You are here

×

الغيرة أبرزها.. حقائق مثيرة في العلاقة بين سيدتا العائلة المالكة "كاميلا وكيت"

على مدار السنوات الماضية، كانت الشائعات تلاحق العائلة المالكة بشكل مستمر، ومن أكثر الشائعات التي كانت تتردد هي توتر العلاقات ونشوب الخلافات بين أفراد العائلة المالكة .

ومن بين هذه الخلافات الشائعة، هي العلاقة غير المستقرة بين كاميلا باركر بولز و كيت ميدلتون، والتي تناولتها إحدى الكتب الحديثة من خلال سرد تفاصيل مثيرة عن علاقتهما ببعض يتخللها شيئاً من الغيرة والانتقادات المستمرة.

وكشف كريستوفر أندرسن، مؤلف كتاب Game of Crowns: Elizabeth, Camilla, Kate, and the Throne، أن العلاقة بينهما كانت في ظاهرها مختلفة عن حقيقتها، حيث أنهما كانوا يتقابلات في كل المناسبات سويا إلا أن كاميلا لم تكن معجبة بكيت، وكانت ترى أنها " غبية" على الرغم من أنها إمراءة جميلة.

ليس ذلك وحسب، إلا أن كاميلا كانت ترى أن كيت لا تصلح للزواج بفرد من العائلة الملكية، لأن أصولها غير ملكية، مما دفعها لمحاولة التفريق بين ويليام وكيت، من خلال طلبها من تشارلز حث ويليام على انفصاله من كيت.

على مدار السنوات الماضية، كانت الشائعات تلاحق العائلة المالكة بشكل مستمر، ومن أكثر الشائعات التي كانت تتردد هي توتر العلاقات ونشوب الخلافات بين أفراد العائلة المالكة .

تعرف على المرشحين العرب لقائمة أجمل 100 وجه للنساء والرجال لعام 2018

الخلافات بين كاميلا وكيت

ومن بين هذه الخلافات الشائعة، هي العلاقة غير المستقرة بين كاميلا باركر بولز و كيت ميدلتون، والتي تناولتها إحدى الكتب الحديثة من خلال سرد تفاصيل مثيرة عن علاقتهما ببعض يتخللها شيئاً من الغيرة والانتقادات المستمرة.

وكشف كريستوفر أندرسن، مؤلف  كتاب Game of Crowns: Elizabeth, Camilla, Kate, and the Throne، أن العلاقة بينهما كانت في ظاهرها مختلفة عن حقيقتها، حيث أنهما كانوا يتقابلات في كل المناسبات سويا إلا أن كاميلا لم تكن معجبة بكيت، وكانت ترى أنها " غبية" على الرغم من أنها إمراءة جميلة.

تعرف على أقوى 75 شخصية في العالم لعام 2018

محاولة كاميلا التفريق بين ويليام وكيت

ليس ذلك وحسب، إلا أن كاميلا كانت ترى أن كيت لا تصلح للزواج بفرد من العائلة الملكية، لأن أصولها غير ملكية، مما دفعها لمحاولة التفريق بين ويليام وكيت، من خلال طلبها من تشارلز حث ويليام على انفصاله من كيت

خوف كاميلا من تفوق علاقة كيت وويليام على علاقتها بتشارلز كان سبباً في محاولتها التفريق بينهما، فضلا عن شعورها الدائم بالغيرة من كيت لصغر سنها وجمالها .

وبعد مرور  6 سنوات على علاقة ويليام وكيت، نجحت كاميلا في التفريق بينهما حيث اتخذوا قرارا بالانفصال، إلا أن ذلك لم يستمر طويلا وجمعهما حب أكثر نضجا مرة جديدة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق