You are here

×

لمستخدمي واتساب.. احذروا هذه التهديدات

تشغل مخاوف انتهاك الخصوصية ومشاركة البيانات الخاصة بال المستخدمين

يواجه العديد من مستخدمي تطبيق واتساب العديد من المخاوف الأمنية

تهديدات البرامج الضارة والرسائل غير المرغوب فيها من أخطر المخاوف

كغيره من تطبيقات الهواتف الذكية، يواجه العديد من مستخدمي تطبيق واتساب الذي بات واحدًا من أكثر تطبيقات المراسلة شعبية في العالم، العديد من المخاوف الأمنية، وتهديدات البرامج الضارة، والرسائل غير المرغوب فيها، بالإضافة إلى مخاوف انتهاك الخصوصية، ومشاركة بياناتهم الخاصة لاسيما  بعد اختراق بيانات المستخدمين على فيسبوك التي حصلت عليها شركة كامبردج أناليتيكا للاستشارات، وفيما يلي اخترنا لكم عددا من أبرز التهديدات التي يجب على مستخدمي واتساب معرفتها:

رسميا.. إغلاق موقع «سوق.كوم» وهذا هو البديل

البرمجيات الضارة

يتمتع واتساب بقاعدة مستخدمين هائلة، وهذا ما يجعله هدفًا مهمًا للقراصنة، وبما يعتمد عدد كبير من المستخدمين على إصدار واتساب على الويب وهذا ما يسهل استهداف بياناتهم الخاصة ببرمجيات ضارة من القراصنة، من خلال خداعك وإقناعك بالإفصاح عن بعض المعلومات الشخصية لذلك احرص على استخدام إصدار الويب الرسمي للتطبيق، الذي يُعرف باسم WhatsApp Web.

النسخ الاحتياطي غير المشفر

يتيح واتساب ميزة تشفير الرسائل التي ترسلها والتي تمنع أي أحد من معرفة محتواها أثناء الإرسال، كما يتيح واتساب إنشاء نسخة احتياطية للرسائل والصور ومقاطع الفيديو، حتى تتمكن من استرداد الرسائل المحذوفة عن طريق الخطأ، وعلى الرغم من عدم حدوث اختراقات لهاتين الخدمتين حتى الآن، فإن هذا لا يعني أن بياناتك بأمان تام، فهناك وسائل أخرى يمكن أن يستخدمها القراصنة للوصول إلى حسابات التخزين السحابي الخاصة بك.

في 5 خطوات.. تخلص من أي بريد إلكتروني مزعج بكل سهولة

تبادل البيانات مع فيسبوك

عندما استحوذت شركة فيسبوك على واتساب، أكدت الأولى أن الشركتين وبياناتهما ستكونان منفصلتين، لكن الأمر لم يستغرق وقتًا طويلاً حتى تراجعت شركة فيسبوك عن هذه الاتفاقية، وفي عام 2016 حُدثت سياسة الخصوصية الخاصة بواتساب للسماح بمشاركة بيانات المستخدمين بين المنصتين، ولكن بعد رد الفعل العكسي لهذه الخطوة، سمح التطبيق للمستخدمين بإلغاء الاشتراك في مشاركة البيانات.

الأخبار الوهمية

طالت الانتقادات في السنوات الأخيرة شركات التواصل الاجتماعي لسماحها بنشر أخبار وبيانات مضللة ومزيفة على منصاتها وتمت إدانة العديد منها  نتيجة لاستخدام بيانات المستخدمين في أعمال العنف الواسعة النطاق، التي حدثت في الهند والبرازيل مما جعل واتساب تضيف ميزة جديدة للمساعدة في حل واحدة من مشكلاتها، وهي إضافة المستخدمين إلى المجموعات دون الحصول على موافقتهم، كما وضعت قيودًا على إعادة التوجيه، بحيث لا يمكنك إعادة توجيه الرسائل إلا إلى خمس أفراد أو مجموعات فقط.

جوال HONOR 10i الجديد.. اللمسة النهائية التي تحتاجها لتكتمل أناقتك (فيديو)

مشاركة الحالة مع جهات الاتصال

أتاح واتساب ميزة جديدة تحمل اسم الحالة Status والتي تتيح للمستخدمين مشاركة الصور، والملاحظات، ومقاطع الفيديو القصيرة على حسابهم، وهي ميزة تتيح لجميع جهات الاتصال لديك الاطلاع عليها أو مشاركتها.

 

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق