You are here

×

كيف تصبح ثريا في وقت قصير وتتربع على عرش يوتيوب؟

كيف تصبح ثريا في وقت قصير وتتربع على عرش يوتيوب؟

يعد اليوتيوب موقعا عملاقا، يحتوي على ملايين الفيديوهات من جميع أنحاء العالم، وقد أتاح هذا الموقع الفرصة للجميع حتى يقوموا بكسب المال ويصبحوا رجال او سيدات  اعمال ممن يصنفون ضمن الاثرياء من خلاله، ولكي تربح من هذا الموقع فانكلا تحتاج إلى اختراعات ولا إلى آلات ومصانع حتى تكون مليونيراً، يمكنك أن تفعل مثل هؤلاء وتنشئ قناتك الخاصة على “يوتيوب”التي أثبت من خلالها الكثيرون قدرتهم على الربح، وحققوا آلاف الدولارات حتى أصبح اليوتيوب طريق الكثيرين حول العالم إلى الثراء.

حيل لإدارة الأمور المالية في الأنشطة التجارية الصغيرة

وفي السطور التالية نستعرض عليكم العديد من الأمثلة على أشخاص استطاعوا أن يحققوا ملايين الدولارات من خلال موقع يوتيوب الشهير، ووصلوا إلى حلم الثراء في وقت قصير وأصبحوا ملوكا على عرش يوتيوب.

 ريان هيغاتقدر

ثروته بـ2 مليون دولار واسمه على اليوتيوب هو nigahiga، وهو ممثل ياباني ولديه 14 مليون مشترك وعدد المشاهدات للقطاته الكوميدية فوق الـ2 مليار.

 باجان كاناديان

معروف أيضاً باسم “ميتش هيوز” وثروته أيضاً 2 مليون دولار، بدأ النشر على الموقع بلعبة Call of Duty ثم شعر بالملل منها وأوقف القناة في عام 2012 ثم أعاد فتحها مرة أخرى بعد اكتشافه لعبة “مين كرافت” وبدأ ينشر فيديوهات خاصة بذلك ليكون لديه 2500 لقطة فيديو و3.6 مليون مشترك.

تعيين أول امرأة في منصب بارز في «أرامكو»

ميشال فان

 وهي فتاة تعتبر من أغنى الأشخاص الذين حققوا الملايين من خلال قناة اليوتيوب، حيث استطاعت هذه الفتاة أن تجذب ملايين الفتيات إلى قناتها، التي تهتم بتنزيل حلقات عن طرق وضع الميك اب والنصائح التجميلية المختلفة، وقد وصل ربح القناة إلى 50 مليون دولار.

رومان أتود

وهو شاب استطاع أن يحقق ربحا كبيرا من خلال ما يقوم بتصويره شهريًا من فيديوهات تحتوي على خدع وأمور خطيرة ومثيرة، وكاميرا خفية وغيرها من الأشياء التي تجذب الجمهور، وقد استطاع أن يحقق 3 مليون دولار في عام واحد.

 الإخوة فاين

ثروتهم وصلت إلى 2.4 مليون دولار وربما لن تتعرف عليهم لكن بالتأكيد تعرف سلسلة REACT سواء للأطفال أو المراهقين أو البالغين التي أنشئوها من عام 2010 ولديهم 3 مليون مشارك و283 مليون مشاهدة.

 كابتن سباركليز

ثروته 2.8 مليون دولار والاسم الحقيقي له “جوردان مارون” وهو صاحب واحدة من أكثر قنوات الألعاب شعبية وهو في المركز الخامس في عدد المشاهدات التي وصلت إلى مليار مشاهدة ولديه 8.1 مليون مشترك.

هولا سوي جيرمان

ثروته 3 مليون دولار ومعروف باسم أرانيس الألماني ولديه أكثر من 20 مليون مشترك على قناته الكوميدية لتكون ثالث أعلى قناة بالنسبة للاشتراك، وتتنوع القناة بين الاسكتشات والمذكرات اليومية.

تعرف على أفضل الشركات الناشئة في الشرق الأوسط

 جينا ماربليس

ثروتها 3 مليون دولار، وهي واحدة من أكثر الشخصيات المشهورة على “يوتيوب” وهي تتخصص في الإجابة على الأسئلة الشائكة والموضوعات المحيرة للناس مثل كيفية الهروب من المواقف المحرجة أو عدم التحدث لناس لا تريد التحدث إليهم، ولديها 14 مليون مشارك و1.7 مليار مشاهدة.

راي ويليام جونسون

ثروته 4 مليون دولار واشتهر بسبب مسلسله Equals Three حيث نشر تعليقات على أشرطة الفيديو الفيروسية ولديه 2 مليار مشاهدة و12 مليون مشترك.

 سموش

يشترك في القناة كل من “إيان هيكوكس” و”انطوني باديلا” وثروتهم 6 مليون دولار واشتهروا بسبب ألعاب الفيديو التي ينشروها.

 توبي تيرنر

ثروته 6.2 مليون دولار ومشهور باسم Tobuscus وهي قناة ألعاب أيضاً ومن أشهرها lazy vlogs ولديه مليون مشترك.

 يوغسكاست

تأسست عام 2008 وتقدم “ماين كرافت” وألعاب ولها شعبية طاغية، صاحبها “لويس بريندلي” وصل إلى 6 مليون دولار.

“بلو كوليكشن”

صاحب القناة لغز ولا يظهر بها أبداً وثروته وصلت إلى 6.5 مليون دولار، ومتخصص في مختلف أنواع الألعاب وخاصة عالم ديزني، وهي ذات شعبية هائلة بين الأطفال.

 زويلا

ثروتها 7.2 مليون دولار وتقدم نصائح جمال وأفكار الديكور بالإضافة لنصائح في التصميم المنزلي.

إنفوجراف| الدليل الكامل لآلية الحضور والانصراف المثالية لموظفو الشركات

 بيو دي باي

ثروته 9 مليون دولار، وتركز القناة على السخرية ومحاكاة الفنانين وأدوارهم وشخصياتهم وكل فيديو جديد يحصد في يوم واحد 4 مليون مشاهدة.

دان ميدلتون

كسب دان ميدلتون “26 عامًا” ما يقارب 12.3 مليون دولار في عام 2017 بفضل توثيق تجربته في ألعاب الفيديو التي يشتريها وتعليقه على أحداث اللعبة لمشاهديه عبر قناته على “يوتيوب”، كما يساعد متابعيه ويقدم النصائح لهم حول الطريقة المناسبة للوصول إلى مستويات أعلى في اللعبة.

ويجني “ميدلتون” الأموال بفضل الإعلانات على مقاطع الفيديو خاصته، وبذلك أصبح أغنى “يوتيوبر” في العالم بحسب مجلة “فوربس”.

ويذكر أن “ميدلتون”، الذي كان يعمل سابقًا كعامل بقالة، يتابعه أكثر من 16 مليون متابع، كما يمنحه موقع “يوتيوب” نحو 68% من أرباحه الإعلانية على فيديوهاته المنشورة؛ حيث يعتقد أن ألف مشاهدة على قناته إيراداتها تساوي 1.10 جنيه إسترليني.

مواضيع ممكن أن تعجبك

التعليقات

أضف تعليق