You are here

×

السيلفي موضة قديمة في كوريا الجنوبية

السيلفي في كوريا الجنوبية

السلفي في كوريا الجنوبية 

السلفي الصور الملتقطة شخصياً باتت  موضة قديمة بالنسبة الى اهل كوريا الجنوبية. فهؤلاء الذين يشتهرون بسرعتهم في تبني أحدث التطورات التكنولوجية، انتقلوا اليوم الى مرحلة جديدة في مجال التقاط الصور، وهي مرحلة الصور الثلاثية الابعاد تحاكي المجسمات.

من بين هؤلاء ليم سو يونج (31 عاما) التي زارت أستديو تصوير في سول مع ابنها البالغ عامين لالتقاط صور مجسمة له بدلا من الصور المعتادة.

ولصناعة مجسمات لطفلها وضعته ليم في غرفة أسطوانية الشكل بها أكثر من 100 كاميرا تلتقط له صورا بالبعد الثالث من كل الزوايا.

قالت ليم في الأستديو "كنت أريد عمل مجسم لابني كي أريه له عندما يكبر وهو ما لا يمكنني فعله عن طريق الصور. إنه يقوم بالكثير من الحركات اللطيفة في هذه المرحلة العمرية."

وقالت مديرة الأستديو يو كيون يونج إن تقنية تصوير المجسمات بالبعد الثالث اكتسبت شعبية بسبب سرعة تطور التكنولوجيا.

وأضافت يو "يمكن تصوير طفل يتحرك أو تصوير حيوانات أليفة في لقطات فورية معينة ونستخدم كاميرات يمكنها التقاط صور في وقت أقل من الثانية. وتستغرق عملية صناعة المجسم عادة ما يتراوح بين أسبوعين وأربعة أسابيع. لكن بالنسبة الينا نحتاج الى يومين فقط ويمكن بعدها العملاء الحصول على مجسماتهم وبهذا يمكننا صناعة الصور بهذه الطريقة للأجانب الذين يزورون كوريا الجنوبية."

ولا تحظى مجسمات البعد الثالث بشعبية بين البشر فقط وإنما زاد الإقبال على هذه التقنية لتصوير الحيوانات الأليفة. وجاء اثنان من العملاء الصينيين للأستديو لالتقاط صور مجسدة لكلابهم.

وقال جين تشه وهو صيني يبلغ من العمر 33 عاما ويعيش في سول "عندي كلب عمره ثلاثة أعوام ونصف وأريد تجسيد ذكرياته الجميلة في أفضل مراحل حياته. لذلك جئنا إلى هنا لعمل مجسم بالبعد الثالث."

تتم عملية طباعة الصور في مصنع في جنوب غرب سيول حيث يتم وضع الصور في ماكينة رقمية تصنع تماثيل يتراوح ارتفاعها بين خمسة سنتيمترات و30 سنتيمترا باستخدام أكثر من 1000 طبقة من الجبس.

وتتراوح أسعار التمثال المجسم الواحد ما بين 110 آلاف ون (99 دولار أميركي) وما يتجاوز 330 ألف ون.

التعليقات

أضف تعليق