You are here

×

الأولى من نوعها.. كل ما تريد معرفته عن أول جامعة للذكاء الاصطناعي في العالم (فيديو)

 الأولى من نوعها.. كل ما تريد معرفته عن أول جامعة للذكاء الإصطناعي في العالم

الأولى من نوعها.. كل ما تريد معرفته عن أول جامعة للذكاء الإصطناعي في العالم

أعلنت الإمارات العربية المتحدة، وتحديدا إمارة أبو ظبي، عن تأسيس جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي، والتي تعد الجامعة الأولى من نوعها التي تختص ببحوث الذكاء الاصطناعي في جميع أنحاء العالم، وذلك وفق رؤية ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد آل نهيان، التي تهدف للتفكير العلمي والتطوير من أجل مستقبل الإمارات.

7 أنواع من الذكاء الاصطناعي.. بعضُها يهدد وجودنا 

جامعة الذكاء الاصطناعي

وعلى نسق عالمي ستوفر الجماعة لطلابها وأساتذتها، أحدث النظم العالمية في الذكاء الاصطناعي، وتعد نموذجا بحثيا وأكاديميا فريدا من نوعه في مجال الذكاء الاصطناعي لتنمية المجمتع واقتصاد الإمارات. 

الجامعة تهدف في المقام الأول لتمكين الحكومات والشركات والطلبة من تطوير تقنيات الذكاء الاصطناعي وتطويعها في خدمة البشرية، وفق ما أعلن في المؤتمر الصحفي لإطلاق الجامعة بحضور خبراء ومسؤولين ووزراء.

 

رئيس مجلس أمناء الجامعة ووزير الدولة الإماراتي الدكتور سلطان أحمد الجابر أكد أن الجامعة تتماشي مع رؤية القيادة الإماراتية لبناء قدرات الدولة في مجال الابتكار والذكاء الإصطناعي، واستشراف المستقبل، لضمان التقدم للإنسانية واستدامة التنمية. 

ووجه الجابر رسالة للعالم قائلا: "توجه جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي دعوة مفتوحة من أبوظبي إلى العالم للعمل يدا بيد، لإطلاق الطاقات الكاملة التي توفرها التكنولوجيا المبتكرة للذكاء الاصطناعي، الذي بدأ بالفعل بتغيير العديد من جوانب حياتنا وعالمنا. ولا شك أن استثمار الفرص والقدرات التي يزخر بها الذكاء الاصطناعي سيسهم في تمكين وتطوير الإنسان وتشجيع المخيلة البشرية الخصبة لاستكشاف الفرص وتطبيق الحلول القادرة على الارتقاء بجودة الحياة".

تقنيات الذكاء الاصطناعي

وتابع: "جامعة محمد بن زايد للذكاء الاصطناعي ستعمل على إعداد وتمكين رواد الابتكار القادرين على المضي قدما نحو عصر جديد يدعمه الذكاء الاصطناعي".

قصة نجاح إريك ليفكوفسكي.. من بيع السجاد إلى الذكاء الاصطناعي

وتضم الجامعة الفريدة من نوعها في مجلس أمنائها مجموعة فريدة من العلماء منهم الرئيس التنفيذي لمجموعة "جروب 42" بينج شياو، ومديرة مختبر الذكاء الاصطناعي في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في أمريكا بروفيسورة دانييلا روس، وعميد معهد علوم المعلومات جامعة تسينغهوا الصينية لأندرو تشي تشي ياو، ووالبروفيسور أنيل جاين الأستاذ في جامعة ولاية ميشيغان الأمريكية. 

كما يشغل السير مايكل برادي أستاذ تصوير الأورام في جامعة أوكسفورد البريطانية منصب الرئيس المؤقت للجامعة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق