×

بالصور: 7 يخوت مذهلة ستظهر لاول مرة في 2015

لندن: عادل مراد

عرضت العديد من شركات اليخوت تصميماتها في لقاء عمل عقد في لندن مؤخرا ونظمته مؤسسة "سوبر يخت" بحثت خلاله افكارها لمستقبل الصناعة التي يبدو انها مقبلة على نقلة نوعية تماثل ما تمر به صناعة السيارات في الوقت الحاضر.

من ضمن الشركات المشاركة كان استوديو كين فريفوخ الذي يعمل في مجال تصميم اليخوت ونفذ العديد من المشروعات الكبرى. ويعمل الفريق من استوديوهات تقع في جنوب انجلترا، ويعد من ضمن القوى المؤثرة في تصميمات يخوت المستقبل.

وهذه هي بعض الافكار الجديدة التي ظهرت في عالم اليخوت، وبعضها سوف ينفذ عمليا:

  • مشروع اليخت عزام من شركة لورسن: وهومشروع وصفه لـ"الرجل"  بيتر لورسن المدير التنفيذي لشركة لورسن بأنه احد اضخم المشروعات العملاقة التي قامت بها الشركة، حيث استغرقت 1.5 مليون ساعة عمل لبناء "عزام". ومع اضافة ساعات عمل الموردين للمشروع يبلغ اجمالي ساعات العمل في "عزام" ستة ملايين ساعة عمل. وعن توجهات التصميم الجديدة في السوق قال لورسن ان تصميم "عزام" كان برغبة واضحة من العميل، وكان هذا التصميم موضوعا منذ بداية المشروع. واضاف ان من المثير رؤية العديد من افكار التصميم الجديدة، والجميع يتحدث ويكتب عنها ولكن القليل منها يبنى فعلا. العديد من هذه الافكار لم يعمر طويلا. وهو يعتبر ان افكار زها حديد جيدة ولكنه يعتقد ان اليخوت التي سوف تبنى فعلا سوف تكون اقل راديكالية من التصميم المجرد الذي قدمته.

  • تصميم يخت طوله 58 مترا من شركة كين فريفوخ: وهو مشروع نفذته الشركة بالفعل ليخت فاخر يستطيع قضاء فترات طويلة في الابحار الدولي. وتخصص الشركة في هذا اليخت ركنا خاصا لمالكه يتمتع بمشاهد بانورامية للبحر مع كم كبير من الضوء الطبيعي. ويسمح اليخت للمالك بأن يدير اعماله من على سطح اليخت بتقنيات اتصال حديثة تشمل الارتباط السريع بالانترنت وعقد مؤتمرات الفيديو عبر شاشة عملاقة يبلغ حجمها 105 بوصات. وفي مشروع اخر مماثل نفذت الشركة افكارها في يخت يصل طوله الى 50 مترا طلبته مجموعة "برنس"، وهو احد مجموعة من اليخوت سوف تبنيها هذه الشركة. وبنت الشركة هذا اليخت الذي يسمى "برنس 50" لكي يكون غاية في الانسيابية مع سعة داخلية رحبة تنتشر على اربعة طوابق. ويعتمد التصميم على استخدام الزجاج بوسائل غير تقليدية لكي يتيح الاضاءة الطبيعية والمشاهد البحرية المفتوحة لمن على متنه.

 

  • تصميم بيورن يوهانسن: وهو مازال تصميما في الاستوديو ليخت يبلغ طوله 95 قدما، وعرضه 14.5 قدم، على اربعة طوابق بنوافذ كبيرة ومهبط لطائرة هليكوبتر. ووفقا للمواصفات يمكن لليخت الانطلاق بسرعة 22 عقدة، والابحار الهاديء (كروز) بسرعة 18 عقدة. وهو يضم ست مقصورات للضيوف، وجناح لكبار الضيوف بالاضافة الى مقصورة نوم رئيسية. وتقول شركة يوهانسن انها استكملت تصميم الملامح الداخلية لهذا اليخت الجديد الذي يمكنه ان يعبر بين القارات. ويمثل اليخت توجهات التصميم الانسيابي الحديث بخطوط بسيطة عملية توفر الانجاز مع اقتصادية التشغيل.

-صن سيكر 37: وهو يخت فاخر من تصميم الشركة البريطانية المعروفة مكون من ثلاثة طوابق وبطول 37 مترا، ويعد اليخت احد اقوى اليخوت التي صممتها الشركة في تاريخها. من اهم ملامح التصميم، القاع العميق لليخت على شكل (V)، مع امكانية تركيب محركات بقدرات تصل الى 5548 حصانا. وتصل سرعة هذا اليخت الى 25 عقدة، كما يمكن زيادة المدى البحري لليخت بتركيب خزانات اضافية لكي يحمل 29 الف لتر من الديزل. ويشمل الجناح الرئيسي مكتبا مجهزا بالاضافة الى غرفة نوم بحجم كبير (كنغ سايز)، بقاعات رئيسية تتسم بالمساحات المفتوحة. وهو يتسع لنحو عشرة ضيوف وطاقم خدمة وقيادة من ثمانية افراد. وقد ظهر هذا التصميم في معرض لندن للزوارق الذي انعقد في بداية العام.

