You are here

×

هل ينتظر العالم كارثة جديدة؟.. مرض أشد فتكًا من كورونا يضرب كازاخستان

 هل ينتظر العالم كارثة جديدة؟.. مرض أشد فتكًا من كورونا يضرب كازاخستان

هل ينتظر العالم كارثة جديدة؟.. مرض أشد فتكًا من كورونا يضرب كازاخستان

حذرت السفارة الصينية في كازاخستان من ظهور مرض جديد يسبب «التهاب رئوي» ولكن لسبب غير معروف، ظهر في البلاد قبل عدة أشهر، وظل يتفشى سريعًا منذ أسابيع، ووصفته السفارة بأنه «مميت أكثر من كوفيد 19». 

وحذرت السفارة المواطنين الصينين المتواجدين في كازاخستان من المرض، وذلك عقب تسببه في مقتل العديد منهم. 

وبحسب إحدى الصحف الإنجليزي، فإن وكالات الصحة في كازاخستان تُجري الآن عدة تحقيقات ودراسات مقارنة، من أجل تحديد نوع الفيروس المسبب للالتهاب الذي تمكن من فتك أكثر من 1772 شخصًا، وذلك خلال ستة أشهر فقط من السنة، من ضمنهم 628 في شهر يونيو وحده فقط، ولم تنشر ما لديها عنه المرض من معلومات غير أن بعض المناطق عانت من نسب كبيرة في الإصابات. 

وتقول سولي كاسكوفا، رئيس قسم الرعاية الصحية في العاصمة الكازاخية: «حوالي 300 شخص مصابون بالالتهاب يتم نقلهم يومياً إلى المستشفيات، ونُقل في يونيو الماضي وحده 1700 حالة إصابة، أي أكثر من ضعف الشهر نفسه من العام الماضي، فيما ذكر وزير الصحة الكازاخي، أليكسي تسوي، أن عدد مرضى الالتهاب الرئوي بلغوا 98.500 في النصف الأول من العام الجاري، أي بزيادة 55.4% عن الفترة نفسها من العام الماضي.

هذا فيما ردت كازاخستان عن البيان الذي أصدرته السفارة الصينية في البلاد، مؤكدة أن تلك التقارير التي يستند إليها البيان ما هي إلا أخبار كاذبة، مؤكدة أن عدد حالات الالتهاب الرئوي البكتيرية والفيروسية وغيرها متوافقة مع إرشادات منظمة الصحة العالمية، مضيفة: «المعلومات التي نشرتها بعض وسائل الإعلام الصينية بشأن نوع جديد من الالتهاب الرئوي في كازاخستان غير صحيحة».

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق