You are here

×

إنفوجراف| هل تناول المكملات الغذائية مفيد صحيا؟

هل تناول المكملات الغذائية مفيد صحيا؟

ما الذي يجب عليك معرفته قبل البدء بأخذ المكملات الغذائية؟

من يجب أن يتناول المكملات الغذائية وأيها تحديدا

مكملات غذائية يجب أخذها

مكملات يجب تجنبها

يحرص الكثيرون على تناول المكملات الغذائية سواء كانت فيتامينات أو معادن أو أحماض دهنية وأمينية لتكملة العناصر التي يفتقدها الجسم، إلا أن ذلك قد يكون له فوائد وأضرار على صحة الإنسان لذلك لا بد من معرفة بعض الأمور قبل البدء بأخذها. 

إليكم أبسط حمية في العالم.. اخسر الوزن بأقل مجهود

أهمية المكملات الغذائية 

نتيجة بحث الصور عن المكملات الغذائية

تحتوي المنتجات على إرشادات تلصق على العلبة تختص بمحتويات المكمل نفسه ونسب كل العناصر، فمن الآمن قياس ذلك مع احتياجات جسمك باستشارة الطبيب.

ويجب تناول المكملات الغذائية في بعض المراحل العمرية التي يحتاج فيها الجسم لاستكمال العناصر المفقودة لديه، بداية من الأطفال الرضع وحتى البالغين فوق الخمسين عاما، بالإضافة إلى النساء الحوامل.

توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بأن يتلقى الرضّع فيتامين "D" التكميلي الذي لا يوجد إلا في مستويات منخفضة جدا في حليب الأم، كما يجب أن يتناول البالغون فوق خمسين عاما مكملات الكالسيوم حيث خلص تحليل تلوي أنها تقلل من خطر التعرض للكسور، أما النساء الحوامل فلابد أن يتناولن حمض الفوليك 

قد يتحول نفعها لضرر.. احذر تناول تلك الأكلات في هذا الوقت

مكملات غذائية يجب تناولها

نتيجة بحث الصور عن المكملات الغذائية

ومن المكملات التي يجب تناولها هي (فيتامين D)  اللازمة لامتصاص الكالسيوم، و(أوميغا 3)  الذي ترتكز اهميته في الحفاظ على صحة القلب والدماغ ونضارة البشرة، بالإضافة إلى (المغنيسيوم )الذي يمكن أن يؤدي نقصه إلى التشنجات العضلية.

أما المكملات التي يجب تجنبها هي؛ (الزنك) حيث أنه من السهل أن تصل للمرحلة الخطرة من الجرعة، و (الحديد) فإذا تناولت جرعة كبيرة منه فقد يتسبب ذلك في التسمم الكبدي، بالإضافة إلى (فيتامين A) الذي قد يتراكم في الكبد ويؤدي لتساقط الشعر وهشاشة العظام.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق