You are here

×

لويس فيتون.. تاريخ عريق من الأناقة الفرنسية

لويس فيتون

لويس فيتون

لويس فيتون

واحدة من أكبر بيوت الأناقة الرائدة في العالم، تأسست دار الأزياء وشركة التجزئة الفاخرة في 1854 من قبل لويس فيتون، تبيع الشركة منتجاتها التي تتنوع بين الملابس الجاهزة والأحذية والساعات والمجوهرات والإكسسوارات والنظارات الشمسية في مجموعة من المتاجر الراقية وعلى الموقع الإلكتروني للشركة.

بثروة 105 مليار دولار..مؤسس أمازون أغنى شخص في التاريخ

كان لويس فيتون رجل أعمال فرنسي ومصمم مبدع في عالم الموضة، أصبح المصمم الشخصي لزوجة نابليون في عام 1852 الأمر الذي ساعده في التعرف على طبقة النخبة في المجتمع والعديد من النبلاء الفرنسيين الذين أصبحوا يسعون للحصول على خدماته، قام فيتون بتأسيس داره الخاصة للأزياء في عام 1854.

النشأة

ولد المصمم ورجل الأعمال لويس فويتون في 4 أغسطس 1821 في أنشاي وهي قرية صغيرة في منطقة جورا الجبلية الشاسعة في فرنسا، توفيت والدته عندما كان في عمر 10 سنوات، وهرب إلى العاصمة الفرنسية باريس بعد أن تزوج والده عندما كان عمره 16 عاماً.

موضة السراويل القصيرة

تعلم التصميم عند المونسنيور مارشال ثم قرر فتح شركته الخاصة في شارع نيوف ديس كابوسينس في باريس، وحصد نجاح بسرعة وكان معروفاً لابتكاراته العظيمة في عمله والتي كان من أشهرها طبعة المربعات التي مازالت رائجة حتى وقتنا الحالي. شاركت الشركة في المعرض العالمي الذي أقيم في باريس عام 1867، أطلق فيتون موضة السراويل القصيرة التي لاقت إقبالاً كبيرة لكونها أكثر ملاءمة لسوائل النقل الرائجة في ذلك الوقت كالقطارات والبواخر وكانت تعتبر بداية حقبة جديدة في عالم الأزياء.

سرقة معداته في الحرب

ازدهرت أعماله التجارية بشكل كبير وأصبح المصمم الخاص للكثير من الملوك والأمراء ومنهم خديوي مصر إسماعيل باشا، توقفت أعماله في عام 1870 بسبب اندلاع الحرب الفرنسية البروسية وحصار باريس وفقد خلال الحرب ورشة عمله وسرقت جميع معداته. قام فيتون بإعادة بناء متجره وورشة عمله في شارع رو سكراب وأطلق قماشا جديدا بلوني البيج والأحمر وتمكن من استقطاب نخبة المجتمع من جديد، وكانت هذه بداية ظهور لويس فيتون كعلامة تجارية فاخرة، كما قام بافتتاح أول متجر له في شارع أوكسفورد بالعاصمة البريطانية لندن في عام 1885.

الابن يستكمل مسيرة والده

ابتكر لويس فيتون أجمل التصاميم والأمتعة الفاخرة على مدى عشرين عاماً حتى توفي في 27 فبراير من عام 1892 عن عمر يناهز السبعين عاماً. تولى ابنه جورج إدارة أعمال الشركة وأكمل طريق والده في ابتكار الأزياء الجميلة وعمل على توسيع الشركة لتصبح شركة عالمية، وشارك في معرض شيكاغو العالمي في عام 1893، ثم حصل على براءة اختراع في عام 1896 عندما أطلق توقيع مونوغرام كانفاس.

افتتح جورج بعض المتاجر الخاصة بعلامة لويس فيتون في الولايات المتحدة الأمريكية مثل نيويورك وفيلاديفيا وشيكاغو، وقام في عام 1913 بافتتاح مبنى لويس فيتون في شارع الشانزليزيه الفرنسي، وكان الأكبر في العالم بذلك الوقت. وبعد وفاة جورج عام 1946، أكمل ابنه غاستون لويس فيتون عمل ابيه وجده في إدارة الشركة.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق