You are here

×

قبل أن تخرج الأمور عن السيطرة.. كيف تعتذر عن أخطائك بشكل مثالي؟

كيف تعتذر بشكل مثالي

كيف تعتذر بشكل مثالي

كيف تعتذر بشكل مثالي

كيف تقوم بالإعتذار لأجل شيء مؤلم  فعلته؟ والقيام بصياغة وحبك اعتذار يمكن أن يجعل الشخص الذي قمت بجرحه يشعر بتحسن لدى اعتذارك آمر يستحق بذل المجهود. في الواقع، لكي يكون اعتذارك فعالا حقا، فالاعتذار يجب أن يحتوي على هذه العناصر الستة، حسب دراسة نشرت في عام 2016 في أبحاث إدارة التفاوض والتعارض.

هذه العناصر الستة هي:

1-التعبير عن الأسف

2-شرح ما حدث من أخطاء

3-الإقرار والاعتراف بالمسؤولية

4-إعلان التوبة وعدم التكرار

5-عرض إصلاح ما جرى من أخطاء

6-طلب المسامحة والغفران

وهذا لا يأخذ بعين الاعتبار الشخص المحدد الذي تتعامل معه وتريد الاعتذار منه. الدكتورة جينفير توماس التي شاركت بتأليف كتاب عندما يكون الأسف ليس كافيا ، وهي متحدثة وباحثة في علم النفس ، قامت بإجراء بحث مع زميلها الدكتور غاري شابمان ، مؤلف كتاب خمس لغات للحب: سر للحب الذي يدوم طويلا ، وهذا البحث نتج عنه بعد أبحاث ودراسات طويلة خمس لفات وصيغ للاعتذار هي: التعبير عن الأسف والندم ، الإقرار والاعتراف بالمسؤولية ، إصلاح ما جرى من أخطاء ، التوبة بصدق وطلب المسامحة والغفران.

محمد النغيمش يكتب: أسئلة الإقناع الأربعة

"الإعتذارات ولغتها تختلف حقا من شخص لآخر وهذا يعود وفقا وطبقا لما هي لغة إعتذارهم ولهذا أنا وجدت ، على سبيل المثال، بأن قول ‘ أنا مخطئ وأنا أعتذر لهذا ‘ سوف تقوم بإيصال وتحقيق نتيجة مضمونة بنسبة سبعة وسبعون بالمئة للأشخاص " هذا ما قامت بشرحه الدكتورة توماس. " لكن الثلاث والعشرون بالمئة المتبقية تنتظر سماع ثلاث أشياء آخرى وأفضل منا لهذا السبب نحن قمنا بإيجاد خمس لغات وصيغ للإعتذار الخاصة بدراستنا ومن تصميمنا " هذا ما قامت بإضافته أيضا الدكتورة توماس.

ومع كل ذلك ، يجب أن تكون الإعتذارات تتناسب مع الشخص الذي نقوم بالإعتذار منه. وإليك هنا ، بعض النصائح من الخبراء والباحثين المدعومة والغنية بالمعلومات والفائدة لخلق وتكوين الإعتذار الأنسب لكل شخص تقابله في حياتك سواء كان من الشرق الأوسط أو إفريقيا.

الإعتذار لشريك رومانسي:

" البقاء على تواصل وترابط عاطفي هو المفتاح للحفاظ على علاقة حب قوية وصحية " هذا ما قالته الطبيبة النفسية إيمي مورين ، وهي مؤلفة كتاب ثلاثة عشر أمور ذهنية قوية لا يقوم بفعلها الأشخاص. " لذا فمن الضروري أن تعبر وتظهر ندمك وتقوم بطلب المسامحة والغفران. وهذا يعني أن تلقي وتضع اللوم على الشخص الآخر أو تقول أشياء مثل ، ‘ أنا أسف لأنني قمت بجعلك تشعر بهذه الطريقة وهذا الشعور ‘. بل يجب عليك القول ، ‘ أنا أسف لأنني قمت قمت برفع صوتي ‘ لتظهر لشريكك أنك مسؤول وتستطيع السيطرة على أفعالك ".

تقول الدكتورة توماس أيضا بأنه يجب عليك وتحتاج أيضا لإظهار تفانيك وإخلاصك لناحية شريكك يجب أن يكون واضحا جدا. " إذا كان شريكك رومانسيا ، فهنالك أمر مهم جدا في العلاقة هو إلتزامك بالعلاقة وتعهدك لشريكك بأنك مخلص " ، هذا ما أضافته الدكتورة توماس بقولها. ومن أجل القيام بكل ذلك ، فإن الدكتورة توماس توصي بدمج لغة الإعتذار الرابعة لإعتذارك من شريكك _ وهي إعلان التوبة وعدم التكرار _ وذلك من خلال تحديد والنظر بالطريقة التي ستقوم بتغيير الأمور فيها الى الأفضل لتتقدم بها خطوة للأمام بإتجاه المصالحة والتوبة. هذا ما تقوله الدكتورة توماس و تضيف بأن ذلك يجعل شريكك واثقا بأنك تفكر بالمستقبل كشركاء معا.

الاعتذار لزميل لك في العمل:

إن التفكير بالمستقبل وبما سوف يحدث لاحقا عندما يتعلق الأمر هنا بشخص نظير لك أو زميل لك في العمل أيضا وتريد الإعتذار منه ، ولكن طريقة الإقتراب وطلب الإعتذار يجب أن تكون مختلفة.

" أنا أعتقد أن المفتاح الرئيسي مع زملاء العمل هو الثقة " ، هذا ما تقوله الدكتورة توماس في شرحها ، التشديد والتأكيد الذي هم بحاجته ويريدونه منك هو أنك لم تضر او تجرح سمعتهم في العمل. ولضمان فعل ذلك خلال تقديمك لإعتذارك ، فإن الدكتورة توماس توصي بدمج ومزج صيغتي ولغتي الإعتذار الأكثر شعبية: هنالك أربعون بالمئة من الأشخاص يريدون بشدة أن يسمعوا منا نقول ‘ أنا كنت مخطئا ‘ بينما الأشخاص الأربعون بالمئة المتبقين يرغبوا أن يسمعوا منا بشدة كلمة ‘ أنا أسف ‘ ومن خلال دمجك ومزجك للغتين ، فأنت تستطيع أن تضمن بأنك قمت بخلق إعتذار سيرضي الثمانون بالمئة من الأشخاص ويجعلهم راضين من إعتذارك.

إجعل هذه المسألة شخصية وفيما بينكم فقط ، هذا ما تقترحه الدكتورة مورين. " عليك أن ترفض وتلح بشدة على إدخال أو إقحام أي شخص آخر في الموقف خلال تقديمك لإعتذارك لزميل لك في العمل " ، هذا ما أضافته الدكتورة مورين خلال شرحها. " لا تقم بإلقاء اللوم على مديرك ، أو الشركة ، أو زملاءك الآخرين في العمل لتصرفك الخاطئ والمشين. فقط إلتزم بقول ‘ أنا أسترسل ‘ أو مثل ‘ أنا حقا أجعل عواطفي تظهر الجانب الجيد مني ‘ كما يجب عليك أن تتحمل مسؤولية أفعالك أيضا ".

الإعتذار لصديق:

" عندما تقوم بطلب الإعتذار من صديق ، فقد يكون من المناسب أن تعرض وتظهر له أفعالك الخاطئة وأنك مستعد لإصلاحها " هذا ما تقوله الدكتورة مورين التي تقترح أيضا أن تصطحب زميلك في العمل أو صديقك للغداء بعد عدم إلتزامك بموعد شرب القهوة معه. " في حين أنك لا تستطيع التراجع عن العمل الخاطئ الذي قمت بفعله ، فأنت تستطيع أن تعرض وتقدم شيء يظهر أنك تقدر وتحترم هذه العلاقة وأنك ستقوم بتمويل ودعم أي جهد مهما كان لجعل هذه الصداقة تدوم وتعمل ".

باولو كويلو يكتب «مشكلات الآخرين»

فإن الصديق يريد معرفة أن كنت تتفانى وتبذل مجهود للحفاظ على هذه الصداقة أيضا.

" إن إلتزامك وتعهدك بعدم كسر هذهؤالصداقة هو أمر جيد أن تقوم بتكريره في خلال بداية أو نهاية تقديمك لإعتذارك " ، هذا ما تقوله الدكتورة توماس في شرحها. ونصيحتها هذه أيضا تتطابق مع إقتراحات الدكتورة مورين التي تنصح بإستخدام لغة وصيغة الإعتذار رقم ثلاثة على قائمتها _ صنع وتقديم التعويضات _ من أجل إستهداف الأخطاء المرتكبة والتعويض عنها لصالح صديقك المقرب.

الإعتذار للأهل:

إن جميع الأشخاص يقومون بتقديم ثلاثة أعذار معروفة وشائعة عندما يقدمون إعتذارهم لأشخاص آخرين: هم يلقون اللوم على غيرهم ، هم يعذرون أنفسهم وينكرون فعلتهم الخاطئة ، هذا ما ذكرته الدكتورة توماس خلال أبحاثها.

" أنا أعتقد أن معظم الأشخاص يرتكبون خطأ من خلال خلقهم للأعذار والحجج عندما يقدمون ويريدون الإعتذار لوالديهم ، وأنا أعتقد أيضا أنهم يجب أن يجعلوا هذا الإعتذار قائم بنفسه ويجابه نفسه " هذا ما قامت بشرحه أيضا الدكتورة توماس. ومن أجل تحقيق ذلك ، فهي تنصح بمزج جميع لغات الإعتذار الخمس وجعلها تتناسب مع بعضها وعليك أن تقوم بقضم لسانك لتجنب تقديم أي نوع من التفسير والشرح أو العذر.

معظم الأشخاص يبحثون وينتظرون منا الإعتراف بخطئنا ، وليس السبب الذي خذلتهم لأجله. " إن عائلتك وأهلك يعرفون بأنك لست كاملا ويعرفون أيضا ويدركون جيدا صفاتك الغير جيدة " هذا ما أضافته الدكتورة مورين خلال شرحها. " لكن هذا لا يعني أن جنحاتك المشينة يمكن نفضها والغفران عنها. إذا قمت بجرح مشاعر أحد والديك ، فعليك الإقرار والإعتراف بذلك لهم " ، هذا ما قالته أيضا الدكتورة مورين في شرحها ، وهي توصي بإختيار إعتذار يرتكز ويعتمد على كلا من الندم وطلب المسامحة والغفران.

" عليك أن تقول شيئا مثل ‘ أنا أسف جدا لأنني لم أتواصل جيدا مع عائلتك ولم ألتقي بهم لحد الأن رغم قولي أنني سوف أفعل ذلك ، أنا أعرف كم ذلك كان ضروري بالنسبة لك. أرجو أن تسامحني لأنني أضعت كل ذلك ولم أستغله ‘. بعد ذلك ، عليك أن تركز على كيفية تغيير سلوكك في المستقبل لإظهار أنك حقا أسف لقيامك بذلك ".

الإعتذار لطفل:

هذا صحيح ، الإعتذارات مهمة بالنسبة للأطفال ، وهم يريدون ويحبون أن يقلدوا أشياء كثيرة ويفعلوا مثلها كتلك الأشياء التي يفعلها البالغون. إضافة الى ذلك: فيجب أن تكون لحظة الإعتذار هذه قابلة لتعليم درسا لهم وأن تكون لحظة تعليمية.

" إن تعبيرك عن ندمك هو المفتاح الأساسي والفعال لتقديم إعتذار لطفل " ، هذا ما قالته الدكتورة مورين خلال شرحها. " أجعل لديك الرغبة والإستعداد لإستخدام كلمات تعبر عن المشاعر مثل ‘ أنا حقا أشعر بالحزن و الأسى لأني خذلتك ‘ ، أو عليك قول ‘ أنا غاضب من نفسي لأنني عبثت معك ‘. وبعد ذلك ، قم بإيضاح أنك ستحاول أن تفعل ما هو أفضل لأجله في المرة المقبلة. إن طفلك سيتعلم الكثير عن أمور الحياة من طريقة إعتذارك له فعليك أن تكون قدوة ونموذجا جيدا له وأن تقبل وتعترف بالمسؤولية الكاملة عن أفعالك وأخطائك ".

" إذا كنت تقوم بتقديم الإعتذار لطفلك ، أولا ، أنا أرغب بإعطائك نجمة ذهبية لأنه من المهم جدا بالنسبة لنا فعل ذلك " ، هذا ما قالته الدكتورة توماس خلال شرحها. " نحن يجب أن نجعل لغات الإعتذار تبدو كنموذج وقدوة بالنسبة لهم ".

حاول تجنب الوقوع بخطأ شائع: يجب توقع أن الطفل لن يقبل الإعتذار. " لذلك يجب أن يكون إعتذارك قائما وقويا بحد نفسه لذا عليك أن تقدم إعتذارك وتتأكد أنه حتى إذا لم يردوا الجميل لك أو يقبلوا إعتذارك ، فإن هذا الإعتذار يجب أن يكون قائما وقويا بحد ذاته ونفسه ".

الإعتذار من الإخوة:

عندما تقوم بتقديم الإعتذار للأخ أو الأخت ، فإن الدكتورة توماس بكل بساطة تؤمن بأن قول كلمة " أنا أعتذر " يمكن بالحقيقة أن تترك أثرا جيدا ومطولا. وهذا سيجعلهم يعلموا أنك لن تقم بإلقاء اللوم ، أو إلقاء الأعذار أو الإنكار _ هذه أخطاء ثلاثة شائعة " ، هذا ما قالته الدكتورة توماس في شرحها. " إن ذلك يمهد الطريق أمامك لإختيار أي صيغة أو لغة إعتذار تعتقد أنها الأفضل لك _ أو قم بإستخدام لغات وصيغ الإعتذار الخمس إذا كان لديك الوقت الكافي لذلك_ والقيام بكل ذلك سيلفت إنتباههم بشكل أكيد ".

إن الإعتذار يظهر مدى إحترامك لذلك الأخ الذي ، كبرتوا سوية معا وربما يكون لديكم تاريخ حافل من الإساءة والأخطاء لبعضكم البعض ، ربما يجعلك تشعر انك لا تحترمهم ، هذا ما ذكر وفقا لشرح الدكتورة توماس.

إن الدكتورة مورين تحذر ، أنه يجب عليك مقاومة إغراء إقحام تاريخ الإساءات القديمة لدى إعتذارك. " إن تذكير الأخ بكل الأوقات التي جرحته بها ، ستزيد الأمور وتجعلها أكثر سوءا. عليك أن تلتزم بحقائق وتفاصيل المشكلة الحالية من خلال شرحك للخطأ الأساسي للمشكلة الحالية فقط. حاول أن تقول شيء مثل ‘ لقد أخفقت. ما كان يجب علي إخبار تلك القصة عنك أمام الجميع. أنا حقا أسف وأطلب الإعتذار منك ".

التعليقات

أضف تعليق