You are here

×

لماذا تمنع بلجيكا مليون مسلم من ذبح الأضحية؟!

الرجل: دبي

يعيش نحو مليون مسلم في بلجيكا مأزقاً خطيراً، حيث تمّ منعهم من ذبح الأضاحي، بحجة تعارضه مع أدبيات الرفق بالحيوان، رغم أن الأضحية شعيرة دينية تكفلها المواثيق الدولية وحرية إقامة الشعائر لأبناء الديانات المختلفة.
 
وحسب صحيفة "الأهرام" المصرية، فقد رفضت الحكومة الحالية بمملكة بلجيكا جميع الالتماسات والتوضيحات المقدمة من ممثلي الجالية بشأن السماح بذبح أضحية عيد الأضحى، وأصرّت أن يكون الذبح بعد تخدير الحيوان أو صعقه بالكهرباء وإلا سيعد ذبح الأضحية جريمة يعاقب عليها القانون وبشكل مشدّد! حسب البيان.

وكشفت الصحيفة إن هذه المشكلة لم تعرفها الجالية المسلمة في بلجيكا إلا قبل نحو أربع سنوات ومع بدايات صعود أحزاب اليمين ذات النزعة القومية المتطرفة التي تتخذ مواقف معادية من المهاجرين والأجانب، ووصل الأمر إلى ذروته بنجاحها في الانتخابات البرلمانية الأخيرة وتشكيلها ائتلافاً حاكماً.

ونقلت الصحيفة  عن مصدر بالهيئة التنفيذية لمسلمي بلجيكا - الجهة المعترف بها رسمياً لدى الحكومة لتمثيل المسلمين بالبلاد - أن الهيئة لم تقف مكتوفة الأيدي وتواصلت مع المجلس العلمي البلجيكي لتوضيح أن الشريعة الإسلامية ترفض الذبح بعد التخدير، وأن ذبح الأضحية له ضوابط شرعية محدّدة وكيف أنه ثبت علمياً أن الذبح بهذه الطريقة الأقل إيلاماً.

التعليقات

أضف تعليق