You are here

×

دونالد ترامب يهدّد أبل باستخدام سامسونغ

الرجل: دبي

دعا رجل الأعمال المرشح للانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري دونالد ترامب الجمعة إلى مقاطعة المجموعة المعلوماتية العملاقة أبل إلى أن تفك شيفرة هاتف آي فون استخدمه أحد منفذي اعتداء سان بيرناردينو في ديسمبر (كانون الأول) الماضي.

وقال ترامب في تجمع في يوليز آيلاند في ساوث كارولاينا حيث ستنظم انتخابات الحزب الجمهوري السبت "يجب على أبل كشف شيفرة هذا الهاتف".

واضاف "أعتقد أن ما عليكم فعله هو مقاطعة أبل إلى أن تكشف هذا الرقم السري. هذا ما فكرت به الآن". وتابع أن "هذا الهاتف ليس ملك الشاب النذل الذي قتل كل هؤلاء الناس، الهاتف ملك للسلطات". وتابع ترامب أنه يشتبه بأن رئيس أبل تيم كوك "يريد أن يظهر إلى أي حد هو تقدمي"، حسب موقع 24. ورفضت شركة أبل للمعلوماتية الأربعاء الماضي أمراً قضائياً امريكياً صدر الثلاثاء بطلب من مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) في اختراق هاتف آي فون يعود لأحد منفذي هجوم سان برناردينو الذي أودى بحياة 14 شخصاً مطلع ديسمبر (كانون الأول) في كاليفورنيا.

وأمرت القاضية الكاليفورنية شيري بيم في قرارها أبل "بتوفير مساعدة تقنية معقولة" للأف بي آي تتيح له "الاطلاع على المعطيات المحفوظة" في الهاتف.

وطلبت من أبل خصوصاً تقديم برنامج يمكن استخدامه على هذا الهاتف حصرياً والسماح للمحققين بالالتفاف على محو المعطيات التلقائي الذي يحدث عادة بعد عدة محاولات غير مجدية لاستخدام شيفرة الدخول.

وأوضح ترامب بعد ذلك في تغريدة على موقع تويتر أنه يستخدم منتجات أبل وسامسونغ. وكتب "إذا لم تعط أبل المعلومات إلى السلطات فلن استخدم سوى سامسونغ إلى أن يسلموا هذه المعلومات".

وأضاف "آمل أن يفعل الآخرون الأمر نفسه"، مؤكداً أن "بلدنا بحاجة إلى الأمان ويجب أن يطالب به. حان الوقت لنتصرف بحزم وحكمة". وخلال آخر تجمع له قبل انتخابات ساوث كارولاينا، استفاد ترامب من الجدل نفسه ليدعم أحد محاور حملته مطالباً أبل بإعادة كل موظفيها إلى الولايات المتحدة. وقال المرشح للرئاسة "أريد أن أكون شاهداً على اليوم الذي تصنع فيه آبل منتجات على أرضنا"، مثيراً عاصفة من التصفيق الحاد. وأضاف "سنعيد وظائفنا إلى بلدنا".

التعليقات

أضف تعليق