You are here

×

هذا ما يفعله الصيام في أجسامنا خلال شهر رمضان

أول يومين في شهر رمضان هما الأصعب في الصيام عن باقي الأيام

يلعب الصوم في شهر رمضان المبارك دورا مؤثرا على صحة الصائم النفسية والجسدية

The title is used as a tool tip when the user hovers the mouse over the image. يصوم جميع المسلمين في شهر رمضان من كل أنحاء العالم لمدة ثلاثين يومًا

يلعب الصوم الذي يتجدد كل عام في شهر رمضان المبارك دورا مؤثرا على صحة الصائم النفسية والجسدية، ففيه يصوم جميع المسلمين من كل أنحاء العالم لمدة ثلاثين يومًا، حيث يتخلون عن الطعام والماء من الفجر ولا يفطرون إلا بعد غروب الشمس، وخلال ساعات الصوم يشعر الصائم بالجوع وهو إحساس بنقص في الطاقة التي يحتاج إليها الجسم لكي يتمكن من مواصلة نشاطه اليومي كالمعتاد ومن أجل فهم تأثير الصوم على جسم الإنسان من المهم معرفة ما هي التفاعلات الكيماوية التي تحصل في صحة الجسم أثناء الصيام لمدة 30 يوما.

ماذا يحدث عند التوقف عن تناول السكر؟

أول يومين

وأظهرت الكثير من الدراسات والأبحاث أن أول يومين في شهر رمضان هما الأصعب في الصيام عن باقي الأيام وبعد ذلك تبدأ أجسامنا في الاستعانة بالجلوكوز المُخزن في الكبد والعضلات لتوفير الطاقة وبمجرد نفاد مخزون الجلوكوز في وقت لاحق أثناء فترة الصيام، تصبح الدهون المصدر التالي لتوفير الطاقة للجسم. وعندما يبدأ الجسم في حرق الدهون، يساعد ذلك في إنقاص الوزن، وتقليل مستويات الكوليسترول، فضلا عن تقليل خطر الإصابة بمرض السكري وعندما تصل مستويات الجوع إلى أشد درجاتها تنخفض مستويات السكر في الدم مما يسبب ضعفا وحالة خمول، وقد يصاب المرء بالصداع والدوار والغثيان وصعوبة التنفس.

الأيام من 3 إلى 7

بينما يبدأ الجسم في التعود على الصيام خلال الأيام من 3 إلى 7 حيث تتفكك الدهون وتتحول إلى سكر في الدم وهنا يبدأ الجسم في استخدام سكر الدم المخزون في الكبد لتوفير الطاقة وفي نهاية هذه المرحلة، سيخف الألم وينخفض ضغط الدم وتقل عملية التكلس، ويقل الكوليسترول والغشاء المخاطي.

أخطاء غذائية شائعة في رمضان عند الإفطار والسحور.. تجنبها

الأيام من  8  وحتى 15

أما أيام الصيام بدءا من الثامن وحتى الخامس عشر من شهر رمضان فيشهد الصائم تحسنا في الحالة المزاجية، نظرا لتكيف الجسم تماما مع الصيام وفي هذه المرحلة يفيد الصيام الجسم عن طريق تسهيل الشفاء ومنع الالتهابات ومكافحتها.

الأكل في رمضان.. كيف تنتصر على شهوات معدتك على الإفطار ؟

الأيام من 16 إلى 30

وخلال الأيام من 16 إلى 30 من الصيام من شهر رمضان، يكون الجسم متكيفا تماما مع عملية الصيام ويخضع القولون والكبد والكلى والجلد لعملية التخلص من السموم وتتحسن الذاكرة والتركيز وقد يتوفر المزيد من الطاقة. ويحافظ ذلك على العضلات كما يساعد في إنقاص الوزن.

وعلى رغم أن للصوم فوائد كثيرة لكن أيضا له مخاطر. لذلك، ينصح باتباع نصائح غذائية ملائمة واستشارة الطبيب في حالة الإرهاق، التعب الشديد، أو ظهور أية أعراض أخرى تثير الشك.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق