You are here

×

ماركوس ليمونيس.. من غبار الحرب الأهلية اللبنانية إلى أبرز شخصية اقتصادية في أمريكا

ماركوس ليمونيس

ولد ماركوس أنتوني ليمونيس في بيروت التي كانت تختنق بغبار الحرب الأهلية عام 1973، وتبنته عائلة يونانية كانت تعيش هناك في ذلك الوقت، حمله والداه بالتبني ليو وصوفيا ليمونيس وسافروا به إلى الولايات المتحدة الأمريكية حيث نشأ في ميامي بفلوريدا ودرس العلوم السياسية وحصل على درجة البكالوريس فيها، كما أنه درس بعض الدورات الخاصة بعلم الجريمة.

 

بعد تخرجه من الجامعة، حاول ماركوس الترشح لإنتخاب مجلس النواب في فلوريدا عن الحزب الديمقراطي ولكنه لم يتمكن من كسب الأصوات الأمر الذي جعله يركز على صناعة السيارات التي نشأ عليها حيث أن جده يملك اثنتين من أكبر وكلات شيفروليه في الولايات المتحدة وكان لي ياكوكا بمثابة صديق للعائلة ومن ثم أصبح مرشده ومعلمه.

بدأ حياته المهنية في صناعة السيارات مع شركة "AutoNation" في عام 1997 حيث شغل العديد من الأدوار الإدارية والمبيعات، وفي يونيو 2001 أصبح ماركوس الرئيس التنفيذي اشركة "Holiday RV Superstores" حتى فبراير 2003. وبعد ذلك، شارك في تأسيس شركة "FreedomRoads" التي اندمجت مع "Camping World" في عام 2006، وبعد خمس سنوات قام ماركوس مرة أخرى بدمج شركة "Good Sam" معها وحافظ على مكانته كرئيس تنفيذي.

وبصفته الرئيس التنفيذي لشركة "Camping World" تعاون ماركوس مع ناسكار لأول مرة عام 2004 في الفترة التي كانت ترعى فيها الشركة السائق جون أندريتي، وفي 2007 أعلن ليمونيس أنه الراعي الرسمي لسلسلة ناسكار إيست لموسم 2008/09 مما اضطره إلى إعادة تسمية العلامة التجارية إلى سلسلة "NASCAR Camping World" وأصبحت بذلك واحدة من أكبر ثلاث شركات لرعاية الرياضة، وبعد ذلك تعاون ماركوس مع ناسكار في عام 2014 لتجديد رعاية "Camping World" لسلسلة سباقات الشاحنات في عام 2022.

وفي ظل إداراته، أطلقت "Camping World" و"Good Sam" مشروع خيري يهدف لتعزيز مسؤولية الشركات في المجتمع، وفي أكتوبر 2016 تم إدراج شركة "Camping World" في سوق نيويورك للأوراق المالية بقيمة 22 دولاراً للسهم مما منح الشركة قيمة سوقية بحوالي 2 مليار دولار أمريكي، وارتفعت أسعار الأسهم حتى وصلت في مايو 2017 إلى مافوق 31 دولار أمريكي وهذا كان من أهم النجاحات التي حققها ماركوس.

تم تكريم ليمونيس من قبل مجلة RV للأعمال عام 2007، كما تم إدراجه في قائمة أنجح رجال الأعمال تحت سن الأربعين في عام 2005 من قبل شركة شيكاغو للأعمال، وحاز عام 2008 على جائزة إرنست أند يونغ. لقد تمكن ماركوس من أن يصبح واحداً من أنجح المستثمرين ورجال الأعمال والتلفزيون في الولايات المتحدة الأمريكية، وهو حالياً يشغل منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لكل من شركة "Camping World" وشركة "Good Sam" و"Gander Outdoors" و"The House Boardshop"، بالإضافة إلى كونه نجم تلفزيون CNBC حيث يقدم برنامج واقعي عن كيفية إنقاذ الشركات الصغيرة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق