You are here

×

تشنجات الساق أسبابها وعلاجها

تشنجات الساق

تشنجات الساق، يتعرض العديد من الأشخاص للإصابة بآلام مختلفة في جميع أنحاء الجسم، ومن أشهر هذه الآلام تلك التي تصيب الساقين وتولد شعوراً بعدم الراحة. ويعاني بعض الأشخاص من آلام بين الخفيفة والشديدة ناتجة عن التشنجات العضلية في فترة معينة مابين النوم والاستيقاظ، ويطلق عليها الإختصاصيون تسمية "حصان تشارلي". ويرجح العلماء أنها تحدث بسبب الاستلقاء الطويل على جانب واحد حيث أنها تخف وتتلاشى أثناء النهار بسبب الحركة المستمرة التي تساعد على تدفق الدم إلى العضلات.

تعرّف التشنجات العضلية "حصان تشارلي" على أنها تمزق عضلي مؤلم قد يصيب الفخذ أو الساق أو القدم أثناء النوم، وفي كثير من الأحيان يستيقظ الأشخاص المصابين بها في منتصف الليل وهم يشعرون بآلام شديدة في أرجلهم. إلا أنها تعتبر حالة سهلة العلاج، فيمكننا ببساطة التخلص من الآلم عبر المشي لمدة خمس دقائق على الأقل عند الشعور به، ولكن لا يجب إهمال هذه الحالة إذا تكررت على فترات طويلة من الزمن كونها تشكل دلالة على حالات صحية معينة قد يعاني منها الأشخاص الذين يصابون بحصان تشارلي.

أسباب تشنجات الساق

1. جفاف الجسم: يعتبر عدم شرب كميات كافية من الماء أثناء النهار أو عند ممارسة الرياضة من أكثر العوامل التي تسهم بشكل كبير في زيادة التشنجات العضلية بسبب فقدان الشوارد الكهربائية في الجسم وهي التي تساعد في التحكم بتقلصات العضلات وتحافظ على وظيفتها مما يسبب التوتر العضلي المؤلم في ساعات متأخرة من الليل.

2. الشعور بالبرد: يفضل العديد من الأشخاص النوم في غرفة باردة، إلا أن درجات الحرارة المنخفضة تؤدي إلى تشنج العضلات أثناء النوم، حيث أن التعرض إلى درجات حرارة باردة  يؤدي إلى تصلب العضلات وفقدانها للمرونة مما يسبب الشعور بتقلصات عضلية مؤلمة. وإذا كنت تصر على النوم في غرفة باردة فعليك أن تحرص على تغطية ساقيك ونفسك بكمية كافية من الأغطية.

3. الجلوس أو الاستلقاء لفترات طويلة: يضطر معظم الأشخاص إلى الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة أثناء العمل، وبشكل خاص السيدات اللواتي يرتدين الكعب العالي، أو حتى عند الاستلقاء أثناء النوم على جانب واحد لمدة طويلة من دون تغيير التموضع، حيث تسبب كل هذه العوامل ضغطاً هائلاً على القدمين والعمود الفقري والساقين مما يؤدي إلى الشعور بتشنجات عضلية مبرحة أثناء الليل.

4. ممارسة التمارين الرياضية من دون القيام بالإحماء المناسب: تعتبر ممارسة الرياضة بطريقة خاطئة من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى الشعور بتشنجات عضلية ذات آلام شديدة. وعلى الرغم من أن الرياضة تزيد من اللياقة البدنية وقوة العضلات إلا أن معظم الأشخاص يقومون بممارسة الرياضة من دون القيام بتمارين التمدد والإحماء مما يسبب مضاعفات مؤلمة قد تمتد لعدة أيام، حيث أن العضلات تحتاج إلى القيام بتمارين التمدد والإحماء المناسبة بالإضافة إلى قضاء فترة زمنية كافية للتعافي بعد ممارسة التمارين الرياضية المكثفة لتجنب الإصابة بالتشنجات العضلية.

علاج التشنجات العضلية

يمكننا أن نتجنب الإصابة بالتشنجات العضلية في الرجلين عبر مجموعة من التدابير البسيطة:

1. الاستحمام بمياه دافئة: يعد الاستحمام بالمياه الدافئة من أفضل الطرق لتجنب حدوث التشنجات العضلية أثناء الليل، وبشكل خاص بعد القيام بالتمارين الرياضية فهو يساعد على استرخاء العضلات ويسهل عملية تدفق الدم إليها.

2. شرب كوب من عصير المخلل: أظهرت الدراسات فعالية هذا العلاج القديم لمنع حدوث الإلتهابات العضلية وفي التخفيف من التشنجات العضلية. ويحتوي عصير المخلل على الكثير من الأملاح التي نحن بحاجة لها للحفاظ على تحكم جيد بعضلاتنا.

3. تناول الموز: يعد انخفاض مستويات البوتاسيوم من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث تشنجات عضلية، وينصح الإختصاصيون بتناول الموز مرة أو مرتين في اليوم كونه من أكثر الأطعمة التي تحتوي على تركيزات عالية من البوتاسيوم وتساعد على التخفيف من آلام التشنجات العضلية.

التعليقات

أضف تعليق