 

-تبني شركة "أبكنغ وراسموسن" الالمانية يختا فريدا هو الاكبر في تاريخها ايضا بطول يبلغ 78.5 متر وارتفاع يمتد على خمسة طوابق. وهو يتميز بغاطس ضحل لا يزيد على ثلاثة امتار بحيث يمكنه الابحار على شواطيء جزر الباهاما حيث سيكون مقره الرئيسي. وهو يتميز بمرآب خلفي مفتوح يتسع لزورقين مع نظام آلي خاص باليخت لسحب وتنزيل الزوارق الى المياه. وهو لا يتميز بالسرعة العالية حيث لا تزيد سرعته عن 16.5 عقدة ويدفعه محركين بقوة الفى حصان لكل منهما. ويصل مدى اليخت الى ستة الاف ميل بحري. وتعمل الشركة الالمانية من مقرها بالقرب من مدينة بريمن

-نوفولاري لينارد: يتسم هذا اليخت بالانسيابية المطلقة وهو ثمرة تعاون بين استوديو نوفولاري لينارد ومصانع بالمر جونسون. ويمكن التحكم في كافة الوظائف في هذا اليخت، واسمه "بي جى 135"، من قمرة القيادة. وتنتشر على سطحه المساحات المفتوحة المغطاة التي تتمتع بتكييف الهواء. وهو يعتمد على اسلوب التبيسط داخله وعلى الخطوط الانسيابية خارجة. ويوفر اليخت اربع مقصورات للضيوف بالاضافة الى المقصورة الرئيسية. وهو جذاب في الشكل ويمكن ان يكون مثالا لما سوف تكون عليه يخوت المستقبل.

  • يخوت زها حديد: وعرضت زها حديد احدث افكار التصميم لديها ومن بينها تصميمهات ليخت جديد، وذلك في معرض دافيد جيل الذي اقيم مؤخرا في لندن. وكانت الفكرة تشير الى يخت سوبر طوله 128 مترا. وتقدم حديد الفكرة من خلال شركة متخصصة لتصميم اليخوت اسمها "يونيك سيركل" في تعاون حصري مع شركة "بلوم فوس" لانتاج خمسة يخوت سوبر طول كل منها 90 مترا تستخدم فلسفة التصميم الاصلي وتضيف المعالم الفنية التي يتطلبها يخت فعلي يجوب المحيطات.

وتشير حديد الى ان مصادر الالهام في الفكرة الجديدة لليخت تعتمد على اشكال الاحياء البحرية والتصميم الديناميكي السائل. ويمثل سطح اليخت شبكة عظمية تختلف في السماكة وتربط ارجاء اليخت في شكل غير عادي ويمثل دعما لكافة طوابق اليخت. وفيما يعتمد التصميم التقليدي لليخوت على نظام محدد للطوابق قامت زها حديد بربط الطوابق عن طريق منافذ ومنحدرات داخلية تعبر ارجاء اليخت.

هذا ويساهم تراجع اسعار النفط الحالية في زيادة الاقبال على اليخوت حيث تنخفض تكاليف الرحلات البحرية بنسب ملحوظة. ايضا يبدو ان الفئات الفاخرة من اليخوت تشهد انتعاشا ملحوظا في الوقت الحاضر خصوصا بعد نجاح مشروعات عملاقة مثل مشروع بناء اليخت السوبر "عزام".

واعلنت معظم الشركات المشاركة في اجتماع لندن ان مبيعاتها في ارتفاع مضطرد مع توقع زيادات اضافية في عام 2015 الجاري. وتتبوأ اسواق الشرق الاوسط، وخاصة منطقة الخليج، اهمية خاصة لهذه الشركات نظرا لارتفاع الطلب فيها على اليخوت في القطاع الفاخر من ناحية وزيادة نسبة الطلبات الخاصة في التصميم الداخلي لهذه اليخوت مما يوفر هوامش ربح عالية للشركات.

وتنافس الشركات بالتجديد في التصميم وتقديم نظم دفع حديثة وادخال المزيد من التقنيات الموجهة لمجالات الاتصال والترفيه على اليخوت الجديدة. وتظهر بعض التصميمات الحديثة افكارا خلاقة في توفير المساحات واستخدامها على افضل وجه ممكن.

التعليقات

أضف تعليق