You are here

×

الغيرة عند الأطفال.. كيف تتعامل معها بذكاء أبوي؟

الغيرة عند الأطفال.. كيف تعالجها ؟

الغيرة عند الأطفال.. كيف تعالجها ؟

علاج الغيرة عند الاطفال بالقران

علاج الغيرة عند الاطفال بالقران

الغيرة عند الأطفال.. كيف تعالجها ؟
علاج الغيرة عند الاطفال بالقران

في الفترات العمرية الصغيرة يظهر عند الأطفال شعور بالغيرة، وهي حالة انفعالية تترجم من خلال سلوك الطفل، ويتبعها دائمًا الغضب نحو أحد الأشحاص، ويمكن أن يصاحبها التمثيل والكذب كأسلوب تعويضي من الطفل، كإيذاء الطفل لأخيه المولود حديثًا حينما يختلي به في حين يكذب ويقول إنه يحبه أمام الوالدين، وهناك أنواع مختلفة لتلك الغيرة، وفي التقرير التالي نرصد لك كيفية التعامل مع الغيرة عند الأطفال.

علاج الغيرة عند الأطفال بالقرآن

علينا أن نعرف أن علاج الغيرة عند الأطفال بالقرآن هو علاج روحي وليس عضويًا، ويعتمد على تحصين الطفل، خلال فترتي الصباح والمساء بالأذكار، وقراءة آيات القرآن للتحصين، والنفس في كفك ومسح جسد الطفل كاملًا بكفك، وترديد الأدعية التالية "أعيذك بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامّة ومن كل عين لامّة " 7 مرات، ودعاء "أعيذك بكلمات الله التامات التي لا يجاوزهن برّ ولا فاجر من شر ما خلق وبرأ وذرأ ومن شر ما ينزل من المساء ومن شر ما يعرج فيها ومن شر ما يخرج من الأرض ومن شر ما يكمن فيها ومن شر فتن الليل والنهار ومن شر كل طارق إلا طارق يطرق بخير يا رحمن ".

أيضًا التحصين بدعاء "أحصنك بإلهك وإله كل شيء، وأعصمك بربك ورب كل شيء وأوكلك على الحي الذي لا يموت، واستدفعك الشر بلا حول ولا قوة إلا بالله ، حسبك الله ونعم الوكيل ، حسبك الرب من العباد ، حسبك الخالق من المخلوق ، حسبك الرازق من المرزوق ، حسبك الله الذي بيده ملكوت كل شيء وهو يُجير ولا يُجار عليه ، حسبك الله وكفى ، سمع الله لمن دعا ، وليس وراء الله مرمى ، حسبك الله لا إله إلا هو عليه توكلنا وهو رب العرش العظيم ".

أسئلة عن الغيرة عند الأطفال

الغيرة عند الأطفال قد تنتج بسبب رعاية الأهل للطفل المولود حديثًا وإهمال الطفل الأكبر، مما يجعل الطفل الأكبر يميل نحو كره أخيه الصغير والشعور بالغيرة ناحيته، وقد يؤذيه، أو يمكن أن تكون الغيرة ناتجة عند الشعور بالحرمان وخاصة من الطفل المعاق أو المريض ناحية أخيه السليم. 

وقد تنتج الغيرة بشكل كبير عن رد فعل الطفل عن العقاب الجسدي نتيجة اتصافه الدائم بالغيرة، والمظاهر والسلوك الذي ينتج عنها.

غيرة الأطفال من بعضهم

هناك العديد من المظاهر والمواقف التي تكشف الغيرة عند الأطفال فيما بينهم، ومنها الصراخ الدائم والتخريب حيث تجد الطفل يصرخ في وجه إخوته كثيرًا ويخرب ممتلكاتهم أو الأطفال الآخرين، وتزيد انفعالاته العصبية وكرهه لهؤلاء الأطفال. 

وقد تصل الغيرة بين الأطفال إلى الاعتداء الجسدي ويكون عن طريق عدة مظاهر سلوكية مثل الدفع أو القرص أو الضرب وغيرها، بجانب المشاغبة المستمرة وإثارة الفوضى دائما، ودائما ما تجد الطفل الذي بداخله مشاعر الغيرة من الآخرين متمردا بشكل زائد ولا ينفذ ما يطلب منه أبدا، وتتولد لديه مشاعر وصفات سيئة مثل الإيقاع بالآخرين والتحريض بين الأطفال وعليهم والفتنة والتجسس، وخاصة بعدما يتعدى سن العاشرة.

غيرة الأطفال من إخوانهم

قد تنتج الغيرة بين الإخوان نتيجة التميز الدائم من الأهل والمقارنة بين الإخوة وفق معايير وأسس مختلفة مثل البنية الجسدية أو الجمال أو النجاح في العمل أو التفوق الدراسي، والكثير من المقارنات التي تنتج الغيرة في الإخوان

وقد تكون نتيجة تحميل الطفل الأكبر مسؤوليات كبيرة لا تتناسب مع عمره، فيبدأ في التعبير عن رفضه وانزعاجه من الأمر بسلوك الغيرة ناحية أشقائه، وإحساسه بأنه يجب أن يحصل على امتيازات أفضل من باقي إخوته والخروج من دائرة المسئولية الكبيرة الملقاة على عاتقه، بجانب وجود متنام لصفات الأنانية يزرعها الوالدان في أبنائهما، وذلك ينتج عنه شعور الإخوان بالغيرة دائمًا من بعضهم البعض.

متى تبدأ الغيرة عند الأطفال؟

تبدأ الغيرة عند الأطفال في سن مبكرة وخاصة عندما تستقبل الأسرة مولودًا جديدا فإن ذلك من الأمور الشائعة للعلاج، ولكن عند اكتشاف الغيرة عليك أن تبدأ في سبل العلاج التي تتمثل في تحويل الحسد لدى الطفل إلى طموح عن طريق دفع طاقاته في أشياء إيجابية للحد من مشاعر الغيرة وعليك دائما أن تشجعه وتحفزه على بذل الجهد في الدراسة على سبيل المثال ولكن دون أن تقارن بينه وبين أحد آخر. 

كما يجب عليك الإنصات بكل حرص لطفلك حيث إن شعور الغيرة ينتج عن قلق الطفل من أمر ما فعليك أن تتحدث معه وتتعرف على أسباب غيرته وتعمل على منحه الثقة التي يحتاج إليها والحنان والعطف والحب الذي ينقصه حتى يتأكد من مشاعرك ناحيته ولا يزيد لديه الشعور بالغيرة

أيضًا عليك قراءة القصص الكلاسيكية التي تتحدث عن المواعظ الأخلاقية له حتى تجعله يحب إخوته وزملاءه وأقراناءه ولا يشعر بـ الغيرة منهم، بجانب الاهتمام بأن يكون شرحك باستخدام نموذج وتعليم الطفل أهمية المشاركة، ومنحه الحب الذي ينقصه، وتعزيز نقاط القوة لديه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق