You are here

×

أيهما أفضل.. تأسيس شركة جديدة أم شراء مشروع قائم؟

ميزات شراء الأعمال التجارية القائمة

يفضل الكثير من رواد الأعمال تأسيس شركاتهم الخاصة في بداية مسيرتهم المهنية إلا أن هذا الخيار ينطوي على الكثير من المخاطر بالإضافة إلى إيجاد المجال التجاري المناسب وتوفير رأس المال الكافي لتأسيسها. ويغفل الكثير منهم عن خيار شراء الأعمال التجارية القائمة التي نجحت في الوصول إلى مكانة جيدة في السوق وتنتج دخل ثابت ومستقر.

ينصح العديد من الخبراء الاقتصاديين  رواد الأعمال الجدد بالتوجه إلى شراء الأعمال التجارية القائمة وخاصة تلك التي تمتلك قاعدة كبيرة من العملاء المخلصين، بالإضافة إلى الأخذ بعين الاعتبار أن التغيير المستمر في قاعدة العملاء يدل على أن علامة الشركة لم تجد مكانتها الحقيقية في السوق مما يعني أنها بحاجة إلى الكثير من الوقت والمال والموارد حتى تحقق النجاح بين الشركات المنافسة الأخرى.

ومن جهة أخرى، يجب أن تمتلك الشركة نمط بطيء من النمو المستمر لتفادي التعامل مع الأزمات الطارئة التي تترافق مع مستويات النمو السريع الذي يتمثل بمشاكل خدمة العملاء والشحن والتخزين والتوزبع، إلى جانب استقدام موظفين جدد وتدريبهم وتوظيفهم. ووفقاً للخبراء الإقتصاديين، يجب البحث عن الشركات التي أظهرت نمواً مستطرداً على مر السنين والتي تقوم بإنتاج منتجات أو خدمات يزداد الطلب عليها في المستقبل المنظور.

ومن جهة أخرى، ينطوي تأسيس الأعمال التجارية من نقطة الصفر على الكثير من المخاطر، كما يتطلب الكثير من العمل لتأسيس قاعدة من العملاء والوصول إلى مكانة جيدة في السوق، بالإضافة إلى تدريب الموظفين وإيجاد أصحاب الخبرة لإدارة وتنظيم أعمال الشركة، والإنتظار لوقت طويل حتى الحصول على النتائج المرجوة. في حين أن شراء الشركات القائمة لا يحتاج إلا للقيام ببعض التغيرات البسيطة لفرض أسلوب خاص بالشركة.

التعليقات

أضف تعليق