You are here

×

فيديو| العشرة المميزون ..«هرفي» علامة سعودية تنافس الكبار في عقر دورهم

فيديو| العشرة المميزون ..«هرفي» علامة سعودية تنافس الكبار في عقر دورهم

فيديو| العشرة المميزون ..«هرفي» علامة سعودية تنافس الكبار في عقر دورهم

«هرفي» علامة سعودية تنافس الكبار في عقر دورهم

«هرفي» علامة سعودية تنافس الكبار في عقر دورهم

فيديو| العشرة المميزون ..«هرفي» علامة سعودية تنافس الكبار في عقر دورهم
«هرفي» علامة سعودية تنافس الكبار في عقر دورهم

تأسست شركة هرفي للخدمات الغذائية في عام 1981، على يد أحمد السعيد، إثر إتمامه لدراسته العليا في الخارج وعودته للسعودية، مع أفكار عدّة من وحي انتشار مطاعم الوجبات السريعة والإقبال الشديد عليها في العالم، وحمود الإبراهيم، المدير العام لـ"بندة المتحدة" آنذاك.

 في العام نفسه افتتح المؤسسان أول مطعم هرفي في الرياض، وفي العام التالي أنشأت شركة هرفي "مخابز هرفي" مدفوعة برغبتها في التحكم بجودة منتجاتها بشكل أفضل لتطوير شركة هرفي.


 وفي عام 1994، آلت حصة بندة في شركة هرفي إلى شركة المملكة القابضة بقيادة الأمير الوليد بن طلال بن عبدالعزيز، الذي أولى الشركة جل اهتماماته. 

وفي عام 1998، تم دمج شركة العزيزية – بندة مع مجموعة صافولا بقيادة المهندس عادل فقيه، آنذاك، لتصبح هرفي شريكاً وعضواً في مجموعة صافولا.

وتشير هرفي في كل مناسبة إلى أن ما حققته يعود إلى ثلاثة عناصر "الكوادر البشرية المحترفة، والاستثمار في وسائل تطوير الوجبات السريعة والصناعات الغذائية، والالتزام الراسخ بتوفير معايير الجودة في منتجاتها وخدماتها". 

اتخذت هرفي خلال مسيرتها سلسلة من الإجراءات الإدارية والخطوات التي انعكست إيجاباً على أدائها، وجعلتها تنافس ألمع الأسماء العالمية في الوجبات السريعة والصناعات الغذائية.

تمكنت إدارة الشركة من تحويل هرفي إلى أول شركة للخدمات الغذائية المتكاملة في المملكة، وذلك بإنشاء مطاعم ومخابز حديثة، ومصنع حديث لإنتاج ومعالجة اللحوم.

الانضمام إلى مجموعة صافولا:

تعدّ مجموعة صافولا أكبر مساهم في شركة هرفي للخدمات الغذائية بملكية تبلغ 49%، كما تُعدّ هرفي إحدى الشركات الرائدة في نشاط المطاعم بالمملكة، وتعمل في نشاط المخبوزات والحلويات وتصنيع اللحوم أيضاً. 

وتمتلك وتقوم بتشغيل أكبر سلسلة مطاعم للوجبات السريعة في المملكة تحت اسم "هرفي"، ويبلغ عدد فروعها في المملكة 368 فرعاً مملوكاً ومستأجراً.

 كما أن الشركة تمنح حق الامتياز لمطاعمها في دولة الكويت وبنغلاديش، فضلاً عن تشغيلها لمحلات المخبوزات، وهي واحدة من أوائل الشركات التي تقدم خدمات الأغذية المتكاملة في المملكة، بمخابزها ومصانعها للكيك والشابورة واللحوم.

مخابز هرفي:

شهدت مخابز هرفي، منذ إنشائها في عام 1982، نمواً تمثل في انتقالها من مجرد مزود خبز لمطاعم هرفي إلى مورد رئيس لأنواع المخبوزات التي توزع على المطاعم وتجار التجزئة والمؤسسات المتنوعة في جميع أرجاء المملكة.

افتتحت هرفي مصنعاً في عام 2011، وهو مصنع هرفي للكيك والمعجنات، مستخدمة أحدث التقنيات والأجهزة لتقديم أفضل أنواع الكرواسان والفطائر والمخبوزات، وفق أعلى المعايير.

في عام 2018، حققت هرفي مبيعات بلغت 1,2 مليار ريال، بزيادة نسبتها 6% على عام 2017م. وبلغ إجمالي الربح 345,1 مليون ريال بزيادة نسبتها 1% على  العام السابق، بينما ارتفع صافي الربح بنسبة 2.1%أي إلى 204.2 مليون ريال، نتيجة افتتاح مطاعم جديدة على مدار العام. 

وبلغ ربح السهم 3.2 ريال مقابل 3.1 ريال لعام 2017، ونتج عن ذلك عائد قدره 100.1 مليون ريال في صافي دخل صافولا.

التعليقات

أضف تعليق