You are here

×

جون كارل مالون.. أكبر مالك للأراضي في أمريكا

جون كارل مالون.. أكبر مالك للأراضي في أمريكا

جون كارل مالون.. أكبر مالك للأراضي في أمريكا

جون كارل مالون.. أكبر مالك للأراضي في أمريكا

يشتهر الملياردير ورجل الأعمال الأمريكي جون كارل مالون باسم "كابل كاوبوي"، فقد كان الرئيس التنفيذي لشركة تيلي للاتصالات "Tele-Communications" التي كانت تعد عملاق صناعة الكابلات والإعلام منذ عام 1973 حتى عام 1996. بالإضافة إلى كونه أكبر مالك للأراضي في الولايات المتحدة الأمريكية، وهو رئيس شركة ليبرتي ميديا "Liberty Media" ولديه مصالح أخرى تشمل قناة ديسكفري وأتلانتا برافز وسيارات السباق، وتقدر ثروته بحسب مجلة فوربس بأكثر من 7,9 مليار دولار أمريكي في عام 2018.

أسرار وأفكار رياديّة قادت بيل غيتس نحو العالميّة !

ولد جون سي مالون لوالدين من أصل أيرلندي في 7 مارس من عام 1941 في ميلفورد كونيتيكت، إحدى ضواحي مدينة نيويورك الأمريكية. في عام 1959، تخرج مالون من مدرسة هوبكنز في نيو هافن بكونيتيكت، ثم التحق بجامعة ييل ليحصل على درجة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية والإقتصاد في عام 1963.
 
حصل على درجة الماجستير من جامعة جونز هوبكنز في الإدارة الصناعية، ودرجة الماجستير في الهندسة الكهربائية من مختبر بيل في جامعة نيويورك عام 1965 قبل حصوله على درجة الدكتوراه في بحوث العمليات من جامعة جونز هوبكنز في عام 1967.

بدأت مسيرة مالون المهنية في عام 1963 بمجال التخطيط الإقتصادي والبحث والتطوير في مختبرات بيل للاتصالات. وبعد ذلك، عمل في شركة ماكينسي "McKinsey & Company" في عام 1968، وسرعان ماعلم مالون بعد عمله لمدة ثلاث سنوات في الإستشارات لشركات كبيرة مثل جنرال إلكتريك و آي بي إم بإزدهار شركات الكابل في وول ستريت.

أصبح نائب رئيس مجموعة جنرال إنسترومنت "General Instrument Corporation" في عام 1970. وفي وقت لاحق، ترأس شركة جيرولد للإلكترونيات "Jerrold Electronics" وهي إحدى الشركات التابعة لجنرال إنسترومنت.

كان مالون معروف بميله للصفقات الإعلامية والهياكل المعقدة للشركات، وأصبح اليد اليمنى لمؤسس شركة تيلي للإتصالات بوب ماجنس الذي عرض عليه منصب الرئيس التنفيذي للشركة المفلسة أنذاك.

ولمدة أربع وعشرين عاماً من عام 1973 إلى 1996، بنى مالون الشركة وشغل فيها منصب الرئيس والمدير التنفيذي للشركة، وبحلول عام 1990، نجح في جعل الشركة واحدة من أكبر شركات الكابلات حيث وصل عدد المشتركين فيها إلى 8,5 مليون مشترك، ومن ثم قام ببيعها لشركة "AT & T" مقابل أكثر من 50 مليار دولار في عام 1999.

ثروة مارك زوكربيرغ ترتفع 5 مليارات لتصل إلى 68.8 مليار دولار

كان مالون رئيس مجلس إدارة شركة ليبرتي جلوبال "Liberty Global" التي توسعت ونمت تحت إدارته من تقديم خدمة الكابل إلى امتلاك شبكات بث، وعلى مر السنين، استحوذ على قناة ديسكفري وفيرجن ميديا ولايونزجيت وغيرها الكثير، وامتدت إلى أبعد بكثير من ذلك، فاستحوذت الشركة على فريق أتلانتا برايفز في عام 2007، ثم حصلت على سلسلة سباقات السيارات الكبرى الفورمولا واحد مقابل 4,4 مليار دولار في عام 2016.

أصبح مالون من أغنى رجال الأعمال في الولايات المتحدة وقرر أن يستثمر أمواله في شراء الأراضي، وكانت مزرعة بيل في ولاية كولورادو واحدة من أول الأراضي التي اشتراها، كما امتلك أراضي في نيو مكسيكو، وايومنغ، فلوريدا، مين، نيو هامبشاير وميريلاند، كما يمتلك مايزيد عن مليون هكتاراً في غابات بوثباي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق