You are here

×

بورش 356 A سبيدستر من كلاسيكيات 1957

بورش 356 Aسبيدستر من كلاسيكيات 1957

ترتكز السيارة على قاعدة عجلات من قياس 82.7 بوصة

تشمل ميزاتها الزجاج الأمامي المنخفض والمستدير والجسم الخفيف والمقاعد الرياضية

من الداخل يمكننا أن نرى أن المقصورة الداخلية بسيطة جداً

يوجد عجلة قيادة كبيرة وثلاثة مقاييس دائرية في لوحة القيادة

تمنحك سيارة بورش 356 Aسبيدستر متعة القيادة الديناميكية المذهلة في الهواء الطلق، لقد كانت السيارات المتنوعة من سبيدستر جزءاً من تاريخ شركة بورش منذ عام 1952. كانت السيارات في ذلك الوقت بسيطة جداً بالمقارنة مع ما نراه اليوم، وحيث كانت التكنولوجيا محدودة للغاية وطاقة السيارات أقل بكثير، إلا أن سيارة بورش 356 Aسبيدستر لعام 1957 من السيارات ذكية القيادة والتي أحدثت ثورة في عالم السيارات الرياضية، وأظهرت أن السيارة لا تحتاج إلى أن تكون ذات قدرة عالية لتكون مرحة في القيادة.

كان المستورد الأمريكي ماكس هوفمان هو الذي أقنع شركة بورش بوجود سوق لسياراتهم في أمريكا. وطلب منهم تصنيع سيارة بورش رخيصة الثمن مع أثاث عادي وبتكلفة أقل من 3000 دولار. في خريف عام 1954، أنتجت بورش نسخة أقل تكلفة بكثير من 356 America Roadster ، والتي تضمنت "Speedster" في اسم الطراز لأول مرة وسرعان ما تسببت في ضجة كبيرة في عالم رياضة السيارات.

فائقة السرعة.. 5 سيارات طرقات صنعت بمحركات سباق (صور)

صنع هيلكها من الألمنيوم على يد إريك هوير في مصنع "Karosseriefabrik" بالقرب من فايدن بألمانيا، كان وزنها أقل من 160 كجم عن 356 كوبيه وذلك بفضل هيكلها الخفيف الوزن، ولقد تم إنتاج 2922 سيارة فقط من هذا الطراز. لقد جمعت السيارة بين الهيكل الصلب للصفائح في كابريوليه مع زجاج أمامي هش، ومعدات داخلية مخفضة ووصلت تكلفتها في الولايات المتحدة أنذاك إلى 2995 دولاراً أمريكياً وحققت نجاحاً كبيراً خاصةً في الولايات الساحلية المشمسة.

تتميز بمحرك "Boxer-4" من أربع إسطوانات بحجم 1582 سم مكعب، ويولد طاقة تصل إلى 99 حصاناً و119 نيوتن متر من عزم الدوران، يتصل بناقل حركة يدوي من 4 سرعات. تتسارع السيارة من حالة السكون إلى 100 كيلومتر بالساعة خلال 14 ثانية، في حين تصل سرعتها القصوى إلى 180 كيلومتر بالساعة.

تفكر في شراء سيارة رياضية.. إليك 4 سيارات خارقة (صور)

ترتكز السيارة على قاعدة عجلات من قياس 82.7 بوصة، ويبلغ الطول الخارجي حوالي 155.5 بوصة، في حين يبلغ عرض السيارة 65.7 بوصة. وتضم عددا قليلا من وسائل الراحة، وتشمل ميزاتها الزجاج الأمامي المنخفض والمستدير، والجسم الخفيف والمقاعد الرياضية ولوحة معلومات بسيطة للغاية مستوحاة من سباق بورش سبايدر.

ومن الداخل، يمكننا أن نرى أن المقصورة الداخلية كانت بسيطة جداً، حيث يوجد عجلة قيادة كبيرة وثلاثة مقاييس دائرية في لوحة القيادة، بالإضافة إلى بعض الأزرار المتناثرة في كامل المقصورة، في حين تغلب الطبقة الجلدية على داخلية الأبواب والمقاعد ولكن من دون أي نوع من التطريزات المميزة، في حين تم تركيب المكيف في أعلى الكونسول الوسطي.

التعليقات

أضف تعليق