You are here

×

التهاب الأذن الوسطى .. إليك الأسباب وطرق العلاج

التهاب الأذن الوسطى من الأمراض التي تصيب الأذن نتيجة لعدوى بكتيرية أو فيروسية في الأذن والأنسجة خلفها، والتي تؤثر على القناة السمعية في الأذن الوسطى وتؤدي لتراكم السوائل خلف طبلة الأذن، وقد يحدث التهاب الأذن الوسطى نتيجة الإصابة ببعض الأمراض، ويعد التهاب الأذن الوسطى من الأمراض الشائعة التي تصيب الأطفال ولكنه يصيب الكبار أيضا ويصاحبه شعور مستمر بالدوخة.

ولعل من أبرز أعراض الإصابة بـ التهاب الأذن الوسطى هو التهاب الجهاز التنفسي العلوي الذي يؤدي إلى تراكم سريع لإفرازات التهاب الأذن الوسطى، كما يسبب انخفاض القدرة على السمع وآلام شديدة في الأذن، وقد يسبب الحمى .

وفي التقرير التالي تعرف على أبرز المعلومات عن مرض التهاب الأذن الوسطى وأسبابه وكيفية التخلص نهائيا من المرض.

أعراض التهاب الأذن الوسطى

هناك العديد من الأعراض لمرض التهاب الأذن الوسطى ولعل أكثرها شيوعا هو آلام في الأذن خاصة عند الاستلقاء ويمكن أن تحدث في أذن واحدة أو كلتا الأذنين.

من الأعراض الأخرى التي تنذر بالإصابة بـ التهاب الأذن الوسطى أيضا هو الشعور بالدوخة والتعب المستمر كما يشعر المريض أحيانا بالصداع الشديد في الجزء الخلفي من الرأس.

كما أن من الأعراض الشائعة لـ التهاب الأذن الوسطى ضعف في قدرة الأذن على السمع  فتشعر أن الأصوات خافتة كأنك تضع سماعات أذن.

كما أن الشعور بالإمتلاء في الأذن من المواد الشمعية أو السوائل يعد من أبرز الأعراض لـ التهاب الأذن الوسطى  وهو من الأعراض المزعجة ويمكن الكشف عن وجود سائل داخل تجويف الأذن من خلال الفحص الطبي.

أسباب التهاب الأذن الوسطى

تختلف الأسباب التي تؤدي لـ التهاب الأذن الوسطى من مريض لآخر ولكن هناك بعض الأسباب المشتركة بين جميع المصابين ومن أبرزها حدوث عدوى بكتيرية أو فيروسية والتي تصيب خلايا الأذن وما خلفها وغالبا ما تهاجم البكتريا أو الفيروسات المسببة لـ التهاب الأذن الوسطى خلايا الأذن الوسطى نتيجة الإصابة بأحد الأمراض الأخرى مثل البرد، أو الأنفلونزا، أو الحساسية التي تسبب الازدحام والتورم في الممرات الأنفية، والحلق والأنابيب.

 ويمكن أن يحدث التهاب الأذن الوسطى نتيجة للتورم والالتهاب والمخاط في أنابيب استاكيوس بالأذن أو التهاب الأدينات وهي الزوائد الأنفية، وهي منصتان صغيرتان من الأنسجة العالية في مؤخرة الأنف، ويعتقد أنها تلعب دوراً في تنشيط جهاز المناعة، مما يجعلها عرضة بشكل خاص للالتهاب.

كما أنه في بعض الحالات المرضية، مثل الخلل الوظيفي أو الانسداد غير المتعمد لأنابيب استاكيوس يمكن الاصابة بـ التهاب الأذن الوسطى المزمن، وهو عدوى مستمرة قد تؤدي إلى تمزق أو ثقب في طبلة الأذن.

 

دراسة: علاج الخصوبة يزيد خطر الإصابة بسرطان البروستاتا

 
 

 

كيفية التخلص نهائيا من التهاب الأذن الوسطى

يمكن علاج مرض التهاب الأذن الوسطى عن طريق تناول المضادات الحيوية تحت إشراف الطبيب أو بعض العلاجات الطبيعية في المنزل ونوضح بعضها فيما يلي :

المضادات الحيوية

-إذا كان سبب الالتهاب بكتيريًّا، يوصف الطبيب المعالج مضادات حيوية تعمل على مقاومة البكتريا في أنسجة الأذن ومن الضروري إكمال مدة العلاج حتى لو ظهر تحسن في الحالة.

-إذا كان السبب في التهاب الأذن الوسطى الحساسية فإن الطبيب يوصف استعمال قطرات الأذن المضادة للالتهاب أو المضادة للهستامين لتخفيف الأعراض.

-إذا كانت الحالة متقدمة ينصح بإجراء تصريف السائل من الأذن الوسطى تحت إشراف طبي.

طرق طبيعية لعلاج التهاب الأذن الوسطى

هناك العديد من الطرق التي تساعد في الحد من أعراض التهاب الأذن الوسطى وعلاجها ومنها:

-زيت الزيتون

يمكن أن يساعد التدليك المستمر بزيت الزيتون في التخفيف من الألم وذلك عن طريق وضع القليل من زيت الزيتون الدافئ على قطنة ووضعها على طرف الأذن المصابة حتى يزول الألم.

البصل

يعتبر البصل من الأغذية متعددة الفوائد الغذائية حيث إنه يعمل على تطهير الجسم بشكل مثالي وذلك لاحتوائه على نسبة مرتفعة من المواد المضادة للأكسدة والتي تعمل على حماية الجسم من الأخطار الخارجية وتنشيط الجهاز المناعي الذي يعمل على حماية الجسم من الأمراض المختلفة، وينصح في حالات التهابات الأذن بوضع 3 نقاط من عصير البصل داخل الأذن 3 مرات يوميًا للتخلص من مشكلة التهابات الأذن حيث يساعد عصير البصل على حل تلك المشكلة.

 

زيادة أم نقص.. كيف تحدد السعرات الحرارية المطلوبة لجسمك يوميًا؟

 
 

 

زيت شجرة الشاي

تتعدد استخدامات زيت شجرة الشاي العلاجية، حيث يستخدم في علاج الالتهابات المختلفة التي تواجه البشرة ويساعد استنشاقه في علاج الصداع كما يعمل على تنعيم الشعر والحماية من حكة الرأس، أما بالنسبة لعلاج مشكلة التهابات الأذن فزيت شجرة الشاي يساعد على التخفيف من التهابات الأذن وذلك عن طريق وضع 3 نقاط من الزيت في الأذن المصابة لمدة دقائق ثم تُزال آثارها عن طريق الاستعانة بقطعة من القطن الطبي.

خل التفاح

يعتبر خل التفاح مطهر طبيعي يمكن استخدامه لعلاج العديد من المشكلات الصحية والجمالية الناتجة عن الجراثيم أو السموم التي يتعرض لها الجسم، حيث يساعد خل التفاح عند خلط القليل منه بكمية مساوية من الماء الدافئ في علاج مشكلة التهابات الأذن وذلك عن طريق وضع بضع قطرات من ذلك المحلول لمدة 5 دقائق فقط في الأذن ثم تتم إزالته بواسطة قطعة من القطن الطبي.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق