You are here

×

ما علاقة ألعاب الفيديو بوصول "ماسك" لقائمة أثرياء العالم؟

ما علاقة ألعاب الفيديو بوصول

ما علاقة ألعاب الفيديو بوصول "ماسك" لقائمة أثرياء العالم؟

ما علاقة ألعاب الفيديو بوصول "ماسك" لقائمة أثرياء العالم؟

كشف" إيلون ماسك" الملياردير الأمريكي والرئيس التنفيذي لشركة تيسلا، عن النشاط الممتع الذي دفعه ليصبح واحداً من أثرياء العالم؛ مشيراً إلى أن عشق ألعاب الفيديو كان له دور محوري في جذبه للبرمجة والتكنولوجيا.

وأوضح ماسك أن اهتمامه بألعاب الفيديو مهدت له طريق النجاح خاصة بعد تعلمه لغة البرمجة "باسيك" و بيعه لرمز لعبته المفضلة PC Blastar إلى مجلة "كمبيوتر" مقابل 500 دولار؛عندما كان في 12 من عمره.

وصرح ماسك خلال أحد المؤتمرات الشهيرة لألعاب الفيديو، أنه لولا ألعاب الفيديو آنذاك لما اهتم بأجهزة الكمبيوتر والتكنولوجيا مشيراً إلى التأثير الكبير لألعاب الفيديو في جذب اهتمام الأطفال الصغار بالتكنولوجيا بفضل تصميمها وليس مجرد لعبها فقط؛ كما أشار الملياردير الأمريكي في تصريح سابق إلى أن بعضًا من أفضل مهندسي TESLA نشؤوا وهم يلعبون ألعاب الفيديو.

ويحتل إيلون ماسك الملياردير الأمريكي صاحب 49 عاماً، المركز الثالث في ترتيب أثرياء العالم بثروة 121 مليار دولار وبفارق 7 مليارات دولار فقط عن مؤسس مايكروسوفت بيل غيتس.

التعليقات

أضف تعليق