You are here

×

الصيام المتقطع فرصة رائعة لخسارة الوزن وتحسين صحتك.. إليك كل ما تود معرفته

الصيام المتقطع فرصة رائعة لخسارة الوزن وتحسين صحتك.. إليك كل ما تود معرفته

الصيام المتقطع فرصة رائعة لخسارة الوزن وتحسين صحتك.. إليك كل ما تود معرفته

زاد الاقبال على الصيام المتقطع لما له من فوائد عديدة للصحة.

زاد الاقبال على الصيام المتقطع لما له من فوائد عديدة للصحة.

يوجد طرق مختلفة وعديدة لممارسة الصيام المتقطع، في بعض الأحيان يصوم الأشخاص لمدة 10 ساعات ويأكلون خلال 8 ساعات.

يوجد طرق مختلفة وعديدة لممارسة الصيام المتقطع، في بعض الأحيان يصوم الأشخاص لمدة 10 ساعات ويأكلون خلال 8 ساعات.

الصيام المتقطع فرصة رائعة لخسارة الوزن وتحسين صحتك.. إليك كل ما تود معرفته
زاد الاقبال على الصيام المتقطع لما له من فوائد عديدة للصحة.
يوجد طرق مختلفة وعديدة لممارسة الصيام المتقطع، في بعض الأحيان يصوم الأشخاص لمدة 10 ساعات ويأكلون خلال 8 ساعات.

زاد الحديث مؤخرًا عن الصيام المتقطع وأهميته وفوائده وأضراره، وكيف يمكن استخدامه من أجل تحسين الوضع الصحي وخسارة الوزن، وزيادة القدرة على الحرق، أظهرت العديد من الدراسات التأثير الإيجابي للصيام المتقطع، وكيف يساعد على إطالة الأعمار.

ما هو الصيام المتقطع؟ 

الصيام المتقطع هو استراتيجية لتناول الطعام بحيث يتم تناول جميع الوجبات خلال فترات زمنية مُحددة، والنظام الأكثر شيوعًا يعتمد على تناول الطعام في 8 ساعات. ويجدر الإشارة إلى أن الصيام المتقطع لا يعني تقييد السعرات الحرارية، وغالبًا ما يتم ربط الأمرين ببعضهما البعض، ولكن من غير الضروري تقليل السعرات الحرارية بالاعتماد على الصيام المتقطع، والذي غالبًا ما يكون الهدف الرئيسي منه حرق الدهون وعلاج الأمعاء، وتسهيل عملية الهضم.

اتباع نظام غذائي صحي قد يكون بسيط، ولكن من الصعب الالتزام بهذا النظام، وقد يساعدك الصيام المتقطع على فعل ذلك، ولكن لا يناسب الصيام المتقطع الجميع، إذا كنت تعاني من نقص الوزن أو لديك تاريخ من اضطرابات الأكل فلا يجب أن تصوم أو تتبع نظام صيام متقطع دون استشارة طبيبك الخاص أو أخصائي التغذية.

ما هي فوائد الصيام المتقطع؟

للصيام المتقطع كثير من الفوائد لاسيما بالنسبة للجهاز الهضمي، إذا كنت تبحث عن أفضل طريقة لتهدئة جهازك الهضمي وعقلك وجسمك بالكامل فإن الصيام المتقطع سيكون أفضل طريقة لفعل ذلك. وجدت الدراسات والأبحاث التي اُجريت خلال الأونة الأخيرة، أن الصيام المتقطع يساعد على تجنب الإصابة بالانتفاخ، والالتهابات، علاوة على زيادة الطاقة، والتخلص من القلق، وزيادة القدرة على النوم العميق، والتخلص من الحبوب والبثور.

الهدف من الصيام المتقطع
الهدف الرئيسي من وراء اتباع نظام الصيام المتقطع لمدة 21 يومًا هو تقليل استجابة الأنسولين في جسمك، والاستفادة من آليات حرق الدهون وزيادة مستويات الطاقة، لذلك يُفضل الابتعاد عن الكربوهيدرات أو البروتين بما في ذلك الكولاجين خلال فترة الصيام.

هذه الممارسات تنافس التمارين الرياضية في حرق الدهون

من أجل تعزيز قدرتك على التعامل مع متاعب الصيام، يوصى ببدء يومك بشرب كوب من العصير الطبيعي الخالي من السكر، سيساعد ذلك على استقرار مستويات الجلوكوز في الدم وستشعر بالتعب، ويستقر معدل الأنسولين في الجسم، وستجعلك تشعر بالجوع في وقت لاحق من اليوم.

بإمكانك شرب السوائل خلال فترة الصيام المتقطع، بما في ذلك الماء، القهوة، الشاي، وغيرها من المشروبات الأخرى الخالية من السعرات الحرارية، ولا تضيف السكر إلى هذه المشروبات، وتناول كميات أقل من الحليب كامل الدسم أو أي إضافات صناعية.

تعد القهوة من أفضل المشروبات التي يُنصح بتناولها خلال فترة الصيام المتقطع نظرًا إلى أنها تقلل الشعور بالجوع.

أفضل طريقة لحرق الدهون

يوجد طرق مختلفة وعديدة لممارسة الصيام المتقطع، في بعض الأحيان يصوم الأشخاص لمدة 10 ساعات ويأكلون خلال 8 ساعات. من الناحية المثالية، يجب ألا تزيد الفترة التي تتناول فيها الطعام على 8 ساعات للحصول على نتائج أفضل في حرق الدهون، ولتحسين حالتك الصحية.

كلما زاد إقبالك على الصيام المتقطع، كلما حصلت على نتائج أفضل وزادت قدرتك على حرق الدهون وأصبحت أكثر نشاطًا، في المقابل فإن الانقطاع المفاجئ عن الصيام المتقطع سيجعلك تشعر بأنك أقل نشاطًا.

الصيام المتقطع والنوم والتمارين الرياضية

ضع في اعتبارك أنك عندما تكون نائمًا تصبح صائمًا وهذا الوقت يُحسب من فترة صيامك. وإذا كنت تتساءل عما إذا كانت ممارسة التمارين الرياضية آمنة خلال فترة الصيام المتقطع أم لا، فاعلم أن الأمر لن يُشكل أي خطورة عليك. في حقيقة الأمر يفرز جسمك كمية أكبر من هرمون النمو أثناء فترة الصيام، يساعد هذا الهرمون على حماية عضلاتك من الانهيار أو الإصابة بأي ضرر، كما أنه يزيد القدرة على حرق الدهون.

أفضل التمارين لحرق الدهون في رمضان.. واجه كورونا بالرياضة

الصيام المُتقطع وبعض الأمراض

يتساءل البعض عما إذا كان الصيام المتقطع يناسب الأشخاص الذين يعانون من بعض المشاكل الصحية مثل الغدة الكظرية/ الغدة الدرقية، ومرضى السكري، أو بعض أمراض المناعة، في حال إصابتك بأي من هذه الأمراض سيكون من الأفضل استشارة أخصائي التغذية أو طبيبك الخاص للتأكد من أن هذا النظام الغذائي يناسبك.

ووجد أطباء أن التزام المرضى الذين يعانون من هذه المشاكل الصحية لمدة 21 يومًا ساهم في تحسين حالتهم الصحية، فقد ساعد على تنظيف الجسم، والتقليل من احتمالات الإصابة بأي التهابات، وكذلك ساعد على تحسين الجهاز المناعة.

تأكد من حصولك على قدر كاف من الماء والمعادن خاصة أثناء الصيام. الماء لن يؤثر على هذا النظام الغذائي، ويوصى بشرب الماء طوال الوقت، للحفاظ على رطوبة جسمك، ولإبقائك مُنتعشًا، كما أنه وسيلة ممتازة لمنع إصابتك بالصداع الذي يحدث غالبًا بسبب الجفاف، أو اختلال التوازن المعدني.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق