You are here

×

مليونير البيتكوين... قصة ثراء مراهق حول هدية جدته إلى ثروة

مليونير البيتكوين.. المراهق الذي حول هدية جدته ذات الألف دولار لثروة قيمتها 4 ملايين دولار

استطاع أريك فاينمان تحويل ألف دولار أمريكي أعطتها له جدته لأكثر من 4 ملايين دولار

تضخمت ثروة فاينمان شيئا فشيئا وبات اليوم أحد المليونيرات الشباب في العالم

كشف مليونير البيتكوين المراهق أريك فاينمان السر وراء ثرائه السريع والكبير، مبينا أنه لم يتبع المسار التقليدي للثروة، زاعماً أنه استطاع تحويل ألف دولار أمريكي أعطتها له جدته ليرتفع ما يملكه لأكثر من 4 ملايين دولار في نهاية سنة 2017 وبداية 2018 ليصبح بعدها واحدا من المليونيرات الشباب العصاميين في العالم.

بداية القصة

بدأت قصة الشاب المدعو فاينمان الذي لم يكن موفقًا في دراسته الثانوية، بل إنه واجه بالفعل العديد من المواقف مع مدرسيه في المدرسة جعلته يشعر بالإحباط، ثم طرد من المدرسة الثانوية لكنه كان يستلهم الأفكار الجديدة والمشجعة من رموز يحبها عبر الإنترنت.

وفي عمر 12 سنة أهدته جدته مبلغ 1000 دولار، وباقتراح من أخيه الأكبر Scott الذي نصحه بشراء البيتكوين، حيث في ذلك الوقت كان سعر واحد البيتكوين هو 12 دولارا، قام فاينمان بتحويل أمواله إلى عملة البيتكوين، بدلاً من أن ينفقها على الألعاب والرحلات.

لماذا يعتبر النجاح أفضل وسيلة للانتقام؟

استثمارات العملات الرقمية

ونجح  فينمان في كسب  التحدي الذي خاضه مع والده، الذي تعهد له بعدم إجباره على التعلّم إذا ما أصبح مليونيرًا، وهو ما نجح فيه الفتى اليافع بالفعل بفضل دهائه في استثمارات العملات الرقمية، وبعد أن حقق 100.000 دولار من أول استثمار له، قرر فاينمان أن يعزز أنشطته على الإنترنت ويطلق منصة Botangle المتخصصة في مقاطع الفيديو الخاصة بالتعليم والدروس ذات الجودة العالية من المعلمين والأساتذة لجمهور الطلبة.

واستمر الحال على ما هو عليه وهو لا يملك أي بيتكوين حينها، لكنه كان يتابع أخبارها باستمرار، وقد بدأت تخرج من الأزمة، وفي يناير 2015 تلقى عرضا من أحد المهتمين بشراء منصته منه مقابل 100 ألف دولار أو 300 بيتكوين، فاختار العملة الرقمية بدل السيولة المالية، ليصبح واحدا من المشاهير بفضل ارتفاع البيتكوين ودخوله سوقه في الوقت المناسب.

نبيل حبايب الضيف الدائم على لوائح أقوى المديرين التنفيذيين.. هذه قصة نجاحه

مكاسب قياسية وسريعة

وشيئا فشيئا تضخمت ثروة  فاينمان وبات اليوم أحد المليونيرات الشباب في العالم إذ يمتلك حالياً أكثر من 4 ملايين دولار، أما مجال الاستثمار فكان العملات الرقمية وبالتحديد "بيتكوين" التي سجلت سعراً قياسياً في أواخر العام 2017 عندما بلغت مستوى 20 ألف دولار للعملة الواحدة، لكنها عادت إلى مسار الانخفاض طوال العام الماضي، وعادت خلال شهر مايو الحالي لتسجيل مكاسب قياسية وسريعة إذ سجلت ارتفاعاً بنسبة وصلت إلى 50% وتجاوز سعرها مستوى السبعة آلاف دولار.

ريادة الأعمال والبرمجة

وكشفت تقارير صحافية أن إريك، الذي يبلغ من العمر 20 عاماً، يحب ريادة الأعمال والبرمجة ولديه هوس شخصي بفكرة التعلّم الذاتي. ومنذ أن كان صغيراً، وهو يتعلم هو وأصدقاؤه عن الحوسبة وعالم الروبوتات، وها هو الآن يكمل مرحلة تعليمه الثانوي من خلال الدراسة في المنزل، وهو لا يخطط للالتحاق بالجامعة في المستقبل.

وأشار في سياق تصريحات صحافية إلى أنه يأمل أن يتمكن من خلال شركته التي يعمل فيها حالياً 20 موظفاً، أن تساعد باقي الأطفال على فعل ما فعله نفسه في حياته الدراسية والمهنية حتى الآن.

فيديو.. دعم الشباب ودحر الإرهاب.. إنجازات الملك سلمان كتبت بماء الذهب

العملات الإلكترونية مهددة بالموت

وبحسب تصريح أدلى به فينمان لموقع "ماركت ووتش" المتخصص بأخبار المال والأعمال والاقتصاد وأسواق الأسهم والعملات فإن عملة بيتكوين وغيرها من العملات الإلكترونية تقدم فرصة ذهبية يومية لكل الناس"، وأضاف: "إذا لم تأخذ هذه الفرص الذهبية وتصبح مليونيرا فهذا سوف يكون خطأك".

وعلى الرغم من كل هذه الأرباح التي حققها الشاب فينمان إلا أنه يرى أن العملات الإلكترونية "مهددة بالموت في حال لم يتم التغلب على عدد من المشكلات التي تواجهها"، مؤكداً أن من أبرز هذه المشكلات وأهمها الرسوم المرتفعة على عمليات التحويل، والوقت الطويل الذي يستغرقه إرسال هذه العملات وتحويلها وتداولها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق