You are here

×

آن وانغ أبرز المهاجرين الذين عملوا في مجال هندسة الكمبيوتر

آن وانغ

آن وانغ، أن وانغ هو مهندس كمبيوتر صيني أمريكي ومؤسس شريك في شركة Wang Laboratories ويعتبر وانغ من أبرز المهاجرين الذين عملوا في مجال هندسة الكمبيوتر في الولايات المتحدة، وله إنجازاته الخاصة في مجال الاختراعات المتعلقة بالتكنولوجيا.

ولد آن وانغ في السابع من فبراير عام 1920 في مدينة شنجهاي في الصين، وكان والده زين وانغ مدرساً للغة الإنجليزية، وفي عمر السادسة تمكن وانغ بفضل ذكائه الكبير من دخول الصف الثالث فوراً وأظهر اهتماماً كبيراً بالرياضيات والعلوم كما تعلم اللغة الإنجليزية على يد والده.

بعد إتمام دراسته الثانوية في شنجهاي انضم وانغ إلى جامعة Chiao Tung لدراسة الهندسة الكهربائية وتخرج منها في عمر العشرين فقط وذلك عام 1940، وبعدها عمل وانغ في تصميم ناقلات ومستقبلات الراديو للصين في الحرب العالمية الثانية وبعد انتهاء الحرب درس في جامعة هارفارد بالولايات المتحدة ليحصل على شهادة الماستر عام 1946، ثم شهادة الدكتوراه بالفيزياء التطبيقية عام 1948.

بعد الدكتوراه بدأ وانغ بالعمل في مختبرات جامعة هارفارد حيث ساهم في اختراع جهاز التحكم بانتقال النابض والذي جعل الذاكرة مغناطيسية النواة أمراً ممكناً، مما دفع بوانغ لتسجيل براءة اختراع في ذلك المجال، وبفضل ذلك حصل على العديد من الأتعاب من شركات الكمبيوتر مثل IBM التي استخدمت الذاكرة مغناطيسية النواة.

مستفيداً من الأموال التي حصل عليها بفضل اختراعه قم وانغ بتأسيس شركته الخاصة عام 1951 تحت اسم Wang Laboratories، وفي سنواتها الأولى نمت الشركة ببطء عبر بيع معدات الأشرطة الممغنطة، لكن وانغ قام باختراع الذاكرة القابلة للتعديل بعد القراءة وباعها لشركة IBM مقابل 500 ألف دولار مما سمح له بتوسيع شركته بصحبة شريك.

في منتصف الستينيات اخترع وانغ لوغاريتمات رقمية جديدة تقوم بالعمليات بشكل سريع وغير مكلف وحققت الشركة أرباحاً كبيرة عبر بيع الآلات الحاسبة القائمة على اختراع وانغ.

في السنوات التالية ركّز وانغ عمل الشركة على معالجات النصوص وأجهزة الكمبيوتر للأعمال الصغيرة، وأصدرت شركته أول نظام لمعالجة النصوص عام 1976، وبالإضافة لمعالجات النصوص والآلات الحاسبة فإن شركة Wang Laboratories دخلت مجال تصنيع الكمبيوترات المصغرة وذلك منذ بداية السبعينيات، فيما قاعدة الشركة استمرت بالتوسع وتحولت من شركة بدأت بامتلاك غرفة واحدة إلى شركة كبرى تملك مقرات في تويكسبيري، ماساتشوستس ولويل بأكثر من 30 الف موظف, ووصلت ثروة وانغ إلى أكثر من 1.7 مليار دولار أمريكي.

في عام 1986 قرر وانغ التقاعد ليقضي وقتاً أكبر في النشاطات التعليمية، ووضع ثقته في ابنه فريدريك لتسلم إدارة الشركة ، لكنه اضطر للعودة إلى منصبه في 1989 عندما واجهت الشركة بعض المصاعب في سوق صناعة الكمبيوتر.

في الرابع والعشرين من مارس 1990 توفي وانغ بعد صراع مع مرض السرطان لينهي مسيرة حافلة بالأعمال والاختراعات, نال على إثرها الكثير من الجوائز مثل ميدالية الحرية الأمريكية عام 1986 ووضع اسمه في القاعة الوطنية لمشاهير المخترعين عام 1988 إضافةً لمنحه دكتوراه فخرية من مؤسسة لويل للتكنولوجيا.

التعليقات

أضف تعليق