You are here

×

طبيب مزيف يعالج 3 آلاف مريض في بريطانيا

الرجل: دبي

ألقت السلطات البريطانية القبض على طبيب مزيف استخدم هوية مسروقة لممارسة مهنة الطب وعالج أكثر من 3000 مريض على مدى عامين ونصف، وعمل ليفون مهاتيريان (36 عاماً) وهو من جورجيا في 7 مستشفيات، وقدم نفسه على أنه طبيب مؤهل وعالج آلاف المرضى في عموم بريطانيا. وعلى الرغم من شطبه من قبل المجلس الطبي العام، إلا أنه استخدم بيانات مصرفية وهمية وفواتير مزورة وسيرة ذاتية ليقنع المستشفيات بالعمل لديها، وبدأ مهاتيريان العمل في مستشفى كينت عام 2013، وعند القبض عليه كان قد عمل في علاج المرضى لأكثر من عامين ونصف. وألقي القبض عليه بعد أن أظهر جهاز تسجيل الموظفين في مستشفى وليام هارفي بمدينة أشفورد أن اسم الطبيب مسجل بشكل مسبق.

وعندما تمت مواجهة مهاتيريان بالأمر، ادعى أنه كان في زيارة لوالده المريض في المستشفى، وبعد مراجعة السجلات والتدقيق فيها لم يتم العثور على مريض يحمل اسم والد الطبيب المزيف بحسب ما ذكرت صحيفة دايلي ميل البريطانية.

وكشفت التحقيقات أن مهاتيريان لم يكمل أي تدريب رسمي يخوله ممارسة مهنة الطب في بريطانيا، واعترف بأنه مذنب في 22 تهمة تتعلق بالخداع والاحتيال وانتحال صفة الطبيب.

ويقول المعارضون لنظام قبول الأطباء المعمول به من قبل هيئة الصحة البريطانية إن هذه الحادثة تثبت أنه لا ينبغي الاعتماد على وكالات التوظيف، ويتساءل الكثيرون كيف سمحت الهيئة لمثل هذا أن يحدث وطالبوا بنظام أكثر صرامة للتأكد من هوية الأطباء الوافدين إلى بريطانيا.

التعليقات

أضف تعليق