You are here

×

لهذه الأسباب تعتبر السمنة عدو الخصوبة الأول

لهذه الأسباب تعتبر الدهون عدو الخصوبة الأول

كثُرت التقارير التي خصّصناها للتوعية بأخطار السمنة ومضارها على المدى الطويل. وعند الحديث عن هذا الموضوع غالباً ما يتبادر إلى الذهن الأمراض المزمنة التي تطال القلب والشرايين إلى جانب داء السكري. إنما ما يجهله أغلبية الرجال، هو أن "كرش الوجاهة" سيصبح سبب تعاستهم الجنسية، إذ إن دهون البطن تحديداً، تنعكس سلباً على الأداء وتسبب ضعف الانتصاب.

للاحاطة أكثر بجوانب هذا الموضوع، أجرت "الرجل" مقابلة مع استشاري أمراض وجراحة المسالك البولية الدكتور سامر عبيدات من"المستشفى الأميركي في دبي".

تأثير السمنة على القدرة الجنسية

كيف تؤثر السمنة في القدرة الجنسية لدى الرجل؟

من الناحية الطبية، تؤثر السمنة بشكل كبير في القدرة الجنسية للرجال. إذ إن زيادة نسبة الدهون في الجسم، تؤدي إلى  تقليل هرمون الذكورة، وقد تؤثر في الأوضاع الجنسية التي يرغب الرجال في القيام بها، خلال العلاقة الزوجية.

أما بالنسبة الى الحالات المرضية الناتجة عن السمنة، فهي كالآتي: أولاً، عدم القدرة على الانتصاب أو المحافظة عليه، ثانياً، عدم الرغبة في ممارسة الجنس، ثالثاً، عدم تحقيق أداء جيد من ناحية الوقت، بسبب القذف المبكر.

كما قد تسبب السمنة الاكتئاب للرجل الذي بدوره يسبب مشكلات كثيرة، ومنها تأخر القذف. لا يمكن أن نغفل أن مشكلات الحياة الزوجية الجنسية تصيب أي شخص، بغض النظر عن عمره. وقد بيّنت الدراسات ان هذه المشكلات تطال بنسبة 15 الى 20 في المئة الشباب في سن العشرين، وبنسبة 65-80 في المئة الرجال في سن السبعين وما فوق.

تأثير أمراض السكري والقلب على القدرة الجنسية

هل مرضى السكري والقلب وسواهم من المصابين بأمراض مزمنة يعانون أكثر من سواهم ضعفاً في القدرة الجنسية؟

نعم؛ فأمراض السكري والقلب والأمراض الأخرى تنعكس سلباً على القدرة الجنسية لدى الرجال، لكن هناك بعض المرضى الذين يتمتعون بقدرة جيدة. لذلك سنوضح الأسباب عن كل مرض.

  • داء السكري: يؤدي إلى التهاب مزمن في الأعصاب الطرفية، وتحديداً الأعصاب المغذية لمنطقة الحوض والمختصة بالانتصاب، ما يسهم في ضعف الانتصاب، في حال ارتفاع مستوى السكر في الدم فترة طويلة.

كما يعاني مريض السكري مضاعفات نفسية تنعكس بدورها سلباً على حياته الجنسية، فتعيق احياناً القدرة على الانتصاب. فيصاب بعض المرضى بفتور وضعف في الوظائف الحيوية. وكلّما ارتفع مستوى السكر في الأنسجة، حدث تلف للأوعية الدموية الدقيقة. ووفقاً لإحدى الدراسات الحديثة، فإن مرضى السكري يعانون ضعف الانتصاب بنسبة 35-75 في المئة في العالم. لذلك، ننصح هؤلاء بالسيطرة على نسبة السكر في الدم حتى لا تؤثر في حياتهم الجنسية.

  • مرضى القلب: هناك بعض الاعتقادات الشائعة بأن حياتهم الجنسية مهدّدة بسبب صعوبة الانتصاب او استحالته. إنما عند اتباع ارشادات الطبيب، فضلا عن ممارسة التمارين الرياضية، فيمكنهم تجاوز المحنة. أما الذين لا يعتنون بصحتهم جيداً، فإن مرض القلب يتسبب لديهم بخلل في وظيفة طبقة الاندوثليم المبطنة للاوعية الدموية في الشرايين عموماً، وتلك التي تغذي القضيب والمبطنة وكذلك المؤدية الى الفراغات الدموية في الجسم الكهفي داخل القضيب، ما يسبّب ضعف الانتصاب.

بحسب الدراسات، فإن امراض القلب تؤثر بنسبة 52 في المئة في الانتصاب. ومن الامراض الاخرى المرتبطة بالسمنة بشكل او بآخر، وتؤثر في الحياة الجنسية، ارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين، فضلاً عن التدخين الذي يفسد الاوعية الدموية ويسبب القذف المبكر وعدم الانتصاب بشكل كامل.

أسباب ضعف الانتصاب

ما أسباب ضعف الانتصاب عموماً؟

هناك الأسباب الفزيولوجية والنفسية.

  • في الشق الاول، وكما ذكرنا، فإن ضعف الأوعية الدموية للقضيب هو السبب الاساسي. هناك كثير من الامراض التي تنعكس سلباً على صحة هذه الاوعية، منها السكري والضغط وأمراض القلب وضعف مستوى هرمون الذكورة والاضطرابات العصبية، مثل السكتة الدماغية، وإصابات الحبل الشوكي وأمراض جراحة البروستات التي تلحق أضراراً بأعصاب القضيب. كما هناك بعض الادوية والعقاقير المسببة لضعف الانتصاب، منها أدوية الجهاز العصبي.
  • في الشق الثاني، اي الأسباب النفسية او السيكولوجية، هناك الاكتئاب الذي يؤثر مباشرة في الرغبة الجنسية وضعفها، والرهبة من الأداء الجنسي. وهذه تحدث إما نتيجة حادث أو موقف سيّئ في بدايات الحياة الجنسية للرجال، ما يسبب الخوف من المجامعة، وإما نتيجة أفكار غير واقعية وتخيلات لطبيعة الحياة الجنسية للأزواج.

الكرش وضعف الانتصاب

هل صاحب "الكرش" أو الدهون المتراكمة في منطقة البطن، مهدد أكثر من سواه، بالإصابة بضعف في الانتصاب؟

ذكرنا أن السمنة تعمل على تقليل هرمون الذكورة، فيحدث ضعف في الانتصاب. والكرش أحد أنواع السمنة، ويعمل على ارتفاع الكوليسترول وتصلب الشرايين، وانخفاض هرمون الذكورة نتيجة تحوله إلى هرمونات أنثوية عبر الخلايا الدهنية. كما أن الكرش يفقد الرجل 30% من قدرته الجنسية وفقاً للدراسات الطبية، ويؤدي إلى قصر حجم القضيب. كما ان مؤشر كتلة الجسم أهم بكثير من الوزن من ناحية تحديد الخطر الذي يهدد الرجال.

هل الضرر الذي يلحق بالأوعية الدموية، جراء السمنة، ضرر دائم أم يمكن اصلاحه؟

هذا يعتمد على مدى الاحتياط الفيزيولوجي للرجل، أي منذ متى استهل محاولات إصلاح ما تضرر ووضع استراتيجية واضحة للعلاج. هنا لا بدّ من الاشارة الى ان عمليات شفط الدهون لا تحسن القدرة الجنسية أو حال القلب والأوعية الدموية. في المقابل، يجب اتباع نمط حياة صحي، يعتمد على ممارسة التمارين الرياضية وتناول الاطباق الصحية، وتقليل السعرات الحرارية قدر الامكان. في موازاة ذلك، من الممكن استخدام بعض الأدوية للمساعدة في الانتصاب، لكن على المدى القصير فقط.

ضعف الانتصاب دلالة على أمراض أخرى

هل يمكن ان يشكل ضعف الانتصاب دلالة على إصابة الرجل بمرض معين او أمراض أخرى؟

تسبب بعض الأمراض ضعفاً في القدرة الجنسية، عموماً، وفي الانتصاب تحديداً. من أهم أسباب ضعف الانتصاب نقص التروية الذي يعدّ ضعفاً في إمداد بعض الأنسجة بالدم، بسبب انسداد الأوعية الدموية التي تغذّيها.

ينتج عن هذا النقص في وصول الدم الى الانسجة نقصٌ في درجة تركيز الغلوكوز والاوكسجين اللازمين للعمليات الأيضية التي تحدث داخل الخلايا، وخاصة في الدماغ والأمعاء والقلب. عموماً يحدث نقص التروية قبل وقت طويل من حدوث ضعف الانتصاب. لذلك، يجب اعتبار هذا المرض إنذاراً مبكراً للشخص من ارتفاع احتمال حدوث الجلطة القلبية، خلال ثلاث سنوات إلى خمس.

علاج ضعف الانتصاب

ما العلاجات المتوافرة لضعف الانتصاب؟

أولاً، يجب اتباع عادات صحية سليمة، اي البدء بإنقاص الوزن، والتوقف عن التدخين، وممارسة الرياضة بانتظام، وتناول الأغذية الصحية وعدم تناول بعض الأدوية التي تعمل على زيادة الضعف الجنسي.

أما بالنسبة الى العلاجات الطبية، فتؤخذ أدوية مثل Viagra, Levitraعن طريق الفم، بمقدار حبة واحدة في اليوم، قبل نصف ساعة على الاقل من الجماع، لكن قبل أن يحدث الانتصاب، يجب ممارسة المداعبة الجنسية. فترتفع فرصة حدوث الانتصاب خلال 4 ساعات من موعد أخذ هذه الأدوية. كما يجب أخذ هذه الأدوية على معدة فارغة، علماً انه لا يمكن التعويل على هذه الحبوب على المدى الطويل.

أما النوع الثاني من الأدوية فهو،Cialis 5 ملغ، وهذا يؤخذ بانتظام يومياً، ويساعد في تحقيق الانتصاب التلقائي من دون تحضيرات لأي عملية للجماع الجنسي.

كما يمكن استخدام الحقن الذاتي للقضيب، باستعمال حقنة "al prostadil " في الجسم الكهفي، وهذا يؤدي إلى انتصاب القضيب من دون المداعبة الجنسية. وتسهم في تحقيق نتائج أفضل من الأدوية الفموية، لكن أغلب الرجال يوقفون استعمالها نتيجة الآلام المصاحبة للحقن.

كما يمكن استخدام جهاز تفريغ الهواء، وهو اسطوانة موصولة بمضخة يوضع القضيب داخلها، ثم يشفط الهواء فيحدث ضغطاً سلبياً يؤدي إلى زيادة تدفق الدم إلى القضيب ثم حبسه بمطاطة خاصة.

أخيراً يمكن اللجوء إلى العمليات الجراحية وهي إدخال جسم قابل التمدد داخل القضيب، للمساعدة في الانتصاب بشكل جيد.

تأثير فقدان الوزن على ضعف الانتصاب

إذا كان الرجل يعاني ضعفاً جنسياً، فما المدة المحددة له لكي يفقد وزنه؟

ما من مدة محددة لجميع المرضى. كل حالة مرضية تختلف عن سواها. وهنا يأتي دور الفريق الطبي الذي يضم عموماً اختصاصيين من مجالات مختلفة كالمسالك البولية، الباطنية، والغدد الصمّ، والعلاج الطبيعي والتغذية، لتحقيق النتائج الامثل عبر التوصل الى برنامج علاجي مناسب للمريض.

عند فقدان الوزن الزائد، هل يستعيد الرجل تلقائياً صحته الجنسية؟ أم أنه يحتاج الى متابعة طبية وعلاجات بالعقاقير لمدة معينة ؟

إن الاستمرار في اتباع نمط حياة صحي ومناسب واتباع البرنامج العلاجي بشكل صحيح، هو الحل الأفضل لعودة الأمور إلى المسار الصحيح، سواء طالت المدة أو قصرت.

الرجل الذي يعاني السمنة، وضعفاً في القدرة الجنسية، هل عليه التوقف عن ممارسة العلاقة الزوجية إلى حين فقدان وزنه واستعادة صحته؟

إن التوقف عن ممارسة العلاقة الزوجية خطوة غير صحيحة على الاطلاق. حتى وإن لم يكن هناك أي انتصاب عند الرجل، يجب أن تستمر العلاقة الزوجية عبر المداعبة. فهذا يساعد في إزالة أي اضطرابات أو مشكلات زوجية قد تحدث بسبب هذا العارض الموقت، ويعمل على تعزيز العلاقة الزوجية، ويساعد في تفهم الطرف الآخر للمشكلة وتقبلها والمساعدة في حلها.

التعليقات

أضف تعليق