You are here

×

باولو كويلو يكتب: قصتان عن الجبال

 باولو كويلو- روائي وقاص برازيلي

باولو كويلو- روائي وقاص برازيلي

هنا أين أنا

بعد فوزه بكثير من مسابقات الرماية، توجه بطل المدينة إلى معلم بوذية زن، وقال "أنا الأفضل، لم أتلقّ علماً في الدين، ولم أطلب المساعدة من الرهبان، وتمكنت من أن أصبح أفضل رامٍ في المنطقة، لكنني سمعت منذ بعض الوقت، أنك كنت أفضل رماة المنطقة، وودت أن أسألك، هل كان من الضروري أن تصبح راهباً لتتعلم الرماية؟"

فرد المعلم: "لا؛ لم يكن الأمر كذلك".
ومع ذلك، لم يرضَ البطل بالإجابة، وأخرج سهماً وأطلقه، وأصاب كرزة كانت بعيدة جداً. وابتسم كما لو كان يقول "كان بإمكانك أن توفر وقتك في التركيز، وتكريس نفسك على التقنية الصحيحة فقط". 
وقال: "أتحداك أن تكرر ذلك".
ومن دون أن يبدو على ملامحه أي ضيق، دخل المعلم، وأحضر قوسه، وبدأ السير باتجاه جبل قريب. في الطريق إلى هناك، قابلتهم هاوية لا يمكن عبورها، إلا عبر جسر قديم معلق على حبال شبه مهترئة... بهدوء، مشى المعلم نحو منتصف الجسر، وضبط سهمه، ووجهه إلى الشجرة على الجانب الآخرمن الهاوية، وضرب الهدف.
وقال للشاب بلطف وهدوء: "الآن، حان دورك". ومشى عائداً إلى منطقة الأرض الآمنة.
فزع الشاب وهو ينظر إلى الهاوية أسفل قدميه، وحين وصل إلى منتصف الجسر، أطلق سهمه، لكنه كان بعيداً عن الهدف.
حين عاد الشاب إلى جانب المعلم، قال له: "هذا ما يفيد به الانضباط وممارسة التأمل. قد تكون محترفاً في التعامل مع الأداة التي اخترتها لكسب عيشك، لكن كل هذاعديم الجدوى، إذا لم تكن قادراً على التحكم في العقل الذي يستخدم هذه الأداة."
التفكر في الصحراء
رأى ثلاثة أشخاص يسيرون ضمن قافلة، رجلاً يتأمل في غروب الشمس، في الصحراء الكبرى من أعلى الجبل.
قال الأول: "لا بدّ أن يكون الراعي الذي فقد خرافه وهو يبحث عنها."
و قال الثاني: "لا، لا؛ أعتقد أنه يبحث عن شيء، فهو جالس يشاهد غروب الشمس الذي جذبه، أعتقد أنه ينتظر صديقاً".
اما الرجل الثالث فقال: "أنا متأكد أنه رجل دين ويسعى إلى التنوير".
بدأوا الحديث عما كان هذا الرجل يفعله هناك، وتحدثوا بحرارة، لدرجة أنهم تشاجروا. أخيراً، ومن أجل تسوية الجدال، قرروا الصعود إلى الجبل والتحدث إلى الرجل.
"الأول: هل تبحث عن خروفك؟"
"لا؛ ليس لدي قطيع. "
"أنت بالتأكيد تنتظر شخصاً ما". قال الثاني.
"فكان جواب الرجل: أنا رجل وحيد، أعيش في الصحراء". 
قال الثالث: "بما أنك تعيش في الصحراء والعزلة، أرى أنك رجل دين، تبحث عن الله، وتتأمل".
فردّ: "هل يجب أن يكون لكل شيء على الأرض تفسير؟ أنا أشاهد غروب الشمس فقط، ألا يكفي ذلك لمنح حياتنا معنى؟ ".

كل ما هو مميز تجدونه على و

 

لمشاهدة أجمل صور وفيديوهات الأناقة والمنوعات زوروا  و

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق