You are here

×

فيديو| «العشرة المميزون».. نوف الجابري: مبدعة الاختراعات العلمية

فيديو| «العشرة المميزون».. المهندسة نوف الجابري: مبدعة الاختراعات العلمية

اختارت نوف الجابري التخصص في مجال الهندسة البترولية وانضمت للعمل في أرامكو السعودية

حصدت وسام الإبداع العلمي من مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة

تبادر مجلة «الرجل» إلى إطلاق قائمة «العشرة المميزون في إلهام السعوديين» تقديراً لكوكبة من الرجال والنساء الذي خاضوا تجارب استثنائية خلال مسيرة حياتهم، أسماء تجاوزت ذاتها وشرطها لتجترح آفاقا أخرى للعيش، ولتقدم للآخرين ما يفيدهم ويسهم في بناء الإنسان والمجتمع، أسماء رفعت اسم السعودية عالياً في المنطقة وأمام العالم.

اختيار القائمة اعتمد على عدد من الركائز، انطلاقا من كون المرشح يحمل قيم السعودية في حله وترحاله، مرّ بالعديد من الأحداث والتجارب الاستثنائية وأصر على النجاح والعطاء، غيّر من نفسه أولاً ومن مجتمعه الصغير ومن ثم مجتمعه الكبير تالياً، استطاع أن يترك بصمة خالدة في مجاله، ومهد الطريق وفتح الآفاق لغد أفضل. وكان في المحصلة قدوة وعلامة فارقة يلهم الآخرين في مسيرة حياتهم. 

كيف اختارت مجلة الرجل الـ 10 شخصيات الأكثر إلهامًا للسعوديين؟

ومع الشخصية التاسعة في قائمة العشرة المميزين في إلهام السعوديين

اختارت نوف الجابري التخصص في مجال الهندسة البترولية، وانضمت للعمل في أرامكو السعودية، وحازت على درجة الماجستير والدكتوراه، وكانت قد حصلت على جائزة أفضل بحث علمي على مستوى العالم في مسابقة Falling Walls 2016 المقامة في ألمانيا من خلال تحويل البلاستيك إلى طاقة.

بدأت فكرة البحث عقب اطلاعها على العديد من الإحصائيات العالمية التي توصي بالتقليل من الاعتماد على البترول، وإيجاد مصادر جديدة للطاقة وفي نفس الوقت أن تكون صديقة للبيئة للتقليل من ظاهرة التغير المناخي.

وانطلاقا من كونها باحثة في مجال النانو والطاقة بدأت تركز على مشكلة سوء التعامل مع المخلفات البلاستيكية فهذه المخلفات بالأساس هي من منتجات البترول وبالتالي هي تحتوي بطبيعتها على طاقة عالية مختزنة في روابطها وإذا ما عالجناها نستطيع استخراج هذه الطاقة واستخدامها كوقود وبالتالي نكون أوجدنا حلاً لمشكلتين عالميتين وهي إيجاد مصدر بديل للطاقة وتقليل ظاهرة الاحتباس الحراري عن طريق تحويل النفايات البلاستيكية إلى وقود. 

فيديو| مجلة الرجل تختار العشرة المميزين في الإلهام السعودي

وأعدت الجابري بحثها لمشروع الدكتوراه وقامت بمناقشته واقترحت فيه تصنيع مادة محفزة تسمح بتحويل النفايات إلى وقود في درجة حرارة منخفضة جداً لتفادي إنتاج الغازات وفعالية عالية لتكسير جميع الروابط وإنتاج الوقود وتمت الموافقة عليه وبدأت تعمل على تصنيع المادة المحفزة وأخيراً استطاعت تصنيعها واختبارها ثم قدمت عرض لجزء من المشروع في مؤتمر AFM 2016 في كوريا الجنوبية ولاقى المشروع ونتائج البحث استحسان الجميع هناك.

وكانت قد شاركت المهندسة نوف الجابري في منتدى جدة الزراعي وتحديدا من خلال جلسات اليوم الثاني والتي ناقشت فكرة بحثها في الاستفادة الاقتصادية والتدوير والطاقة المتجددة، وكيفية تحويل البلاستيك إلى وقود في العام 2017م.

فيما حصدت وسام الإبداع العلمي من مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، ووزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبدالرحمن الفضلي على إثر جهودها البحثية في تحويل المخلفات البلاستيكية إلى وقود ومواد بتروكيمائية وحصولها على المركز الثالث في مسابقة الـ falling walls في ألمانيا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق