You are here

×

«الرجل» تعلن نتائج تصويت القراء للشخصيات السعودية الملهمة

«الرجل» تعلن نتائج تصويت القراء للشخصيات السعودية الملهمة

«الرجل» تعلن نتائج تصويت القراء للشخصيات السعودية الملهمة

تربع المهندس سلطان بن محمد بن صالح العذل، الملقب بـ (ستيفن هوكينج) العرب، على عرش قلوب السعوديين الذين شاركوا في استفتاء مجلة الرجل الإلكتروني، ليحصد بذلك لقب الشخصية الأكثر إلهامًا من بين قائمة العشرة المميزين في إلهام السعوديين.

الاستفتاء الذي أجرته مجلة الرجل استمر لقرابة الشهر، وشارك فيه نحو 20 ألف قارئ، كان محسوماً لصالح سلطان العذل إذ حصل على نسبة تساوي ما حصل عليه جميع المميزين في القائمة.

وكانت المنافسة قوية بين المشاركين في الاستفتاء لاختيار باقي الملهمين، إلا أن المركز الثاني قد حسم للمخترج مشعل هشام الهرساني، وجاءت من بعده البروفيسورة سلوى الهزاع في المركز الثالث، والدكتورة ملاك عابد الثقفي في المركز الرابع، لتختتم الدكتورة سامية العمودي قائمة الخمسة المميزين في إلهام السعوديين.

في حين لحقت بهم المهندسة نوف الجابري في المركز السادس، والدكتورة ثريا عبيد في المركز السابع، ورائد الأعمال محمد الغامدي جاء ثامناً، والفنانة المعالجة نور الأحمدي حلت في المركز التاسع، واختتم الدكتور حسام زواوي القائمة في المركز العاشر.

وإذ تهنئ مجلة الرجل جميع الملهمين، فإنها تؤكد أنه مهما كان ترتيب العشرة المميزين في إلهام السعوديين، فإنه يكفي أنهم ألهموا السعوديين للوصول للأفضل.

العشرة المميزون في إلهام السعوديين

وكانت مجلة الرجل قد أعلنت عن إطلاق قائمة المميزين العشرة في الإلهام السعودي، والتي تضم كوكبة من الرجال والنساء الذي خاضوا تجارب استثنائية خلال مسيرة حياتهم.

ويتناول موقع الرجل سيرة ومسيرة كل من هؤلاء العشرة المميزين في إلهام السعوديين في حلقة خاصة تلقي الضوء على خدمات وإنجازات الشخصية الملهمة.

كيف اختارت مجلة الرجل الـ 10 شخصيات الأكثر إلهامًا للسعوديين؟

اختيار القائمة اعتمد على عدد من الركائز، انطلاقا من كون المرشح يحمل قيم السعودية في ترحاله، مرّ بالعديد من الأحداث والتجارب الاستثنائية وأصر على النجاح والعطاء، غيّر من نفسه أولاً ومن مجتمعه الصغير ومن ثم مجتمعه الكبير تالياً، استطاع أن يترك بصمة خالدة في مجاله، ومهّد الطريق وفتح الآفاق لغد أفضل. وكان في المحصلة قدوة وعلامة فارقة يلهم الآخرين في مسيرة حياتهم. 

ووضعت اللجنة التي اختارت الشخصيات العشر بعض المعايير التي على أساسها قامت باختيارهم، وأولها أن يكون المواطن سعودي الجنسية، بالإضافة إلى أنهم يكونون قد استطاعوا تجاوز الكثير من العقبات من أجل الوصول إلى أهدافهم السامية سواء أكانت اجتماعية، أو اقتصادية أو صحية، بالإضافة إلى ذلك أن تكون تلك الشخصيات ممن حملوا رسالة الوطن، وممن هم أصحاب بصمة محلية، عربية ودولية، وممن تمكنوا من تحويل المحنة في حياتهم إلى منحة.

التعليقات

أضف تعليق