×

ساعة جديدة فاخرة من بوفيه وبينينفارينا

ساعة جديدة فاخرة من بوفيه وبينينفارينا

نسخة استثنائية من Ottantasei من البلاتينيوم، خرجت للنور بفضل الشراكة بين "دار بوفيه وبينينفارينا للساعات"، تقتصر على عشرة من الحركات الـ86 المصنعة فقط..

الإصدار الجديد من Ottantasei مكن الشريكين "دار بوفيه وبينينفارينا" من تحقيق الدقة التي تتسم بها هذه الساعة الاستثنائية.

عام 2008 كانت بداية القصة، حينما التقت باسكال رافي، مالك بوفيه، مع باولو بينينفارينا، وبالاعتماد على قيمتها المشتركة والذوق المتميز، فقد عملا معاً على تخيّل ساعة تذكارية من أجل الاحتفال بالذكرى السنوية الـ80 لوكالة التصميم الشهيرة التي يقع مقرها في تورينو، الأمر الذي تسبب في ظهور توربيونOttanta في عام 2010.

هذا التفاهم المتبادل شكّل بين المصممين الإيطاليين وصانعي الساعات السويسرية شراكة قوية، حيث قرر الرجلان المضي قدماً على هذا النهج، الذي سرعان ما نتج عنه تشكيلة جديدة من الساعات الفاخرة.

نسخة استثنائية من ساعة Ottantasei من البلاتينيوم، خرجت للنور بفضل الشراكة بين "دار بوفيه وبينينفارينا للساعات"، تقتصر على عشرة من الحركات الـ86 المصنعة فقط.

ألماسة نادرة لعائلة أوبنهايمر بسعر خياليّ

الإصدار الجديد من Ottantasei مكن الشريكين "دار بوفيه وبينينفارينا" من تحقيق الدقة التي تتسم بها هذه الساعة الاستثنائية.
 
عام 2008 كانت بداية القصة، حينما التقت باسكال رافي، مالك بوفيه، مع باولو بينينفارينا، وبالاعتماد على قيمتها المشتركة والذوق المتميز، فقد عملا معاً على تخيّل ساعة تذكارية من أجل الاحتفال بالذكرى السنوية الـ80 لوكالة التصميم الشهيرة التي يقع مقرها في تورينو، الأمر الذي تسبب في ظهور توربيونOttanta في عام 2010.

ساعة جديدة فاخرة من بوفيه وبينينفارينا

 هذا التفاهم المتبادل شكّل بين المصممين الإيطاليين وصانعي الساعات السويسرية شراكة قوية، حيث قرر الرجلان المضي قدماً على هذا النهج، الذي سرعان ما نتج عنه تشكيلة جديدة من الساعات الفاخرة.

التعليقات

أضف تعليق