You are here

×

أفكار غير تقليدية لنظام غذائي صحي يدوم.. تخلّص من ميزانك

بهذه الطريقة ستتبع نظاما غذائيا صحيا في 2019

تناول وجهز أكثر من وجبة في المنزل

تخلص من ميزانك

لا تمتنع عن تناول أي شيء تماما

مع بداية كل عام يتخذ أغلب الأشخاص قرارات جديدة، والتي غالباً ما يكون من بينها اتباع نظام غذائي صحي وخسارة الكليوجرامات الزائدة، ولكن بعد مرور شهر أو شهرين إن لم يكن عدة أيام، ينسون هذا القرار.

قالت نيكول لوند، أخصائية التغذية فى جامعة نيويورك، إن ما يجعل الناس يتراجعون عن قراراتهم باتباع حمية غذائية صحية هو أنه عندما تتخذ قرارات بتغيير حياتك رأسا على عقب، ستبدو لك الأمور أكثر صعوبة. وترى نيكول أنه من الأفضل عوضاً عن ذلك اتباع تغيير أسلوبك حياتك ليحل محله أسلوب صحي.

ثق بأمعائك

أمعاؤك وجهازك الهضمي غير مسؤولين عن اتخاذ قراراتك، ولكن عليك أن تثق بالقناة الهضمية التي تحتوي على الميكروبيوم، وهي تريليونات الكائنات الحية الدقيقة التي تعيش بداخلك، تؤثر على صحة القلب والأوعية الدموية كما أنها تكون مسؤولة عن ذهابك إلى دورة المياه.

تقول لوند إن كثيرين يعانون من اضطرابات في الجهاز الهضمي، ومن الضروري الاهتمام كثيراً بالقناة الهضمية الخاصة بك، وأن تثق فيها إذا شعرت بالتوعك بعد تناول شيء ما، فتتوقف عن تناوله، على أن تأكل الأطعمة التي تريح معدتك وتسهل عملية الهضم.

أفرغ منزلك من الأطعمة الضارة

يوسوس لنا الشيطان دائماً في ساعات مُتأخرة من الليل فنصبح غير قادرين على مقاومة المأكولات الدسمة والأطعمة المُعلبة، وحسب خبراء التغذية فإن أفضل طريقة لمقاومة هذه الاغراءات هي قراءة ملصق التغذية الموجود على السلع المعُلبة لمعرفة حجم السعرات الحرارية الموجود بداخلها، كما أنها غالبًا ما تحتوي على كميات كبيرة من السكر والدهون والصوديوم.

 ومن الأفضل استخدام مكونات أكثر صحية في إعداد الطعام، مثلاً استبدل الزبدة العادية بزبدة جوز الهند التي لا تحتوي على نفس القدر من الدهون والسكريات، وفي الوقت نفسه سيكون الطعام شهيا ولذيذا.

اشرب كميات كبيرة من المياه 

قد تتسبب قلة شرب الماء في بعض الأحيان في إصابة أجهزة جسمك بالكسل، ويقول خبراء التغذية إن نقص الماء في الجسم يؤدى إلى تكاسل وظائف الجسم وعدم عملها بطريقة صحيحة، لاسيما وأن الماء يساعد الجسم على التخلص من السموم ويساعد على مرونة المفاصل.

وكمية الماء التي يحتاجها جسم كل إنسان تختلف باختلاف جسم كل شخص وعمره ونشاط جسمه، وحتى باختلاف موقعه الجغرافي، وينصح خبراء التغذية بشُرب ما لا يقل عن 60 أونصة ماء في اليوم، ويمكن أيضا لهذه الكمية أن تشمل تناول الأطعمة الغنية بالمياه مثل الفراولة وخس الجبل الجليدي والكرفس والأناناس والشمام. ولتساعد نفسك على عدم الإفراط في تناول الطعام ممكن أن تأخذ هذه الأطعمة و زجاجة مياه معك أينما تذهب.

الدماغ أم الجسم.. أيهما يحدد قدرتنا على التحمل؟

لا تمتنع عن تناول أي شيء تماما

نتيجة بحث الصور عن ‪How to Embrace Healthy Eating in 2019‬‏

فكر في الأمر بهذه الطريقة، إذا منعك أحدهم من دخول أحد المقاهي، ستظل تفكر بالمشروبات التى يقدمها في كل مرة تعبر من أمامه، مما يزيد من فضولك ويجعلك لا تستطيع مقاومة دخوله، ولكن ربما عند دخولك هذا المقهى ستجد قائمة مشروباته ومأكولاته خالية من أي شيء يُثير اعجابك، هذا بالضبط ما يحدث مع نظامك الغذائى إذا منعته من تناول شيء ما تماما.

تقول خبيرة التغذية إليسا رومسى: "كلما منعت نفسك تماما من تناول الشوكولاتة أو الحلوى، كلما زادت رغبتك في تناولها بكمية أكبر، وخاصة انك لا تعلم متى ستكون المرة المُقبلة التي تتناولها فيها، ما يعني أنه كلما اتبعت حمية غذائية قاسية زادت احتمالية التخلي عنها في أقرب فرصة ممكنة".

وأفضل طريقة في التعامل مع هذا الأمر هي إضافة طبق من الخضراوات مع وجبة الغداء والعشاء، ولا تجعل نظامك الغذائي كله يقوم على الخضراوات، لأنك إذا تناولت الخضار طوال الوقت، ونوع واحد منها مثل البروكلي فإن جسمك لن يستفيد أي شيء، لذا من الأفضل أن يحتوي صحنك على أنواع كثيرة من الخضراوات، وأن تضيف إليها بروتينا حيوانيا؛ لأن التنوع في الطعام يساعد جسمك على خلق مواد مضادة للأكسدة وألياف تساعده على الحرق.

تخلص من ميزانك

ينصح خبراء التغذية بألا تقيس مقدار ما خسرته من الوزن من خلال الموازين؛ لأن وزنك يتغير طوال الوقت ولا يمكن أن يثبت على درجة معينة، بالنظر إلى تغير نسبة السوائل والهرمونات، لذا يجب أن تتخلص من الميزان الذي تملكه في البيت، وتعتمد على إحساسك عوضاً عن ذلك.

لا تفرط في تناولها.. تعرف على خطورة المكملات الغذائية

تناول وجهز أكثر من وجبة في المنزل

نتيجة بحث الصور عن ‪How to Embrace Healthy Eating in 2019‬‏

أثبتت الأبحاث والدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون ويجهزون طعامهم في المنزل يستهلكون سعرات حرارية أقل ممن يشترون الوجبات والمأكولات الجاهزة، ونظراً لأن جميعنا قد نضطر إلى تناول طعام سريع وشراء وجبات من المطاعم، تنصح خبيرة التغذية بخلق توازن بين تناول الاطعمة الجاهزة وتناول أطعمة منزلية.

هناك سبعة أيام في الأسبوع، نتناول في كل يوم ثلاث وجبات، لذا من الأفضل أن تعد ثلاث وجبات غذاء ووجبات عشاء في المنزل. توضح نيكول أن إعداد الطعام في المنزل يسمح لك بالاختيار من بين أمور كثيرة، وتحث على تناول الخضراوات والبطاطا المقلية، وإعداد وجبات لذيذة وشهية.

المصدر:

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق