You are here

×

ألكسندر سواريس دوس سانتوس.. ثاني أغنى رجل أعمال في البرتغال

ألكسندر سواريس دوس سانتوس ثاني أغنى رجل أعمال في البرتغال

وُلد الملياردير البرتغالي ألكسندر سواريس دوس سانتوس في 23 سبتمبر 1935، اشتهر سواريس بحنكته التجارية واتجه نحو تجارة التجزئة التي كانت المصدر الرئيسي لثروته، ويعتبر سواريس بحسب مجلة فوربس ثاني أغنى رجل أعمال في البرتغال، ويحتل المرتبة 1054 في العالم، وتقدر ثروته بأكثر من 2.7 مليار دولار أمريكي.

بعد تخرجه من كلية ألميدا غاريت في مسقط رأسه في بورتو، حصل على إجازة في الحقوق من جامعة لشبونة، ثم بدأ سانتوس العمل في مجموعة يونيليفر وسافر إلى ألمانيا وهولندا وأصبح في عام 1968 مديراً للتسويق في البرازيل.

في عام 1969، توفي والده مؤسس مجموعة "Jerónimo Martins" الأمر الذي اضطر سانتوس للعودة إلى البرتغال، ليتسلم إدارة المحموعة بعد والده. حافظت المجموعة على تماسكها على الرغم من الاضطرابات الاقتصادية التي ضربت البلاد بعد ثورة القرنفل في عام 1974.

أراتا إيسوزاكي يفوز بجائزة بريتزكر العالمية للهندسة المعمارية 2019

قامت عائلة دوس سانتوس بتأسيس الشركة منذ عام 1921، وتتألف أعمال المجموعة من متاجر سلسلة "Recheio" و"Pingo Doce" المنتشرة في جميع أنحاء البرتغال، وتم إدراجها في البورصة بحلول عام 1980. لقد شغل ألكسندر سواريس منصب الرئيس التنفيذي في المؤسسة وحضر اجتماعاته بشكل متفانٍ، وتواصل مع الموظفين وتعرّف على البيانات المالية للشركة.

وفي أواخر الثمانينيات، استحوذ ألكسندر على العديد من الشركات الأخرى في صناعة المواد الغذائية بما في ذلك "Iglo" و"Feira Nova"، وقام بتوسيع أعماله ليشمل المملكة المتحدة وهولندا وبولندا، حيث أنشأ العلامة التجارية المحلية "Biedronka" مع أكثر من ألفي متجر، والتي أصبحت الشركة الرائدة الأولى في بولندا في سوق المواد الغذائية. بالإضافة إلى ذلك، قام ألكسندر بتوسيع أعمال الشركة في كولومبيا، حيث امتلك أكثر من 142 من المنافذ التجارية.

أندرو كارنيجي من عامل فقير لقائمة أغنى 10 شخصيات في التاريخ

بعد مرور 45 عاماً على توليه منصب رئيس مجلس إدارة شركة بيع المواد الغذائية البرتغالية "Jerónimo Martins"، استقال ألكسندر من منصبه في نوفمبر 2013، ونقل قيادة الشركة إلى ابنه بيدرو وهو الجيل الرابع من العائلة الذي يدير الأعمال.

في عام 2009، أسس سواريس دوس سانتوس مؤسسة فونداسكو فرانسيسكو مانويل دوس سانتوس تيمناً بوالده، والتي تهتم بتكافؤ الفرص والمجتمع المدني في البرتغال. وحصل على وسام الاستحقاق من رتبة "Grand Cross"، كما حصل على جائزة "Order of Infante Dom Henrique"، ووسام الاستحقاق الريادي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق