You are here

×

أراتا إيسوزاكي يفوز بجائزة بريتزكر العالمية للهندسة المعمارية 2019

أراتا إيسوزاكي يفوز بجائزة بريتزكر العالمية للهندسة المعمارية 2019

تتميز إبداعات التصاميم لدى إيسوزاكي بمزيج مدهش من الشرق والغرب

طالما تجرأ على إنجاز تصاميم تتناسب مع سياق المشروع بدلاً من اتباع أسلوب معماري واحد

أراتا إيسوزاكي يعد أحد أكثر الشخصيات المعمارية تأثيراً في فن العمارة المعاصرة

تعتمد ثقته وفطنته على فهم عميق لمزيج من العمارة والفلسفة والتاريخ والثقافة والنظرية

تعتبر جائزة بريتزكر للهندسة المعمارية من أكثر الجوائز شهرة في عالم الهندسة المعمارية، ويطلق عليها اسم "جائزة نوبل للهندسة المعمارية". وتمنح هذه الجائزة الهامة سنوياً لمهندس معماري على قيد الحياة أثبت صفات ورؤية مميزة بأعماله، ويتم اختيار المهندس الموهوب الذي أنتج وساهم بشكل مستمر وكبير في تطوير العالم الإنساني والعالم المعماري.

وفي الذكرى الأربعين على تأسيسها، منحت جائزة البريتزكر للمهندس المعماري الياباني الثمانيني الشهير أراتا إيسوزاكي الذي سوف يستلم جائزته في حفل ضخم لتوزيع الجوائز سيقام في قصر فيرساي إيفلين بفرنسا في شهر مايو 2019.

الحلقة الأولى| عندما يعرف الرجال (فيديو)

لقد أثّر إبداع إيسوزاكي بشكل كبير على العالم المعماري من خلال أعماله وكتاباته ومعارضه ومشاركته في هيئات تحكيم المنافسة ومساهمته في تنظيم مؤتمرات مهمة، ولقد حصد ثمار عمله في الهندسة المعمارية خلال ستة عقود من الإبداع المتواصل، كما أنه ألهم ودعم العديد من المهندسين المعماريين الشباب في جميع أنحاء العالم لتحقيق إمكاناتهم.

لقد صاغ إيسوزاكي طريقه الخاص ولم يمل أبداً إلى اتباع الاتجاهات، ووصفت أعماله بغير المتجانسة وتتنوع بين العادية وذات التقنية العالية، إلا أنها تميزت بالابتكار والبساطة. وتظهر إبداعاته التصميمية المبتكرة في مشروع "المدينة المعلقة"، وهي مدينة متعددة الطبقات تحوم فوق المدينة التقليدية، وقد وضع هذا المشروع في أوائل الستينيات ولكنه لم يتمكن من تحقيقه أبداً.

قام إيسوزاكي ببناء تحفته الأولى في عام 1966 وهي مكتبة في محافظة أويتا اليابانية، حيث عكس التصميم الرائع الوحشية اليابانية، كما وضع توقيعه الشخصي على مكتبة كيتاكيوشو المركزية ومتحف محافظة غونما للفن الحديث في عام 1974.

صمم أراتا إيسوزاكي مشاريع من مختلف المستويات والمقاييس والأنماط في العديد من البلدان، وكان منها "متحف الفن المعاصر" في لوس أنجلوس عام 1986، وترك بصمته الخالدة في عام 1991 على شكل مبنى "فريق ديزني" في فلوريدا الذي يعد أكثر استخداماً للأشكال بأسلوب ما بعد الحداثة.

يعد إيسوزاكي أحد أكثر الشخصيات المعمارية تأثيراً في فن العمارة المعاصرة، والذي يبحث باستمرار عن أفكار جديدة، تعتمد ثقته وفطنته على فهم عميق لمزيج من العمارة والفلسفة والتاريخ والثقافة والنظرية. ومن أشهر أعماله حول العالم "استاد سانت جوردي" لأولمبياد برشلونة عام 1992، ومركز شينزن الثقافي لعام 2007 في شنتشن في قوانغدونغ، والأكاديمية الصينية للفنون الجميلة - متحف الفنون في بكين الذي تم افتتاحه في عام 2008.

ضريبة الثقة

تتميز إبداعات التصاميم لدى إيسوزاكي بمزيج مدهش من الشرق والغرب يظهر من خلال صياغة مسارات جديدة، وتتحدث تحفته "أليانز تاور" الأنيقة في ميلانو 2018 عن إبداعه المثالي، ولطالما تجرأ أراتا إيسوزاكي على إنجاز تصاميم تتناسب مع سياق المشروع بدلاً من اتباع أسلوب معماري واحد، وهذا أكثر ما يميزه عن الآخرين.

وُلد أراتا إيسوزاكي في 23 يوليو 1931 في أويتا باليابان، وتخرج في سن 23 عاماً من قسم الهندسة المعمارية في كلية الهندسة في جامعة طوكيو، وتابع دراسته فيها حتى حصل على درجة الدكتوراه.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق