You are here

×

أضرار رجيم الكيتو للتخسيس

أضرار رجيم الكيتو للتخسيس

يعد نظام رجيم الكيتو، من الحلول المرهقة والشاقة للتخسيس وخسارة الوزن، ولكن يهتم الناس حول العالم به نظرا لأنه يستخدم أيضا كنظام غذائي يعالج العديد من الأمراض منها مرض السرطان، والصرع، واضطراب الأعصاب، ويعتمد هذا النظام على تناول الدهون بشكل عالي، ويشكل متوسط في البروتين ومنخفض في الكاربوهيدرات، وتتكون السعرات في ذلك النظام من 70% من الدهون، و25% من البروتين، و5% من الكربوهيدرات.

جدول رجيم الكيتو.. نظام يعتمد على الدهون 

ورغم فوائد هذا الرجيم إلا أن أضراره كبيرة، فعند البدء فيه يقوم الجسم في البداية باستخدام الدهون لتكون بديلا من الجلوكوز كمصدر للطاقة التي يستخدمها الجسم عن طريق حرق تلك الدهون، ويؤدي ذلك لظهور أجسام الكيتون، والتي تخرج من الجسم من خلال التبول المستمر طوال اليوم، الأمر الذي يؤدي بالتالي إلى الجفاف، بالإضافة لتسبب رجيم الكيتو للجسم في أعراض الإعياء، والدوخة، وألم العضلات، وحدة الطبع، والغثيان.

رجيم الكيتو للتخسيس

ومن أضرار رجيم الكيتو أيضا حدوث خلل في الكلى حيث يكون مستوى الدم منخفضا بمواد مهمة، مثل الصوديوم، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم، نتيجة للتبول المستمر طوال اليوم، الأمر الذي يؤدي بدوره للجفاف، الذي بدوره أيضا يسبب خللا في وظائف الكلى، أو تكوّن وانتشار الحصى بها.

كما أن هذه الأملاح ضرورية لنبض القلب الطبيعي، ولذلك فإن نقص هذه العناصر يصيب القلب بأضرار كبيرة، وأيضا يعد الطفح الجلدي من أعراض رجيم الكيتو الضارة، حيث يسبب التهابا في الجلد، واحمرارا وحكة فيه، والتي تظهر غالبا حول الرقبة، أو الصدر، أو البطن.

تشنجات الساق أيضا من الأضرار المحتملة لرجيم الكيتو والتي تحدث عندما يكون مستوى الصوديوم في الدم منخفضا جدا، وفي تلك الحالة يمكن تعديل مستوى الدم من الصوديوم من خلال شرب الماء، أو إستخدام الكمية الكافية من الملح إلى الغذاء.

أضرار رجيم الكيتو

كما يمكن أن يسبب أيضاً رجيم الكيتو رائحة النفس الكريهة، حيث تفرز أجسام الكيتون في النفس، والعرق، والبول، ومنها الأسيتون الذي يعد واحدا من مركبات الكيتون، ويمتلك رائحة قوية وغير مرغوبة، ولكن تختفي تلك الرائحة بعد بضعة أسابيع من بدء الحمية.

فوائد رجيم الكيتو بالتفصيل.. أسباب تدفعك للالتزام بنظام الكيتو دايت

كما أن تلك الحمية الخطيرة تتسبب بالإمساك، ويظل الإمساك مستمرا في بدايات اتباع الحمية حتى يتأقلم الجسم مع تغييرات الحمية، ويمكن التغلب على ذلك من خلال شرب الكثير من الماء، واستهلاك الأطعمة المليئة بالألياف، والخضراوات غير النشوية، والبذور، والمكسرات، والبقوليات، نظرا لقلة مستوى الكربوهيدرات بها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق