You are here

×

بريطاني يوجه رسالة مؤثرة للمصلين أمام مسجد: "أنتم أصدقائي.. سأقوم بحراستكم"

بريطاني مسيحي يتوجه إلى مسجد كي يبعث برسالة صداقة عقب الهجوم الإرهابي في نيوزيلندا

المواطن البريطاني يوجه رسالة مؤثرة للمصلين أمام مسجد: "أنتم أصدقائي.. سأقوم بحراستكم"

تلقى البريطاني ترحيباً حاراً من قبل المصلين الذين توجهوا له بالشكر بعد انتهاء الصلاة

في خطوة تهدف إلى إظهار روح التضامن مع الجالية المسلمة في أعقاب الهجوم الإرهابي المروع على مسجدين في نيوزيلندا، والذي أسفر عن مصرع 49 شخصاً وإصابة آخرين، قام مواطن بريطاني مسيحي يدعى "أندرو جرايستون" بحمل لافتة كتب عليها رسالة بسيطة لكن مؤثرة للمصلين خارج مسجد محلي في مدينة "مانشستر" في إنجلترا، قال فيها "أنتم أصدقائي.. سأقوم بحراستكم وأنتم تصلون".

وحظيت هذه الخطوة بإعجاب واحترام المصلين الذين رحبوا به وقاموا بمصافحته وتوجهوا له بالشكر، كما قدموا له وجبة طعام لدى خروجهم من المسجد، وكذلك أشاد إمام المسجد بما قام به المواطن البريطاني.

ومن جانبه أوضح "جرايستون" في تصريح لصحيفة "مترو" البريطانية أن الهدف من هذه الخطوة التي أقدم عليها هو أن يبعث برسالة صداقة في وجه الخوف، وقد توجه إلى المسجد كي يؤكد على أنه يعتبر الأشخاص المتواجدين هناك بمثابة أصدقاء، بعد سماعه أخبار الهجوم الإرهابي المفزع.

سعودي ينجو من مذبحة المسجد بـ نيوزلندا ويكشف تفاصيل الحادث

ويتردد "جرايستون"، الذي يبلغ من العمر 57 عاماً، على كنيسة محلية بمنطقة "ليفينشولم" في "مانشستر"، وهو يشعر بأن لديه "الكثير من الأمور المشتركة" مع المسلمين في منطقته؛ ونقلت الصحيفة عنه قوله إن "ليفينشولم" تعد منطقة مختلطة ومتعددة الثقافات، لذلك يمكن أن يسود التوتر بسهولة، لكن لا داعي لحدوث ذلك "إذا اخترنا الصداقة".

وقد أكد على أنه تلقى ترحيباً حاراً من قبل المصلين، إلا أن البعض اعتقدوا لدى رؤيته في البداية أنه "متظاهر"، لكن بمجرد أن انتبهوا إلى اللافتة التي يحملها وإلى ابتسامته أدركوا أنه جاء كصديق وبهدف تقديم الدعم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق