You are here

×

7 مواد ربطها العلماء بالسرطان.. تعرف عليها

أخطر المواد ربطها العلم بالسرطان

أثبتت العديد من الدراسات والأبحاث أن جميع أنواع السرطان تكون نتيجة للتلف أو الطفرات الوارثية في الحمض النووي لدى الإنسان، ولكن الأسباب تختلف وتتعدد في الحالات الفردية للإصابة بالسرطان التي قد يكون بعضها وراثي والبعض الآخر نتيجة للكثير من المواد والأشياء في يئتنا المحيطة التي نستنشقها أو نأكلها أو نستخدمها.

يأتي السرطان في المرتبة الثانية بعد أمراض القلب في أكثر الأمراض التي تسبب الوفاة في العالم، ويؤثر بشكل أساسي على طريقة نمو الخلايا وانقسامها وتحويلها إلى خلايا ضارة، وتتطور هذه الخلايا السامة إلى أورام كبيرة وتنتشر في الجسم خلال فترة قصيرة من الزمن. وقد وجد العلماء الكثير من المواد أو الأطعمة التي تؤدي أو تزيد من خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان القاتلة، وفيما يلي بعضها:

أعراض سرطان الدم الصامتة.. انتبه لها جيدا 

  • السكر

قد يعتقد الكثيرون أن تناول الأطعمة الحلوة قد يؤدي فقط للإصابة بالسكري، إلا أن السكر يؤثر بشكل مباشر على الخلايا ويسبب تلفها، كما أنه يساهم في تغذية وتطور الخلايا السرطانية التي تعيش على السكريات وتحفزها بشكل مستمر.

  • الأطعمة المصنعة

ربط علماء فرنسيون بين الأطعمة المصنعة وازدياد فرصة الإصابة بالسرطان؛ وذلك لاحتوائها على مواد حافظة ضارة بالجسم، بالإضافة إلى حفظها بمواد بلاستيكية يتسلل ضررها إلى الأطعمة بداخلها.

  • التدخين

يحتوي التبغ على 70 مادة كيميائية على الأقل تسبب السرطان، ولا يقتصر ضررها على المدخنين وإنما على الأشخاص الذين يستنشقون الدخان (التدخين السلبي) المعرضين أيضاً للإصابة بأنواع خطيرة من السرطان.

بشرى لمرضى السرطان.. اكتشاف مضاد حيوي يقضي على الخلايا السرطانية

  • التعرض للشمس والحصول على بشرة سمراء في مراكز التجميل

أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذي يقصدون مراكز التجميل للحصول على بشرة سمراء قبل سن 35 يزيدون من خطر الإصابة بسرطان الجلد بنسبة 75%، بالإضافة للتعرض لأشعة الشمس من دون ارتداء ملابس واقية ومن دون كريمات الوقاية لأكثر من 30 دقيقة يومياً.

  • المواد الكيميائية المختلفة

يعمل العديد من الأشخاص مع المواد المسببة للسرطان كل يوم وخاصة عمال مصانع الألمنيوم، الرسامين، عمال مصانع المطاط، مصففي الشعر من خلال التعامل مع أنواع الصبغة المختلفة، كما يتنفس عمال صالون الأظافر الكثير من الأبخرة الخطيرة على الصحة.

  • العمل الليلي

صنفت الوكالة الدولية لبحوث السرطان في عام 2007 العمل الليلي كأحد الأسباب الرئيسية للإصابة بالسرطان، بسبب العمل ليلاً ولساعات طويلة في الظلام الذي يفسد الدورة المنتظمة للجسم وعدم الحصول على قسط كافٍ من النوم مما يؤثر على عمل خلايا الجسم.

  • تلوث الهواء

يؤدي استنشاق الهواء الدخاني الضبابي إلى دخول الجسيمات السّامة الموجودة فيه إلى الجسم والتي تؤدي يدورها للإصابة بأنواع مختلفة من السرطان مثل سرطان الرئة والمريء والمثانة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق