You are here

×

"الرجل" في دولي لندن للزوارق الأغلى يخت بـ 18 مليون دولار

لندن: عادل مراد كان التركيز في معرض لندن الدولي للزوارق هذا العام على تقديم المزيد من الانشطة للزوار والقيام بالانشطة البحرية ضمن جهود المحافظة على البيئة البحرية. وشهد المعرض، الذي يعقد هذا العام في دورته الستين، حوالي 60 يختا جديدا من كافة الانواع والاحجام، كان اكبرها واغلاها هو اليخت "صن سيكر" 115 سبور، الذي تقدر قيمته بحوالي 11.5 مليون استرليني (18 مليون دولار). ويتسع اليخت الى ثماني مقصورات ويوفر غرف نوم لحوالي 15 شخصا. وهو يضم تسعة حمامات احدها به "جاكوزي". وهو من احدث اليخوت التي انتجت هذا العام، وعرض ضمن نخبة موسعة من يخوت متنوعة الاحجام تقدم الفخامة والسرعة البحرية في تصميمات عصرية. وانقسمت الانشطة الداخلية في المعرض، الذي عقد في بدايات هذا العام، الى ما بين العاب ترفيهية للصغار والكبار في حوض السباحة الذي يتوسط قاعة المعرض وتقديم دورات تدريبية في جوانب الابحار بالاضافة الى الجولات النهرية خارج قاعات المعرض. واستضاف المعارض العديد من الشخصيات المشهورة في عالم البحار مثل بيتر ستوكي وودال الذي عبر المحيط الاطلسي 30 مرة واضاف الى رصيده ربع مليون ساعة ابحار في المحيطات. وهو الان يعلم الاجيال الجديدة كيفية الابحار الآمن في كافة الظروف البحرية. كما شارك السير بن اينسلي البحار البريطاني الفائز بجائزة كأس اميركا للابحار في العام الماضي. ومن النساء شاركت باربارة رانالز، وهي جدة قامت بالابحار المنفرد حول الجزر البريطانية في رحلة استغرقتنحو مائة يوم. وكانت اطول رحلة بحرية قامت بها من قبل بيختها الشراعي الصغير هو السفر الى ميناء نورماندي الفرنسي عبر القنال الانجليزي في رحلة تستغرق عدة ساعات. من ضمن الدورات المجانية التي اتيحت لزوار معرض لندن هذا العام دورات عناوينها: "البقاء على قيد الحياة في البحر"، و"الاسعاف الاولي"، و"قواعد صيانة المحركات الديزل"، و"الاتصالات واستعمال اجهزة اللاسلكي". وترعى الهيئة البحرية الملكية البريطانية مبادرة اسمها " غرين بلو" وهي تخلط بين اللونين الاخضر الذي يعبر عن البيئة والازرق الذي يمثل لون البحار في مبادرة للحفاظ على البيئة البحرية عبر حملات توعية ميدانية تقوم بها الهيئة. وكان التركيز في العام الماضي على كيفية التخلص البيئي من نفايات اليخوت وعدم تسريبها الى البحار بالقرب من الشواطيء واستخدام المضخات التي توفرها المرافيء او الانتظار حتى الابتعاد عن الشواطيء بمسافة خمسة كيلومترات على الاقل. اجنحة هذا العام، ومثلما الحال سنويا، ازدحمت بها كافة انواع واحجام اليخوت ومعدات وملابس الابحار وكافة الخدمات البحرية المتعلقة بها. كما عرضت مجموعة منسيارات رينج روفر التي تشتهر بسحب اليخوت، وظهرت ايضا العديد من شركات الكروز والعطلات البحرية. وشاركت نحو 500 شركة منتجات وخدمات بحرية بالاضافة الى 30 شركة في مجال السلع الفاخرة في المعرض السنوي الذي افتتحت به لندن نشاط معارضها هذا العام. وساهم العديد من الخبراء في شرح جوانب معينة من الصناعة البحرية والاجابة على استفسارات الجمهور. وشملت الموضوعات التي طرحت في معرض هذا العام كيفية اختيار سترات النجاة، وخبرات من رحلات بحرية حول العالم وما يلقاه المغامر من اهوال. ولان المعرض يطل على نهر التيمس بواجهة طولها 500 متر، شاركت العديد من الشركات بيخوت وزوارق عائمة. وعرضت المارينا الخاصة بالمعرض العديد من اليخوت المستعملة المعروضة للبيع، ومنها يتعرف المتخصص على توجهات الاسعار في السوق والتي تحدد مدى النشاط السائد. وشملت المعروضات سفينتان اكملتا رحلات حول العالم.

التعليقات

أضف تعليق