You are here

×

لكزس الجديدة كليا: مركبة الكوبيه الانسيابية الجريئة

الرجل-دبي: تعتزم لكزس اليوم كشف النقاب عن مركبة الكوبيه الجديدة بالكامل"RC F" في معرض أمريكا الشمالية للسيارات في ديترويت بالولايات المتحدة الأمريكية. وتمتاز المركبة برشاقة الأداء وبتصميمها الجريء الذي يقدم أقصى درجات الثبات عند السرعات العالية، والتي تعد ميزة اساسية للمركبة الرياضية التي تعتبر الأقوى بين مركبات لكزس الرياضية والمزودة بمحرك بثماني اسطوانات V8 حتى الان. وتأتي لكزس "RC F" التي تستند إلى مركبة لكزس الكوبيه "RC"، والتي كان قد تم الكشف عنها للمرة الأولى في معرض طوكيو للسيارت في شهر نوفمبر من العام الماضي، بعجلات وإطارات اكثر عرضاً وبجناح خلفي رياضي متحرك للمزيد من الثبات، وبفتحات هوائية ومجارٍ للتبريد بالإضافة إلى مكونات من ألياف الكربون، حيث تضفي هذه المزايا عليها طابعاً متفرداً يجمع ما بين الأناقة وأقصى درجات الأداء. وقال السيد يوكيهيكو ياغوشي كبير مهندسي "RC F": "تم تصميم جميع العناصر بعناية فائقة لتشكل إضافة حقيقية إلى أداء المركبة. وتسهم مآخذ الهواء الفريدة من نوعها على غطاء المحرك والقسم الخلفي من الرفارف في توفير التبريد الأمثل للمحرك والتحكم الأفضل بثبات المركبة. وتضفي جميع هذه المزيا على المركبة لمحة جريئة توحي بتجربة قيادة ديناميكية". وقال السيد نوبويوكي نيغيشي، الممثل الرئيسي للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "يقدم أحدث طرازات الفئة "F" الذي تمت اعادة هندسته بالكامل، أقصى درجات الأداء لتجربة تنبض بالجرأة، تلك الصفة المرادفة لإرث لكزس "F" بحضورها الرياضي ومقصورتها الداخلية التي صممت بحرفية عالية لتقدم أداءاً استثنائياً لا يقبل المساومة. وتشكل مركبة "RC F" الجديدة بالكامل نموذجاً فريداً لسلسلة مركبات لكزس "F" والتي تعبر عن أداء فائق يستند إلى تكنولوجيا رياضة السيارات المستمدة من شغف القيادة الذي يعكس رؤية لكزس والتزامها بتقديم تجربة قيادة تعزز التفاعل بين السائقين ومركباتها. ويمثل هذا الطراز الأيقوني برهاناً آخراً على كيفية إعادة تعريف القيادة المترفة من قبل لكزس عن طريق دفع حدود التصميم والابتكار والحرفية إلى أعلى المستويات". التصميم الخارجي يهيمن شبك لكزس المغزلي الفريد على واجهة المركبة الأمامية، مع الرمز "F" المدمج أسفل العلامة التجارية. وفي الوقت نفسه، فإن غطاء المحرك المرتفع يساعد على إنشاء حضور قوي، كما أن مآخذ الهواء أسفل المصد الأمامي والرفارف، بالإضافة إلى زعانف الاستقرار الهوائية التي تم وضعها على نحو استراتيجي، فجميعها تتضافر لتزيد من السمات التي تشير إلى انتمائها إلى الفئة "F". كما أن مآخذ الهواء في الجزء الخلفي من الرفارف تندمج مع امتداد العتبات الجانبية لتشكل الحرف "L"، بينما تضفي أنابيب العادم الرباعية المصفوفة على جانبي الجزء الخلفي إطلالة رياضية. وقد تم أخذ خطوط التصميم من مركبة لكزس الأسطورية "LFA": مع الجناح الخلفي الذي يرتفع بداية من سرعة 80 كلم\ساعة ومن ثم يعود إلى موضعه الأصلي عند السرعات الأقل من 40 كلم\ساعة ليعزز من ثبات المركبة. وتتوفر ثلاث تصاميم مختلفة من العجلات ذات 10 ريش مصنعة من الألمنيوم بقياس 19 بوصة وفقاً للفئة. تصميم المقصورة الداخلية يأتي التصميم الداخلي الأنيق للمقصورة مكملاً لإطلالة المركبة الخارجية الجريئة. وتتميز المقصورة الداخلية بمكونات فريدة تتضمن عدادات السرعة وعجلة القيادة والمقاعد والتجهيزات والدواسات. وتهيمن على لوحة العدادات شاشة عرض وسطية، والتي تتغير فيها المعلومات واللون وحجم الخط وفقاً لوضع القيادة الذي تم اختياره وتتضمن أربعة خيارات للضبط. وتأخذ لكزس "RC F" راحة الركاب بعين الاعتبار من خلال العديد من المزايا على غرار عجلة القيادة التي توفرتحكماً رياضياً، والوضعية المثلى لمقبضي تبديل السرعات، فضلاً عن تصميم المقاعد الجديدة بالكامل بمسند مرتفع للظهر، ومسند للرأس مزخرفة بالحرف "F"، لتحاكي المقاعد الرياضية التي تحتضن جسد الراكب وتوفر مستويات مماثلة من الدعم. كما تأتي هذه المقاعد بخمسة خيارات من التنجيد الجلدي، وجميعها مع تطريز متباين.

التعليقات

أضف تعليق