You are here

×

3 نصائح ذهبية على لسان الملياردير ريتشارد برانسون بعنوان «لا تستسلم»

3 نصائح ذهبية على لسان الملياردير ريتشارد برانسون بعنوان «لا تستلم»

أيقونة ريتشارد برانسون الذهبية الأولى

أيقونة ريتشارد برانسون الذهبية الثانية:

أيقونة ريتشارد برانسون الذهبية الثالثة:

حياته مليئة بالشغف والرغبة في تحقيق المزيد في ضوء ما وصل إليه بالفعل ولا زال يطمح في نيله مستقبلاً، إنه الملياردير البريطاني القابع في جزيرته الخاصة ورئيس مجلس إدارة شركات فيرجن جروب السيد ريتشارد برانسون، الذي تمكن من تحقيق كل ما أحرزه من أهداف متألقة رغم عدم استكمال مسيرته التعليمية في مراحل حياته المبكرة نظراً لعسر القراءة الذي كان يواجهه وهو صغيراً وعانى بسببه كثيراً ولكنه لم يستسلم أبداً. 

من خلال هذا المنطلق، يداوم الريادي العملاق برانسون على دفع كل من حوله من الشباب إلى التمسك بسمات الشخصية القوية المتمثلة في الإيمان بذاتك والثقة بالنفس، وتشجيعهم على مواجهة جميع الصعاب التي ترتطم بالوجوه دون أي سابق إنذار، ولا داعي للرضوخ أو الخنوع مؤكداً أنه عاش طوال مشوار حياته البارع على دلالة مفادها أن كل شيء ممكن وقابل للحدوث.

من هو حاتم الكاهلي مدير عام شركة كريم في السعودية؟

ومن أبرز نصائح رجل الأعمال ريتشارد برانسون الداعمة لمفهومه الرئيسي" لا تستسلم" في مواجهة الحياة 3 أيقونات ذهبية من أيقنهم وأتقنهم من المؤكد أن حياته ستتبدل من حال إلى حال.

أيقونة ريتشارد برانسون الذهبية الأولى: 

وهي أقرب ما تكون السر الحقيقي وراء نجاح برانسون في حياته على المستوي المهني حيث يقدُّم لكل مبتدئ في مهنته قطعة ذهبية واحدة من هذه النصيحة لا نظير لها وهي أنه دائما هناك "فرصة ثانية" لأي مسألة باءت نهايتها بالفشل ولكن الخضوع للأمر دون مواجهته لن يمكنك على الإطلاق من إدراك ما ترغب في بلوغه وتحقيقه في نهاية المطاف. 

 وبالأمثلة يدلل المسئول الريادي الكبير على أقواله مشيراً إلى موقف المؤلفة جي كي روالينج صاحبة رواية هاري بوتر وحجر الفيلسوف التي تعرضت للرفض وعدم الاعتراف بمحتواها القصصي لحوالي 12 مرة على الأقل إلا أن ثباتها وإصرارها على الاستمرار رغم الرفض العارم الذي واجهته صاحبة المؤلف كان عاملاً رئيسياً في صعود نجم تلك الرواية بل وبلوغها عالم سينما هوليود والحضور فيه وبقوة في ضوء تجسيد المؤلف على 7 أجزاء على مدار سنين طويلة.

أيقونة ريتشارد برانسون الذهبية الثانية:

بعد تأكد فشل صاحب الملايين ريتشارد برانسون بالمدرسة كان من المفترض أن يرضخ ويقبل بواقعه الراهن ومصيره المحتوم عليه بالفشل أيضاً ولكنه كسر هذه القاعدة السلبية وخرج عنها بل وتمكن من تحويل أقوى نقاط ضعفه إلى أكثرها قوة ومتانة وصلابة وذلك حينما أيقن رتشارد برانسون ضرورة التعلم من كل خطأ يرتكبه أو يتعرض له بهذه الحياة حيث أتقن تعلم حب كل شيء بسيط يدور فلكه حول أي صعب منعه من المضي قدماً تجاه كل ما يريد تحقيقه والذي تمثل في البداية مع عسر الكتابة الذي كان سبباً في خسارة معركته مع التعليم المدرسي لكنه لم يسقط وبعدها بأعوام وشهور وأيام بل وساعات مهمة في مشوار هذا القيادي المتمكن استطاع أن يصنع بنفسه تجارة رئيسية عندما أسس شركة فيرجن للتسجيل الغنائي وتلتها العديد من المشروعات التي تم تنفيذها على أرض الواقع وإلحاقها بنفس الاسم في كيان مؤسسي عملاق.

ترغب في تغيير حياتك.. اتبع فضائل مؤسس أمريكا بنجامين فرانكلين الأسبوعية

أيقونة ريتشارد برانسون الذهبية الثالثة:

يدعو ريشتارد برانسون في نصيحته الثالثة كل شخص إلى ضرورة اتخاذ خطوات واثقة حين الإقدام على تحديد وكتابة الخطوط العريضة لإستراتيجيتك المستقبلية بالحياة على المدى القريب والمتوسط وأيضاً البعيد. ومن أبرز مقولات برانسون الحياتية والتي تعد خلاصة لنصائحه الثلاث تلك التي أفاد فيها قائلاً" لا أحد يستطيع أن يحصل على كل شيء من المرة الأولى وأساليب إدراك وكيفية تعلم كل منا من أخطائه سر الكشف عن ماهيته وشخصيته كما أننا جميعاً نستحق الفرصة الثانية".

المصدر

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق