You are here

×

كيف صنع روبرت إيجر الرئيس التنفيذي لـ«والت ديزني» البسمة علي وجوه الملايين ؟

كيف صنع روبرت إيجر الرئيس التنفيذي لـ«والت ديزني» البسمة علي وجوه الملايين ؟

يشغل رجل الأعمال الأمريكي روبرت إيغر حالياً منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة والت ديزني، وكان قبل  ذلك رئيس شبكة ABC، كما كان الرئيس والمدير التنفيذي للعمليات في كابيتال سيتيز ABC حتى استحواذ ديزني على الشركة في عام 1996 حيث تم تعيينه رئيساً ومديراً للعمليات في ديزني وترقى في الشركة حتى نجح في الوصول إلى منصب الرئيس التنفيذي في عام 2005.

روبن لي.. تعرف علي قصة نجاح أغني رجل في الصين

ولد إيغر في عام 1951 ونشأ في بلدة لونغ أيلند بولاية نيويورك، تخرج من مدرسة أوسانسايد الثانوية في عام 1969، ثم حصل على درجة الباكلوريوس في الإعلام من كلية إيثاكا، وحاز على درجة الماجستير في عام 1973 من كلية روي بارك للإتصالات.

بدأ حياته المهنية كموظف في إحدى التلفزيونات المحلية قبل انضمامه إلى شركة الإذاعة الأمريكية ABC، وخلال عقدين من العمل تمكن من الوصول إلى منصب رئيس مجموعة شبكة ABC، ثم أصبح الرئيس والمدير التنفيذي للشركة الأم كابيتال سيتيز ABC. وبعد عامين من تعيينه رئيساً تمكنت والت ديزني من الإستحواذ على كابيتال حيث واصل إيغر عمله في منصب الرئيس حتى أواخر التسعينيات. 

أخطاء فادحة في السيرة الذاتية تؤثر على احتمالية قبولك في العمل.. تجنبها

وفي غضون خمس سنوات أصبح إيغر الرئيس التنفيذي الجديد للشركة، وفي هذا الإطار ارتكزت رؤيته الإستراتيجية لشركة والت ديزني على ثلاث ركائز أساسية هي توليد أفضل محتوى إبداعي ممكن وتعزيز ثقافة الإبتكار والإستفادة من أحدث التقنيات في هذا المجال والتوسع في أسواق جديدة في جميع أنحاء العالم.

لقد بنى إيغر على تاريخ ديزني الغني بالقصص التي لا تنسى ووسع وجود الشركة خارج الولايات المتحدة الأمريكية ووضع مخطط للنمو الدولي للشركة، كما تمكن من الإستحواذ على بيكسار في عام 2006 ومارفيل عام 2009 ولوكاسفليم 2012، وأشرف على افتتاح منتزه ومنتجع ديزني الأول في الصين ومنتجع ديزني شنغهاي، وكان من أكثر محبي التكنولوجيا الحديثة حيث أنه قام بإدخال الشركة في هذه الصناعة من خلال عروض المحتوى الإبداعي عبر منصات جديدة ومتعددة.

وتحت إشراف السيد إيغر حققت ديزني في عام 2016 إيرادات قياسية وتم تصنيفها على أنها واحدة من أهم الشركات العالمية في أمريكا والعالم من قبل مجلة فوربس وأحد الشركات الأمريكية الأكثر تأثيراً في مجلة فورتشن، وأكثر الشركات العالمية احتراماً من قبل مجلة بارون، كما صنفت على أنها أفضل الشركات لإطلاق مسيرة مهنية لأصحاب المواهب من قبل مجلة بزنيز ويك، وحصلت الشركة على جائزة شركة العام 2013 من قبل ياهو. 

إنفوجراف| هكذا تكسر الجليد وتندمج في مناسبة لا تعرف فيها أحداً

حصل ريتشارد إيغر على العديد نم الجوائز والتكريمات حيث تم اختياره من أقوى رجال الأعمال في مجلة فورتشن بين عامي 2007 و2008، وأحد أهم المدراء التنفذيين في عام 2009، كما اختارته مجلة المستثمر كأفضل مدير تنفيذي وغيرها الكثير. انضم إيغر إلى مجلس إدارة أبل في نوفمبر 2011، كما أنه يعمل في مجالس إدارة النصب التذكاري الوطني لأحداث 11 سبتمبر ومتحف بلومبرج للأعمال الخيرية، وفي عام 2012 أصبح عضواً في أكاديمية الفنون والعلوم وهي واحدة من أرقى المجتمعات الفخرية في أمريكا.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق