You are here

×

6 طرق علمية وسلهة للتخلص من الكرش

6 طرق علمية وسلهة للتخلص من الكرش

مَن مِنّا لا يزعجه مظهر "الكرش"، تلك الدهون التي تؤرق كل مهتم بصحته ورشاقته على السواء، وعلى الرغم  من أن الدهون تحت الجلد  ومن  منطلق "صحي وطبي" لا تعد مشكلة كبيرة ،، إلا أن المشكلة تكمن في تراكم الدهون بتجويف البطن، وهو ما يعرف باسم " الكرش".

يتم عادة تقدير حجم الدهون في البطن عن طريق قياس محيط الخصر. ويمكن أن يتم ذلك بسهولة بواسطة شريط القياس. ويطلق اسم "السمنة في منطقة البطن" على كل ما يزيد قياسه عن 102 سم في الرجال و 88 سم في النساء.

هل تعاني من التوتر؟.. تعرف على 13 طريقة للتخلص منه

ووفقا لما نشره موقع "كير2" فإن هناك 6 استراتيجيات، ثبت علميا أنها تستهدف الدهون في منطقة البطن أكثر من أي مناطق أخرى في الجسم وهي :

1. تجنب المشروبات المحلاة بالسكر

أظهرت العديد من الدراسات أن السكر الزائد، تحديدا الكميات الكبيرة من الفركتوز، يمكن أن تؤدي إلى زيادة تراكم الدهون في البطن.

ويعد السكر السائل هو الأكثر ضررا، حيث لا يتم تسجيل السعرات الحرارية السائلة بواسطة المخ، بنفس طريقة التعامل مع السعرات الحرارية الصلبة.

وتشمل القائمة المشروبات المحلاة بالسكر وعصائر الفواكه والمشروبات الرياضية المختلفة عالية السكر. لذا يفترض ببساطة التقليل منها أو الامتناع عنها.

2. تناول المزيد من البروتين

يعتبر البروتين من أهم عناصر التغذية عندما يتعلق الأمر بفقدان الوزن. وثبت أنه يساعد بنسبة 60% في الحد من الرغبة الشديدة في تناول الطعام، ويعزز عملية التمثيل الغذائي بنسبة 80-100 سعرة حرارية في اليوم الواحد، كما أنه يساعد على تناول ما يصل إلى 441 سعرة حرارية أقل يوميا.

وأظهرت إحدى الدراسات أن كمية ونوعية البروتين المستهلكة ترتبط عكسيا بالدهون في البطن. وبالتالي فإن الأشخاص الذين يتناولون البروتين أكثر تقل لديهم بشكل كبير الدهون في البطن.

لذا احرص على تناول الأطعمة الغنية بالبروتين مثل البيض والأسماك والمأكولات البحرية والبقوليات والمكسرات واللحوم ومنتجات الألبان وبعض الحبوب الكاملة.

3. تقليل النشويات

يأتي تقليل كمية النشويات ضمن أكثر الوسائل الفعالة لإنقاص الدهون بحسب نتائج العديد من الدراسات العلمية. فعند تقليل تناول الأطعمة الغنية بالنشويات، فإن الشهية تنخفض و بالتالي يتم فقد الوزن.

وقد أظهرت أكثر من 20 تجربة عشوائية أن الوجبات الغذائية المنخفضة في النشويات تؤدي إلى فقدان أكثر للوزن بالمقارنة بما يتحقق عن طريق الوجبات الغذائية قليلة الدسم.

دليلك لأختيار ألوان ملابسك في الربيع - صيف 2017

4. تناول الأطعمة الغنية بالألياف الدهنية

من النصائح الشائعة أن تناول الكثير من الألياف يساعد في فقدان الوزن. وعادة ما يحدث التأثير على وزن الجسم من تناول الألياف القابلة للذوبان، حيث أثبتت إحدى الدراسات أن 14 غراما إضافية من الألياف يوميا تؤدي إلى انخفاض 10% في السعرات الحرارية، وفقدان الوزن قد يصل إلى 2 كغم على مدى 4 أشهر، ويظهر الفرق بوضوح في منطقة تجويف البطن.

لذا ينصح بالإكثار من الأغذية الغنية بالألياف مثل الخضراوات والفواكه. كما تعد البقوليات أيضا مصدرا جيدا للألياف، وكذلك بعض الحبوب مثل الشوفان.

5. ممارسة الرياضة

أثبتت دراسة علمية أن 6 أسابيع من ممارسة التمارين الخاصة بعضلات البطن لم يكن لها تأثير ملموس على محيط الخصر أو كمية الدهون في تجويف البطن. إلا أن ممارسة رياضات متنوعة مثل المشي والجري والسباحة وغيرها، هي التي تؤدي إلى تخفيضات كبيرة في الدهون المتراكمة في البطن.

6. مراقبة نوع وكمية الطعام اليومي

إن أي شخص يريد حقا أن يقوم بتحسين نظام التغذية، عليه أن يرصد بدقة "كمية" و"نوعية" ما يتناوله خلال اليوم. فالقيام بذلك من حين لآخر لبضعة أيام على التوالي يمكن أن يساعدك على تحقيق التغييرات التي تحتاج إليها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق