You are here

×

تشن تيانكياو أول ملياردير في سن الثلاثين في عالم الإنترنت

تشن تيانكياو أول ملياردير في سن الثلاثين في عالم الإنترنت

يعتبر تشن تيانكياو واحداً من أبرز رواد الأعمال المرتبطين بتأسيس سوق الألعاب المتعدد اللاعبين على الإنترنت في الصين، وهو المؤسس والرئيس التنفيذي السابق لشركة شاندا إنترتايمنت التي أنشأها مع عائلته في عام 1999.

ويعود الفضل إلى تشن في مجال الريادة في صناعة الألعاب وصناعة الأدب على الإنترنت في الصين، مما جعله أول قطب حقيقي في صناعة الأعمال على الشبكة العنكبوتية وأصبح مليارديراً بعمر الثلاثين عاماً، وتقدر ثروته بحسب مجلة فوربس بأكثر من 1,37 مليار دولار أمريكي في عام 2018.

كيفية أن تكون موظف استقبال متميزا

ولد تشين في عام 1973 في مقاطعة شينتشانغ، تشجيانغ، وهو سنغافوري الأصل، حصل على درجة البكالوريوس بإدارة الأعمال من جامعة فودان المرموقة في عام 1994. وبعد ذلك، ذهب للعمل في شركة عقارية مملوكة للدولة ليكتسب منها خبرة عملية ساعدته في رسم طريق النجاح الخاص به.

قام تشين مع زوجته وشقيقه الأصغر بتأسيس شركة شاندا في شنغهاي عام 1999، وكانت الشركة تركز في بداياتها على الرسوم المتحركة على الإنترنت، ولكن الفكرة لم تلقى أي نجاح. قرر تشين بعد ذلك استخدام الأموال المتبقية للشركة في الحصول على رخصة لتشغيل "أسطورة مير 2" في الصين من شركة تطوير الألعاب الكورية "Wemade Entertainment"، وتمكن من إطلاق اللعبة في نوفمبر 2001.

قام تشين بصياغة استراتيجية اللعب الحر وذلك بهدف التغلب على شكلة قرصنة البرمجيات المتفشية في الصين، وباع اللاعبين إمكانية الدخول إلى اللعبة عبر الإنترنت بدلاً من بيع اللعبة نفسها. عرضت الشركة برامج اللعبة بشكل مجاني لاعبين ولكنها صممت نظام الدفع المسبق باستخدام بطاقات ذات قيمة تخزينية تخول اللاعبين من شراء الوقت بالساعات على خوادم شاندا. وبالتالي، تم تأمين برنامج اللعبة على خوادم شاندا ضد التزييف.

10 مهارات يحتاجها موظفو خدمة العملاء

تم توزيع البطاقات المدفوعة مسبقاً من خلال مقاهي الإنترنت، حيث حصل معظم اللاعبين على أجهزة كمبيوتر متصلة بالإنترنت، وقد ساعد نظام الدفع المبتكر "شاندا" من الحصول على الدفع على الرغم من عدم كفاية البنية التحتية للائتمان عبر الإنترنت في الصين، وبذلك حققت الشركة أرباحاً مذهلة خلال شهرين فقط.

أعاد تشين استثمار أرباحه في مركز تقديم خدمات الاتصالات، الذي قدم خدماته على مدار الساعة لدعم مستخدمي لعبة شاندا سبعة أيام في الاسبوع منذ مايو 2002، كما حصلت شاندا على ملكية الأغلبية لشركة تطوير ألعاب الهواتف المحمولة في شنتشن في يناير 2003. أصبحت شاندا أول شركة صينية لألعاب أون لاين المدرجة في الولايات المتحدة في ناسداك في مايو 2004، وأصبحت الشركة أكبر شركة إنترنت في الصين من حيث القيمة السوقية في أغسطس 2004. لقد بنى تشين بشكل منهجي بنية أساسية واسعة لتحسين تجربة الألعاب، بما في ذلك خدمات المراسلة ونظام الدفع عبر الإنترنت  بين عامي 2001 و 2003 وزادت إيرادات شاندا 130 ضعفاً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق