×

وفاة الفنان القدير جميل راتب عن عمر 92 عاما.. سر أناقته ونزعته الفرنسية

وفاة الفنان القدير جميل راتب عن عمر 92 عاما.. سر أناقته ونزعته الفرنسية

جميل راتب دخل في صراع مع المرض

جميل راتب في زمة الله

الرئيس التونسي خلال تكريمه جميل راتب

وفاة الفنان جميل راتب

رحل عن عالمنا صباح اليوم الأربعاء، الفنان القدير جميل راتب، وذلك بعد صراع طويل مع المرض، عن عمر يناهز الـ92. 

جاء تأكيد وفاة راتب، بعد أن كتب مدير أعماله تدوينة عبر حسابه الشخصي على موقع "فيسبوك" قائلًا: "البقاء لله.. رحل عن دنيانا الفنان والأب والصديق والممثل جميل راتب". 

الافتخار والانتماء للوطن.. مشاهد من احتفالات رواد تويتر بـ #اليوم_الوطني_السعودي

والذى أكد ايضًا أن صلاة الجنازة سوف تقام اليوم بعد صلاة الظهر في جامع الأزهر.

ولد جميل أبو بكر راتب، في القاهرة 28 نوفمبر 1926، من أب مصرى وأم فرنسية، والتى تربطها صلة قرابة بهدي شعرواي، حصل على التوجيهية في مصر، قبل أن يتخرج في مدرسة الحقوق الفرنسية، والتى خرج منها على فرنسا لاستكمال دراسته الجامعية هناك عن طريق منحة للدراسة في مدرسة السلك السياسي. 

عقب سفر راتب إلى فرنسا وعلى غير التوقعات، رفض الالتحاق بالمدرسة، وقرر دراسة الفن بعيدًا عن اسرته بعد رفضهم عمله في هذا المجال، الأمر الذى تسبب في وقف المنحة، وزاد الطين بلة، بأن عائلته علمت بالأمر ومن ثم قطعت علاقتها به، فأتجه للعمل الشاق كي يستطيع استكمال الطريق الذى قرر أن يشقه بنفسه. 

مخرج أميركي يطلب من صديقته الزواج في حفل «إيمي» (فيديو)

عمل راتب في هذه الفترة في العديد من المهن وأبرزها "شيال" في سوق الخضار، كومبارس، مساعد مخرج، مترجم، وكان من أبرز الأعمال التى فادته فيما بعد عمله كمساعد مخرج في فيلم زيارة السيدة العجوز، للعالمي أنطوني كوين.

تزوج الفنان الأنيق من فتاة فرنسية (ممثلة معتزلة) ومن ثم عملت كمديرة إنتاج، وبعدها عينت مديرة لمسرح الشانزليزيه، ولم يتضح إذا ما كان قد انفصل عنها أم لا. 

كان أول عمل يشارك فيه راتب مع توجو مزراحي في عام 1941 بعد أن شاهده في مسرحيات الجامعة فطلبه لتمثيل مشهد واحد مع ماري منيب في "الفرسان الثلاثة"، لكن عائلته أصرت على حذف المشهد الخاص به، وفي بداية الأربعينات حصل على جائزة الممثل الأول، وأحسن ممثل على مستوى المدارس المصرية والأجنبية في مصر، ومن ثم توالت الاحداث حتى اتقن راتب الفن وأخذ يشارك في الأعمال السينمائية والمسرحية المحلية والعالمية حتى بات مشهورًا. 

عمل راتب في 7 أفلام فرنسية، و3 تونسية، وحصد العديد من الجوائز، ونال في الفترة الأخيرة من حياته جائزة وسام الدولة من قبل الرئيس التونسي قائد باجي السبسي. 

حصل راتب على العديد من الجوائز، عن أعماله، حتى دخل في مرحلة الصراع مع المرض في أواخر عهده، وكانت الغلبة للمرض الذى هزمه صباح اليوم عن عمر ناهز الـ 91 عامًا في إحدى مستشفيات القاهرة، بعد رحلة علاج قضاها في فرنسا. 

6 أخطاء تقع فيها عند التفاوض من الأفضل تجنبها

رواد موقع التواصل الاجتماعي تويتر، في المملكة، قدموا نعيًا للفنان القدير، من خلال تدشين وسمًا يحمل اسمه بعنوان: "#جميل_راتب" وذلك لتقديم العزاء للراحل والشعب المصرى بأكمله، وكانت هذه هي أبرز التعليقات على الوسم الذى انطلق في قائمة الأكثر انتشارًا في الموقع بالمملكة: 

حيث علق الكاتب والروائي الإماراتي، عبدالله النعيمي، على خبر وفاة راتب، قائلًا: "نجم مصري بمواصفات عالمية.. رحمه الله.. في مرحلته الزمنية.. كانت #مصر عامرة بالنجوم الكبار جداً جداً".

كما علقت الفنانة المصرية زينة، على الوسم، قائلة: "البقاء لله فى وفاة الفنان الكبير #جميل_راتب قيمة فنية كبيرة ومدرسة في التمثيل .. ربنا يرحمه يا رب.. وإنا لله وإنا إليه راجعون.. ادعوله بالرحمة".

فيما علق الرسام السعودي، راكان كردي، على الوسم، قائلًا: "#جميل_راتب الله يرحمه و يغفر له ، كان فنان عظيم و افلامه و مسلسلاته تخلد في الذاكرة".

جدير بالذكر أن الفنان القدير الراحل جميل راتب كان قد أصيب بمشاكل صحية بسبب آلام مبرحة في فقرات الظهر، وهشاشة بالعظام، وأصبح غير قادر على المشي، ورضخ لحديث المتخصصين لإجراء عملية جراحية، حتى تدهورت حالته في الفترة الأخيرة، وقبل أن يتوفاه الله بساعات كان قد فقد القدرة على النطق تمامًا.

التعليقات

أضف تعليق