You are here

×

أحد أغرب الفنادق المصرية في واحة سيوة...بالصور

الرجل: دبي
يقع الفندق في صحراء سيوة المصرية التي تبعد حوالي 300 كم عن ساحل البحر المتوسط إلى الجنوب الغربي من مرسى مطروح،  وهو فندق رملى يحتوي على 40 غرفة بها ديكور مستوحى من حياة سكان صحراء سيوة، لا توجد بالفندق كهرباء ولا هواتف في الغرف كما يمنع استخدام الهواتف النقالة في الأماكن العامة، وتستخدم الشموع للإنارة ليلا، ويعد طهاة المطعم أكل النزلاء باستخدام الخضار الطبيعية المقطوفة مباشرة من حديقة الفندق، وتطهى بالطريقة التقليدية، انه فندق “أدرير أميلال (Adrère Amellal)”، وفي ظل الصخب الذي يعيشه الناس في حياتهم اليومية الحضارية، بات الكثير من السياح يبحثون عن ملجأ يقطعهم عن العالم الصخب، لذا وجدوا في فندق “أدرير أميلال” ملاذا لهم على غرار الأمير تشارلز وزوجته كاميلا اللذان زارا الفندق في وقت سابق، بحسب صحيفة الديلي ميل، ويبدأ سعر الغرفة فى الفندق من 460 جنيه إسترلينى فى الليلة، وأبوابه ترابية وجدرانه من الصخور الملحية، كما توجد به أشجار النخيل التى تمنح الظل لساحة الفندق المكشوفة، ويتميز الفندق بأبواب ترابية تمتص الحرارة فى النهار ثم تعكسها فى الليل لتمنح الدفئ، وتحيط به 7 بحيرات ملحية وأشجار زيتون على امتداد 25 كم. N

التعليقات

أضف تعليق