×

الرياضيات السعوديات ينافسن الرجال برفع اسم المملكة عاليا في المحافل العالمية في يومها الوطني 88

مريم فردوس

لبنى العمير

وجدان شهرخاني

سارة عطار

أسيل الحمد

شهدت الرياضة السعودية مؤخرا حالة نشاطٍ وانتعاش وانخراطٍ للمرأة السعودية في رياضات عدة لاسيما  بعد الخطوات المتسارعة، والتي حققت فيها نتائج إيجابية بالسماح لها بممارسة الرياضة، وأن تحقق ما تصبو إليه في ممارسة ألعابها كافة مع الحفاظ على خصوصيتها.

 ومع تسارع الخطى لتحقيق رؤية 2030، سرّعت الهيئة الرياضية النسائية في السعودية بقيادة الأميرة ريم بنت بندر، خطواتها في تفعيل ذلك من خلال الفعاليات الرياضية التي أخذت في تنظيمها لتبرز دورها أسوة بالمجتمعات الأخرى ونتيجة لذلك برزت أسماءٌ كثيرة  خلال الفترة الماضية رسّخت تميّز السعوديات وقدرتهنّ على ممارسة حتى أصعب الرياضات التي يمارسها الرجال:

في اليوم الوطني.. وثيقة نادرة للأمر الملكي بتوحيد البلاد

ففي قفز الحواجز تعد دلما ملحس أول رياضية تحرز ميدالية أولمبية في أولمبياد سنغافورة كما  شاركت ملحس الاسبوع الماضي في منافسات قفز الحواجز (فردي) ضمن بطولة العالم لألعاب الفروسية والمقامة حالياً في مدينة تريون الأمريكية.

وفي الملاكمة لمع اسم دنى الغامدي التي حصلت على 5 ميداليات في الملاكمة والحزام أسود، بطلة في عالم الكيك بوكسنغ وفائزة في بطولة 2018 للملاكمة.

وفي سباقات الفورمولا قادت أسيل الحمد، إحدى سيارات رينو في فورمولا-1 حول حلبة سباق جائزة فرنسا الكبرى أمام آلاف المشجعين، لتعطي إشارة بدء عهد جديد للسعوديات في رياضة السيارات.

وفي رياضة الجودو، جاءت اللاعبة السعودية وجدان شهرخاني التي أول لاعبة جودو تشارك باسم المملكة العربية السعودية في أولمبياد لندن 2012م مع غطاء للرأس وهو ما كانت لوائح الاتحاد الدولي للجودو تحظره في السابق.

وفي المبارزة يبرز اسم  المبارزة السعودية لبنى العمير التي نافست في بطولة المبارزة للسيدات ضمن دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2016.

تعرف على فعاليات أرامكو احتفالا باليوم الوطني الـ 88 للمملكة

وفي الغوص اعتبر مريم فردوس أول سعودية تغوص في القطب الشمالي، وتتأهب للغوص في القطب الجنوبي لتكون أول عربية وسعودية تغوص في أعماق القطبين، بعد أن سجلت اسمها في موسوعة "غينيس".

وفي العدو باتت سارة عطار أول عدّاءة ورياضية سعودية شاركت في الألعاب الأولمبية 2012 في لندن وحصلت على المركز الثامن في مجموعتها.

وفي التسلق تعتبر رها المحرق أول سعودية تسلقت قمة إفرست وأصغر شابة عربية تسجّل هذا الإنجاز. اشتهرت بمغامراتها بين "كليمانجارو" وجبال "البروس".

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق