You are here

×

دراسة: المدراء يسيئون إدارة الوقت

الرجل: دبي

يقول الباحثون بأن المدراء يشعرون بأن لديهم كل الوقت تحت تصرفهم، بينما يشعر الموظفون عكس ذلك تماما. هذا لأن الناس في المراكز العليا يعتقدون بأنهم يملكون السيطرة على الوقت ويستطيعون تحدد المهلة اللازمة لانجاز المهام بدقة متناهية، وفي الحقيقة، هم على صواب: يقول الباحثون بأن المدراء قادرون على تمديد أي مهلة أو إلغاء أو اختصار أي اجتماع مهما بدى هاماً، بينما لا يملك الموظف المغلوب على أمره من وقت العمل أي شيء! ولكن لسوء الحظ، يمكن أن يستخدم المدراء الأقوياء هذه السلطة بشكل تعسفي فيخصصون مهلة زمنية قصيرة جدا لإكمال مهمة صعبة. ووفقا للدراسة التي اجريت في المملكة المتحدة، قد يعود سبب ذلك ربما لأنهم يركزون بشكل أساسي على إنجاز الهدف النهائي، بدلا من الخطوات المطلوبة للوصول إلى هناك، ولكن كيف يمكنك أن تعيد مديرك الى الواقع ليتحكم بتوقعاته؟  بكل بساطة، قم بلفت انتباهه إلى الخطوات الضرورية لإنجاز المهام بدلا من التركيز حرفيا على الهدف الرئيسي عن طريق طرح المزيد من الأسئلة التي تركز على الاجراءات. N

التعليقات

أضف تعليق