You are here

×

الفيلة في بالي وجهة سياحية لا تنسى

بالي

بالي، إذا قصدت جزيرة بالي في إندونيسيا، فأنت حتماً لن تنسى ذلك الشعور الرائع، الذي كنت فيه عندما اعتليت ظهر الفيل، ذلك الحيوان الودود والضخم، وسط الأشجار والنباتات في حديقة السفاري الواقعة في قرية تارو.

حيث تعد السياحة على الأفيال من أفضل الوجهات وأكثرها متعةً على الإطلاق، وخاصّة في هذه الجزيرة الخلابة، حيث يمكن في حديقة السفاري الواقعة في قرية تارو الإندونيسية، أن يقوم السيّاح بالتعرف على هذه الحيوانات اللطيفة عن قرب، والقيام بمغارة السفاري في الأدغال، وسط الأشجار في جو حماسي جميل، كما يتم خلال الجولة التعرف على أنواع النباتات والأشجار العديدة، بالإضافة لمشاهدة الطيور والحيوانات النادرة في الغابات.

تعد هذه الرحلة تجربة ممتعة ومسليّة للكبار والصغار، وهي تختلف بشكل كامل عن ركوب السيّارات، ويتناول الزوار في نهايتها وجبات لذيذة محليّة، وذلك أثناء مشاهدة العروض التي تقدمها الفيلة وهي تستحم في البحيرة في نهاية اليوم، تصل تكلفة هذه الجولة إلى 135 دولار.

يذكر أن جزيرة بالي، من أفضل الوجهات السياحية التي توفر أجواء فريدة من الهدوء والاسترخاء المرفقان بالمغامرات المثيرة، وفيها مساحات كبيرة من الغابات والشلالات المبهرة، فضلاً عن أدغالها الخضراء ومزارع جوز الهند وأشجار النخيل والفاكهة، كما يمكن التعرف على المزارعين المحليين وسكان القرى البسطاء وشراء ألذ أنواع الفاكهة والمأكولات المحليّة.

وتعد مزارع الأرز من أشهر ما فيها، فهي تتدرج كسلالم خضراء على جوانب الجبال، وتنطلق فيها العديد من الرحلات اليومية ويتم الدخول إليها بكلفة تصل إلى أقل من نصف دولار.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق