You are here

×

ساعة تامبور سليم راينبو من لويس ڤويتون في شوارع نيويورك

ساعة تامبور سليم راينبو من لويس ڤويتون في شوارع نيويورك

ساعة تامبور سليم راينبو من لويس ڤويتون في شوارع نيويورك

ساعة تامبور سليم راينبو من لويس ڤويتون في شوارع نيويورك

لمجموعة خريف وشتاء 2019، يأخذنا فيرجل أبلوه، المدير الفني للقسم الرجالي في دار لويس ڤويتون، إلى شوارع نيويورك المتوهّجة بالإنارة الجميلة مع مزيج من التصميم الراقي وفن الشارع غير المتكلّف. فيتناقض مزيج من الألوان الزاهية مع الخلفية السوداء للأكسسوارات في المجموعة. 

وبالمثل، تأتي ساعة تامبور سليم راينبو الجديدة في علبة معالجة بطلاء PVD باللون الأسود. يعكس الشكل الهندسي للقرص الذي يأتي على شكل قوس قزح مع علامة × بألوان لامعة مضيئة التصميم المعتمد بالقطع والأكسسوارات الجلدية، مما يُحدد نغمة المجموعة. 

وقد تم تزيين قرص ساعة تامبور سليم راينبو باليد من قبل أحد الحرفيين في مشغل لا فابريك دو تان التابعة للويس ڤويتون باستخدام طريقة النقل. وتتألف هذه العملية من نقل الرسم.

إلى القرص باستخدام طابع مطاطي مغطّى بالسيليكون. وتتمّ هذه العملية يدوياً بوضع كلّ طبقة من طبقات اللون على حدة، الأمر الذي ينشئ نتيجة دقيقة ملائمة لكافة أنواع الأشكال والتصاميم. 

هذا ووتطلّب عملية إنتاج قرص واحد إلى 42 طبقة من الطلاء وعدد مماثل من الساعات حتى يجف على حرارة 100 درجة.

هذا وتمّ تزويد ساعة تامبور سليم راينبو بحزام مونوغرام إكليبس الجديد القابل للتبديل، والذي يُعدّ مزيجاً من التصميم الجريء وخبرة صناعة الساعات التي تشتهر بها الدار.

• علبة من الفولاذ معالجة بطلاء PVD باللون الأسود، بقطر 39 مم.

• قرص أسود لامع مع زخارف على شكل × بلون قوس قزح، تم نقلها باليد بواسطة حرفيي مشغل لا فابريك دو تان التابعة للويس ڤويتون

• شريط بتصميم مونوغرام إكليبس قابل للتبديل

• الوظائف: الساعات والدقائق والثواني

• حركة الكوارتز

• - مقاومة للماء حتى 50 متر.

• السعر: 2950 يورو

التعليقات

أضف تعليق