You are here

×

تعرف على فكرة شرطة بنجالور الهندية المبتكرة لحل مشاكل المرور «فيديو»

الشرطة الهندية ابتكرت حلا جديدا لمواجهة مشاكل المرور

الشرطة الهندية ابتكرت حلا جديدا لمواجهة مشاكل المرور

في مدينة بنجالور تتزايد الكثافات المرورية أعلى الطرق بما يقارب 8 مليون سيارة يوميا

في مدينة بنجالور تتزايد الكثافات المرورية أعلى الطرق بما يقارب 8 مليون سيارة يوميا

شرطة بنجالور قررت وضع دمي بزي رجال المرور في التقاطعات لحث السائقين على احترام قواعد المرور

شرطة بنجالور قررت وضع دمي بزي رجال المرور في التقاطعات لحث السائقين على احترام قواعد المرور

يتم تغيير أماكن الدمى واستبدالها بشرطيين حقيقيين من آن لأخر لتفويت الفرصة على السائقين بعدم احترام القواعد المرورية

يتم تغيير أماكن الدمى واستبدالها بشرطيين حقيقيين من آن لأخر لتفويت الفرصة على السائقين بعدم احترام القواعد المرورية

الشرطة الهندية ابتكرت حلا جديدا لمواجهة مشاكل المرور
في مدينة بنجالور تتزايد الكثافات المرورية أعلى الطرق بما يقارب 8 مليون سيارة يوميا
شرطة بنجالور قررت وضع دمي بزي رجال المرور في التقاطعات لحث السائقين على احترام قواعد المرور
يتم تغيير أماكن الدمى واستبدالها بشرطيين حقيقيين من آن لأخر لتفويت الفرصة على السائقين بعدم احترام القواعد المرورية

حيلة غير تقليدية تلك التي أقدمت على تنفيذها السلطات المحلية في مدينة بنجالور بجنوب الهند، لحث السائقين على احترام قواعد قانون المرور، بأن استخدموا قوات شرطية من الدمي.

شرطة من الدمي

وتم وضع تلك الدمى بعد إلباسها زي رجال المرور متضمن القبعات والقمصان البيضاء والشارات والسترات البرتقالية، في الميادين والتقاطعات والشوارع الرئيسة بالمدينة أملًا في دفع السائقين لاحترام قواعد المرور.

الأول من نوعه في العالم.. مركز شرطة عائم ذكي في دبي (فيديو وصور)

 

السبب وراء ابتكار فكرة شرطة الدمي

كثرة أعداد السيارات على الطرق في بنجالور، هو ما دفع الشرطة لابتكار هذا الحل الغريب، حيث قال بهاسكار راو مفوض شرطة المدينة أنه بتواجد أكثر من 8 ملايين سيارة يوميًا على الطرق، من الصعب أن يوفر عناصر شرطية لمراقبة حركة المرور في كافة التقاطعات والتي يبلغ عددها 44 ألف تقاطع.

ويوضح راو أسلوب عمل شرطة المرور في هذا الشأن: رجال الشرطة يقومون بتبديل أماكن وضع الدمي من وقت لآخر، فلا يتم تثبيتها في أماكن محددة ويفاجأ قائدو السيارات بوجود شرطيي المرور الحقيقيين في بعض الأحيان بدلًا من الدمى.

 

رد فعل المواطنين

الفكرة الجديدة أيدها قطاع من المواطنين مشيدين بكونها «خارج الصندوق» وفق الإمكانيات المحدودة المتاحة، بينما انتقدها آخرون معتبرين أن تلك الدمي لا قيمة لها على الإطلاق.

أثارت مخاوف جمة.. لماذا يستخدم 400 مركز شرطة برنامج أجراس أمازون؟

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق